من هم الروم

السبت, 08-أغسطس-2020 22:42
من هم الروم

الروم هم الرومان في الجزء الثاني من تاريخ إمبراطوريتهم أو سيطرتهم على أوروبا، والروم اسم أطلق عليهم من قبل أعدائهم، الفرس والاتراك والعرب، بعد نقل مقر حكمهم من روما لتركيا، لكي يمكنهم السيطرة على العالم أكتر، و يديروا دفة الأمور من مكان وسط.

من هو قسطنطين الإمبراطور الروماني؟

بعد أن قرر قسطنطين الإمبراطور الروماني نقل مقر ملكه و حكومته من روما للقسطنطينية أو بيزنطة أو أسطنبول الآن، لتصبح الإمبراطورية البيزنطية أو الامبراطورية الرومانية الشرقية، تمييزًا لها عن الامبراطوريه الرومانيه الغربيه، التي كان مقرها روما وكانت وثنية عكس الإمبراطورية البيزنطية المسيحية أو التي أصبحت مسيحية بعد اعتناق قسطنطين المسيحية والتي كانت لغتها الرسمية هي اليونانية بعد أن كانت لغتها الرسمية هي اللاتينية بزمن الوثنية.

خريطة بلاد الروم وتاريخهم

الإمبراطورية البيزنطية
الإمبراطورية البيزنطية

استمر الروم بحكم أوروبا 1000 عام منذ القرن الرابع الميلادي وحتى القرن الخامس عشر الميلادي وكانت الإمبراطورية البيزنطية أحد أقوى الإمبراطوريات في أوروبا ثقافيا وعسكريا واقتصاديا.

وكانت بدايتها الفعلية بالعام 324 ميلادية على يد الإمبراطور قسطنطين الأول لذلك سميت عاصمة الإمبراطورية بالقسطنطينية ثم تم فصلها نهائيا عن الإمبراطورية الرومانية الغربية بالعام 395 ميلادية بعد وفاة الإمبراطور ثيوديسيوس الأول.

وكان التحول الأكبر في عهد الإمبراطور هرقل الذي اعتمد اللغة اليونانية لغة رسمية للإمبراطورية بدلا عن اللاتينية وأقام نظام إداري جديد ومحكم كما اهتم بإصلاح الجيش اهتمام خاص لينافس الإمبراطورية الإسلامية الوليدة

معارك المسلمين مع الروم

على الرغم من قوة الإمبراطورية البيزنطية وبقاءها على وجه الأرض 1000 عام كانت للخلافة الإسلامية الكلمة العليا في صراعهما سويًا.

وأول معركة بين المسلمين والروم  كانت تبوك، وانتصر فيها المسلمون انتصارًا ساحقًا، وتلتها مجموعة من المعارك أبرزها معركة اليرموك.

وفي العهود التي تلت العصر الإسلامي الأول وصل الأمر إلى أن السلاجقة الاتراك استقطعوا أجزاء كبيرة من أراضي الروم بآسيا، ونافستها فيما بعد الخلافة الفاطمية على مناطق النفوذ.

وانتهى أمرها تماما على يد الخلافة العثمانية بقيادة السلطان محمد الفاتح الذي فتح القسطنطينية نفسها بالقرن الخامس عشر الميلادي، وقضى على وجود الروم وأصبحت القسطنطينية مقرًا للخلافة العثمانية الإسلامية قرابة الستة قرون.

الأخبار الرئيسية

مواضيع ذات صلة

شارك