التخطي إلى المحتوى
فوائد طلع النخيل الصحية المذهلة وكيفية استخدامه لعلاج العقم
فوائد طلع النخيل الصحية المذهلة وكيفية استخدامه لعلاج العقم

انتشر في الآونة الأخيرة استخدام طلع النخيل في عدد كبير من ‏الوجبات الغذائية، بعد اكتشاف فوائده الصحية المذهلة، ‏وبالأخص في علاج العقم.‏

ما هو طلع النخيل؟

لا يعلم الكثيرون ما هو طلع النخيل، والذي يحدده الخبراء بأنه ‏حبوب لقاح النخيل، التي يتم جمعها من أشجار النخيل الذكور في ‏فصل الربيع.‏

ويكون عادة شكل طلع النخيل اللون الأصفر أو الأبيض، والذي ‏يكون دوما على شكل مسحوق ناعم، يمكن إضافته بكل سهولة ‏على مختلف أنواع الأطعمة.‏

ويتميز طلع النخيل بأنه أحد أنواع الأطعمة الغنية بالفيتامينات ‏والمعادن ومضادات الأكسدة والبيتا كاروتينات.‏

طلع النخيل
طلع النخيل

القيمة الغذائية داخل طلع النخيل

يحتوي طلع النخيل على عدد كبير من الفوائد والقيم الغذائية ‏المذهلة، حيث تحتوي حبوب طلع النخيل على

  • ‏54% منه كالسيوم
  • ‏22% منه بروتينات‏
  • ‏17% منه سكريات‏

فوائد طلع النخيل

وجاءت أبرز فوائد طلع النخيل الصحية على النحو التالي

‏1.‏      علاج العقم وتحفيز الرغبة الجنسية

يساعد استخدام طلع النخيل المنتظم، على علاج العقم، وتحفيز ‏الرغبة الجنسية لدى الرجال والنسا على حد سواء.‏

كما أن طلع النخيل، يعمل على تعزيز صحة الحيوانات المنوية، ‏ويسرع عمليات التبويض لدى المرأة، ويحسن صحة الجهاز ‏التناسلي لدى الزوجين على حد سواء.‏

‏2.‏      حمل صحي

ينصح الأطباء النساء الحوامل على تناول طلع النخيل بانتظام، لما ‏يوفره من قيمة غذائية مفيدة تساعد على أن يكون الحمل صحيا ‏بالإضافة إلى أن تكون الولادة سهلة أيضا.‏

ويساعد طلع النخيل على تزويد النساء الحوامل بطاقة تحتاجها ‏أثناء شهور الحمل، ويعمل على تقوية بطانة الرحم وتسهيل عملية ‏الولادة.‏

وينصح الأطباء أيضا بإمكانية تناول طلع النخيل بعد الولادة أيضا، ‏لأنه يساعد تعويض الدم المفقود أثناء عملية الولادة.‏

‏3.‏      تقوية الشعر والبشرة

أثبتت الدراسات العلمية أن طلع النخيل يساعد على تجديد أنسجة ‏الجسم بشكل عام وبالأخص بصيلات الشعر، ويساهم في التخلص ‏من السموم المحتسبة بداخل خلاياها.‏

ويعمل طلع النخيل أيضا على تغذية الشعر وزيادة قوته ومرونته ‏وزيادة كثافته، وعلاج الإكزيما وحب الشباب، وتقوية الأظافر ومنع ‏تكسرها، ومنع ظهور التجاعيد في البشرة وتأخير ظهور الشعر ‏الأبيض.‏

‏4.‏      علاج الأنيميا

يساعد الاستخدام المنتظم لطلع النخيل على علاج حالات فقر ‏الدم والأنيميا الناتجة عن نقص الحديد في الدم.‏

‏5.‏      تحسين عمل الجهاز الهضمي

يعمل تناول طلع النخيل على تحسين صحة الجهاز الهضمي، ‏والحماية من أعراض الإمساك، وتقوية جدار المعدة وتحسين ‏عملها.‏

‏6.‏      تنظيم الهرمونات

أكدت دراسات علمية عديدة أن طلع النخيل يمكنه أن يساعد على ‏تنظيم عمل الهرمونات لمعظم النساء، ويؤدي إلى تنظيم الدورة ‏الشهرية لديهن، وتعزيز عمليات إدرار الحليب للنساء المرضعات، ‏والتخلص من الأعراض المزعجة المصاحبة لحالات انقطاع ‏الطمث.‏

الجرعات الموصى بها من طلع النخيل

يوصي خبراء الصحة والتغذية العلاجية بجرعات محددة من طلع ‏النخيل، وتناوله بطرق معينة، خاصة وأن طعمه لاذع جدا قد لا ‏يستسيغه البعض.‏

وجاءت أبرز طرق تناول طلع النخيل على النحو التالي

  • مع العسل

يوصي الخبراء بتناول طلع النخيل ممزوجا بالعسل بنسبة 1 طلع ‏النخيل إلى 10 من العسل.‏

أي يمكن أن تضع ملعقة صغيرة من طلع النخيل على كوب من ‏العسل وتناوله على مدار اليوم.‏

  • مع الحليب

يمكن إضافة طلع النخيل على الحليب بنسبة 1 إلى 10 أيضا، أي ‏يمكن أن تضع ملعقة صغيرة من طلع النخيل على كوب من ‏الحليب وتناوله دافئا.‏

  • لعلاج العقم

وينصح الأطباء النساء الراغبات في سرعة الإنجاب وعلاج العقم، ‏تناول ما يتراوح ما بين 3 إلى 4 جرامات من طلع النخيل على مدار ‏فترة تتراوح من 6 إلى 8 أسابيع تقريبا.‏

وينصح الأطباء بضرورة استشارة طبيب مختص، لأن طلع النخيل ‏قد لا يكون مناسبا لبعض الناس وقد يحمل أضرارا لآخرين أيضا.‏