التخطي إلى المحتوى
الماندارين شرير فيلم شانج شي القادم
الماندارين شرير فيلم شانج شي القادم

يخوض عشاق الكومكس تجربة جديدة ضمن أفلام عالم مارفل السينمائي، وذلك من خلال فيلم Shang-Chi and the Legend of the Ten Rings الصادر بنهاية 2021، وتدور أحداثه حول البطل الصيني شانج شي Shang-Chi سيد الفنون القتالية في مواجهة الشرير الخارق “الماندارين The Mandarin” قائد جماعة الحلقات العشر الإرهابية، التي سبق لها اختطاف توني ستارك بفيلم Iron Man، وواجهته مرة أخرى في فيلم Iron Man 3.

ولكن من هو الماندارين؟ وما سبب خطورته؟ وما علاقته بأيرون مان؟ هذا ما تحاول سطور المقال إجابته.

 

اقرأ أيضًا: أقوى شخصيات مارفل الكونية

 

بداية الماندارين

ظهر الماندارين للمرة الأولى في العدد Tales of Suspense #50 الصادر بفبراير 1964، من تأليف ستان لي Stan Lee ورسوم دون هيك Don Heck.

تبدأ قصة الماندارين بولادته من أب هو أحد أثرى رجال الصين في بدايات القرن العشرين وحفيد نسل جنكيز خان قائد المغول قديمًا، وأم هي سيدة نبيلة إنجليزية. وُلد الماندارين بقرية مجهولة بالصين قبل نشوب الثورة الشيوعية هناك، ليموت والداه سريعًا بعد ولادته، لتربيه عمته الكارهة للعالم بأكمله، وهو ما نقلته لابن اخيها بالفعل.

أنفقت العمة ثروة العائلة كلها على تدريب الماندارين كيفية القتال وتثقيفه علميًا، فصار مفلسًا عند وصوله لسن الشباب، وهو ما تسبب في طرده على يد الحكومة الصينية بعد عجزه عن دفع ضرائب منزل عائلته.

 

the mandarin
the mandarin

 

بحث الماندارين عن وسيلة للانتقام ممن جعلوه مشردًا، فتجول بالقرى إلى أن وصل لوادي الأرواح المحظور the forbidden valley of Spirits، الذي لم يجرؤ أحد على دخوله منذ قرون. وهناك، وجد الهيكل العظمي والمركبة الخاصة بـ Axonn-Karr أحد الكائنات الفضائية الذكية بهيئة تشبه التنانين، والذي أتى من الكوكب Maklu IV للأرض منذ قرون مضت ومات بعدها.

خلال السنوات التالية، درس الماندارين علوم هذا الكوكب الفضائي إلى أن اجادها بإتقان تام، وتعلم كيفية استخدام الخواتم العشرة التي وجدها بهذه المركبة الفضائية كمصدر طاقة لها.

صار الماندارين طاغية جبار، وتمكن من احتلال القرى المحيطة بوادي الأرواح، وباستخدام علومه المتقدمة صار عدوًا يصعب مواجهته، حتى بالنسبة للجيش الصيني بأكمله. لتمتد محاولاته إلى السيطرة على العالم أجمع، فحاولت الحكومة الصينية أن تتحد معه في خططه الاستعمارية، ولكنه رفض ذلك.

 

الماندارين ضد أيرون مان

يتعامل الماندارين مع التكنولوجيا كسلاح فعال يساعده على تحقيق أهدافه، فعبر السنين حاول باستمرار أن يعكس أثر تكنولوجيا وأسلحة الدول ضد أنفسهم، وفي مرة من المرات سرق صواريخ وطائرات تجسس أمريكية من صنع توني ستارك، وحينها ذهب توني إلى الصين مرتديًا بذلة أيرون مان ليحقق في هذه السرقة، ليصبح بعدها أيرون مان العقبة الرئيسية في طريق الماندارين لتحقيق أهدافه.

الماندارين ضد أيرون مان
الماندارين ضد أيرون مان

 

وخلال ثلاث مواجهات من مواجهاتهم الأولى، استطاع الماندارين أن يأسر أيرون مان، لكنه فشل في قتله. وكذلك استطاع أيرون مان أن يوقف خطط الماندارين، لكنه لم ينجد في تسليمه لسلطة العدالة أبدًا، لتستمر المعارك بينهما لسنوات عديدة.

