كبسولات الكركم يتم اعتبارها مضادات قوية للالتهابات وذلك كونها تحتوي على الكركمين والذي يعد واحدًا من أفضل الأعشاب الطبيعية. لهذا فإنه يحتوي على الكثير من الفوائد الكثيرة للجسم. إلا أنه يتواجد له بعض الأضرار المختلفة. وحول ذلك الموضوع سوف نتحدث بالتفصيل في هذا المقال.

كبسولات الكركم لأمراض السرطان والقلب

له دور كبير فيما يتعلق بأمراض القلب والسرطان على هذا النحو :

  • يساعد الكركمين على القيام بخفض نسبة الكوليسترول والتي تكون ضارة المتواجدة. ويزيد من النسبة النافعة ولهذا فإنه قد يكون له عامل كبير في تقليل حدوث أمراض قلبية.
  • فيما يتعلق بالسرطان فإنه يعمل على محاربة الكثير من الأمراض السرطانية والتي قد تكون من أمراض الثدي وكذلك الأمعاء.
  • هذا يعود إلى ان تلك المادة تحفر كثيرًا على موت تلك الخلايا السرطانية. إضافة إلى عدم الضرر فيما يتعلق بالخلايا السليمة.

الكركم ودوره في الصحة النفسية والزهايمر

نظرًا لاحتواء كبسولات الكركم على مادة الكركمين فإنها تتميز بالعديد من الفوائد ومنها :

  • هذه المادة لها الكثير من الخواص والتي تجعلها مضادة للاكتئاب. وذلك بالعودة إلى وجود أدلة علمية واضحة على ذلك.
  • علاوة على ذلك فإنها تقلل من حدوث مرض الزهايمر وذلك بطريقة ملحوظة. بالإضافة إلى كونها تساعد على الحد من الأعراض المتعلقة بالخرف.
كبسولات الكركم
كبسولات الكركم

الكركم ودوره في مضادات الأكسدة والالتهاب

لتلك المادة دور واضح في ذلك وسنوضحها فيما يلي:

  • قد أكد الكثير أن الكركمين يساعد في الحد من الآلام المتعلقة ببعض الالتهابات.
  • كذلك أيضًا فإنه ينصح بضرورة تناولها وذلك من أجل تقوية المناعة داخل الجسم.

ما هي موانع استخدام كبسولات الكركم

هناك بعض الموانع حول استخدام تلك الكبسولات ومن تلك الموانع :

  • يحذر استخدامه وذلك لمن يعانون من حصوات المرارة وذلك لكونه قد يؤثر بالسلب على المرارة والحاق الضرر بها.
  • بالإضافة إلى أمراض المريء وارتجاعه. فإذا كنت تواجه مشاكل بخصوص ذلك فيفضل عدم تناول هذه الكبسولات.
  • من المعروف أن مادة الكركمين تعمل على تقليل النسبة الخاصة بالسكر المتواجدة بالدم. وهذا قد يمثل خطورة على مصابي السكر. لهذا فيجب عليهم الحذر واستشارة الطبيب المختص.
  • علاوة على ذلك لو كان هناك عملية سوف تجريها في خلال فترة معينة فلابد من التوقف عن استعماله وذلك قبل إجراء هذه العملية بأسبوعين على الأقل.
  • لا ينبغي الإكثار من تناوله بكثرة وذلك في حال كان لديك بعض المشاكل المتعلقة بالخصوبة.

ما هي أضرار الكركم

من الممكن ان تقوم بتناول كبسولات الكركم وقتما تشاء وذلك يعود للفوائد الخاصة به. ولكن قد يتحول ذلك إلى أمر ضار بصحتك ومن بعض الأضرار التي قد تحدث هي :

  • هناك آثار سلبية قد تحدث جراء القيام بتناول كميات كبيرة من تلك الكبسولات ومنها حدوث مشاكل في الجهاز الهضمي وكذلك المعدة.
  • قد تكون تلك الآثار هي حدوث بعض الإمساك وكذلك الإسهال وبعض الاضطرابات في المريء. لهذا فإنه يفضل عدم تناولها على الريق لتفادي تلك الآثار.
  • هذا بالإضافة إلى أن لتلك الكبسولات دور في زيادة معدلات السيولة التي قد تحدث بالدم. وهذا في حال استخدام الكركم في الطعام. لذلك فينصح الأطباء من يعانون من مشاكل في الدم ضرورة الابتعاد عن تناول تلك الكبسولات.
  • حدوث بعض مشاكل في الكبد نتيجة الإكثار من استخدامه. لذلك يمتنع تناوله لمصابي الكبد.
  • لو شعر المريض حدوث نقص ملحوظ في معدلات الحديد فذلك يكون نتيجة استعمال هذه الكبسولات. فإنه يجب على من يعاني من تناقص بنسب الحديد الابتعاد عنه.
  • أيضًا قد تكون هي السبب وراء تكوين بعض الحصوات على الكلى.