 

الماندارين وهالك

بعد مواجهات ضد الأفنجرز، أسس الماندارين قاعدة له بصحراء جوبي Gobi الصينية، وركز انتباهه على هالك Hulk هذه المرة، على أمل أن يجعله مساعدًا له. حاول الماندارين مرتين مختلفتين ولكنه فشل، ففي الأولى وضع جهازًا على عنق هالك، ليسيطر عليه من أجل اشعال حرب ضخمة تساعده في تنفيذ خطته للسيطرة على العالم، ولكن فشلت الخطة بسبب تدخل نك فيوري Nick Fury.

الماندارين ضد هالك
الماندارين ضد هالك

 

في المرة الثانية، اتحد الماندارين مع المجرم الأمريكي The Sandman الذي قد سبق له التعرض للهزيمة على يد هالك، ليدمر هالك قاعدة الماندارين بالنهاية، فألقى الماندارين بساندمان في حوض شديد السخونة، فتسبب في تحويل جسده الرملي إلى زجاج، وسرعان ما تهشم الزجاج ليضطر ساندمان أن يقضي فترة لاسترجاع قوته بمركز القمر الصناعي الخاص بالماندارين.

في اللقاء التالي للماندارين ضد أيرون مان، استخدم الماندارين أندرويد آلي على هيئة هالك، وأسس قاعدة عمليات بالولايات المتحدة الأمريكية، لينتقد توني ستارك على الملأ أمام الجماهير.

 

قدرات الماندارين

يمتلك الماندارين مهارات قتالية هائلة، ونتيجة لتدريباته المستمرة استطاع تقوية جسده وزيادة صلابته، خاصة قبضتيه التي ازداد بها سُمك جلده، فصار قادرًا على اختراق درع أيرون مان المعدني المصفح بقبضتيه العاريتين.

ويجيد الماندارين استخدام طاقته الداخلية المسماة بالشي Chi، فيمكنه البقاء حيًا لسنوات دون طعام أو ماء، والاكتفاء باستهلاك طاقة الشي.

الماندارين
الماندارين

 

يعتبر الماندارين أحد أبرز العلماء العباقرة بعالم مارفل، إذ وصل لمستوى عال من المهارة في علوم عديدة، ومنها العلوم الفضائية بالذات التي تطورت معرفته فيها لدرجة ابتكاره لأفكار جديدة مستمدة منها. كما يمتاز الماندارين بعبقرية حربية واستراتيجية عالية تساعده في التخطيط للمعارك والحروب التي يشنها على الآخرين.

 

خواتم الماندارين

السلاح الأساسي للماندارين هو الخواتم العشرة التي وجدها بالمركبة الفضائية كمصدر طاقة لمحركاتها الكُبرى، ويرتدي الماندارين تلك الخواتم العشرة في أصابع يديه، وتمكن من تعلم كيفية تحويل طاقة الخواتم لتنفيذ رغباته وتحقيق أهدافه الخاصة بمجرد التفكير فيها.

اكتسبت الخواتم مؤخرًا أسماءها الخاصة إذ صارت كيانات عاقلة بعض الشئ، وامتلكت قدرة على التخاطب فيما بينها بالتخاطر العقلي، واختيار مالكها والبحث عنه إن لزم الأمر. وتنقسم الخواتم إلى عشرة خواتم أسمائهم وقدراتهم كالآتي:

– اليد اليُمنى:

  • Nightbringer: يستطيع هذا الخاتم أن يصنع نطاقًا من السواد التام الذي يمتص جميع أشكال الضوء بداخله، هيئته كأربع نقاط زرقاء داكنة بداخل أشكال مربعة، وموضعه بإصبع البنصر.
  • Spectral: تنبعث من الخاتم طاقة تدمر كل الروابط بين الذرات والجزيئات بالجسم الذي تصيبه طاقة الخاتم. ويحتاج هذا الخاتم لعشرن دقيقة ليُعاد شحنه قبل إعادة استخدامه، وهيئته كمربع ذهبي وموضعه بإصبع الخنصر.
  • Spin: يصنع هذا الخاتم دوامات هوائية بسرعة هائلة، فيمكن استخدامها كسلاح أو كوسيلة لرفع الأشياء من موضعها، أو لمساعدة حامل الخاتم بالطيران، وهيئته كدائرة زرقاء وموضعه بالإصبع الأوسط.
  • Influence: يُصدر هذا الخاتم أشكالًا مختلفة من الموجات والطاقة، منها الترددات الصوتية العالية أو الموجات المغناطيسية لجذب الأشياء أو دفعها. واستخدمه الماندارين لإلقاء ايرون مان نحو الجبل. وهيئته على شكل نجمة باللون الأرجواني أو الأحمر أحيانًا، وموضعه بإصبع السبابة.
  • Remaker: يستطيع هذا الخاتم أن يعيد ترتيب الذرات والجزيئات بأي مادة، وأن يسرع أو يبطئ من حركتها للتحكم في خواص هذه المادة. فتمكن الخاتم من تحويل بخار الماء إلى مياه سائلة، وتحويل الغازات لمادة صلبة، أو تحويل الهواء لغاز سام، تحويل رجال إلى أحجار، أو حشرات، وتحويل جبل إلى وحش صخري هائل. ولكن عجز الخاتم عن تحويل عناصر بذلة أيرون مان المغناطيسية أو إعادة ترتيب ذراتها. الخاتم على هيئة دائرة أرجوانية صغيرة، وموضعه بإصبع الإبهام.
خواتم الماندارين
خواتم الماندارين

 

– اليد اليسرى:

  • Zero: تنبعث من الخاتم موجات باردة تستطيع شل حركة العدو، ويحول الهواء إلى جليد، أو خفض حرارة أي جسم إلى درجة الصفر تقريبًا. الخاتم على هيئة كبسولات اسطوانية دقيقة، بلون أزرق فاتح، وموضعه بإصبع البنصر.
  • The Liar:  يضخم الخاتم من قدرات حامله الذهنية، فيصبح قادرًا على السيطرة على الآخرين عقليًا، وينقل أوامره إليهم بالتخاطر، ويُستعمل غالبًا في صناعة الأوهام العقلية. هيئته كماسة مربعة زرقاء، وموضعه بإصبع الخنصر.
  • Lightning : يطلق الخاتم شحنات كهربية يتحكم في قوتها وعددها حامل الخاتم، ولا حدود معروفة لقوة هذه الشحنات. هيئته كخط أخضر مائل، وموضعه بالإصبع الأوسط.
  • Incandescence: يطلق الخاتم أشعة تحت حمراء أو طاقة حرارية يتحكم في قوتها حامل الخاتم، وغالبًا تنبعث النيران بسبب هذه الطاقة الحرارية، ويمكن استخدام هذه الطاقة الحرارية في تحفيز التفاعلات الكيميائية، ولا حدود معروفة لدرجة حرارة هذه الطاقة. هيئته مشابهة لخاتم Zero، ولكن بأربعة كبسولات دقيقة ذات لون أحمر، وموضعه بإصبع السبابة.
  • Daimonic: يستطيع الخاتم أن يطلق موجات من الطاقة بمختلف ألوان الطيف الكهرومغناطيسي، فتتحكم في قوى الجاذبية بحيث تجعلها شديدة لدرجة قادرة على دفن الأشخاص بموضعهم في باطن الأرض. هيئة الخاتم كدائرتين بلون أبيض في  إطار ذهبي كزوج من العيون، وموضعه بإصبع الإبهام.

 

وصار الماندارين قادرًا على التواصل مع الخواتم، خاصة بعد استخدامه لها لسنوات طويلة فنشأ بينهم تواصل عقلي شديد القوة، جعله أكثر خطورة في المعارك ضد أعدائه، حتى وصل الأمر لفترة من الوقت تغلغل وعيه داخل الخواتم نفسها، فلم يعد أحد قادرًا على استخدام الخواتم إلا الماندارين، أو بأن يوافق الماندارين على إعارة الخاتم لأحد أتباعه لفترة مؤقتة، فإن فشل التابع أو مات، فإن الخاتم يطير من يده عائدًا إلى الماندارين مهما ابتعدت بينهم المسافات، بل ومؤخرًا صار بإمكان الماندارين أن يتحكم في الخواتم عن بعد حتى لو لم يرتديها.

 

المصدر : صفحة الماندارين في موقع marvel.fandom.com