التخطي إلى المحتوى

السعادة الزوجية تبدأ من المرأة هناك احتياجات أساسية للمرأة العصرية لتحقيق السعادة الزوجية وهي ليست رفاهية حتى تحقق لها الإشباع النفسي والزوجي، وكذلك لتحقيق السعادة الزوجية. فإذا ما اختفت تلك الاحتياجات ستحدث مجموعة من المشاكل الزوجية التي تنتهي بالطلاق لا محال. والمرأة تحتاج نحو 10 أشياء حتى يتحقق لها الرضا النفسي.

ما الذي تحتاجه المرأة من الرجل؟

  • الرجل السند : فهي تحتاج رجلًا قويًا تستطيع أن يحميها، ويحقق لها طموحاتها وأحلامها سواء كانت مادية أو نفسية، أو اجتماعية. وإذا ما قالت الزوجة لزوجها: ” أنا لا أشعر بالأمان معك.” لابد أن يتحدث الزوج معها ويسألها ما معنى الأمان بالنسبة لها؟ ويحاول أن يعالج هذه المشكلة، لأن هناك العديد من النساء حينما يتطلقن عن أزواجهم، يشعرون بأنهم فقدوا من كان يسندهم في حياتهم فعليًا. ولكن هناك أزواج ترمي الكثير من الضغوط على الزوجات، لذلك عليهم أن يفهموا معنى القوامة السليم.
  • الرجل المعطاء: تحتاج الزوجة الرجل المعطاء في ظل الحياة المادية السريعة الحالية، فالمرأة تحتاج من زوجها أن يعطيها ما تحتاجه دائمًا، هي وأولادها. فالعطاء المادي والمعنوي تحتاج إليه المرأة دائمًا.
  • تحتاج الزوجة الرجل المعطاء لتحقيق السعادة الزوجية
    تحتاج الزوجة الرجل المعطاء لتحقيق السعادة الزوجية
  • المظهر الخارجي: المرأة تحتاج أن يكون زوجها ذو مظهر خارجي مناسب جدًا، وملابسه جيدة جدًا. فمظهر هذا الرجل ينعكس على مشاعر المرأة بين أهلها، وبين مجتمعها. لذلك لابد أن يهتم كل زوج بمظهره الخارجي، فإذا ما كان يعاني من السمنة المفرطة عليه أن يذهب إلى أخصائي تغذية وينظم وجباته التي يتناولها بصورة يومية حتى يفقد هذه العيوب الجسدية لديه.
  • النظافة الشخصية: تحتاج المرأة دائمًا النظافة الشخصية من زوجه، فالرسول عليه الصلاة والسلام أمر المسلمين بأهمية الحفاظ على النظافة الشخصية. لذلك لابد أن يتزين الرجل مثلما تتزين المرأة.
  • الإنصات الجيد: المرأة والزوجة تحتاج رجلًا يستمع لها وينصت لمشاكلها ولا ينغلق على نفسه. فبعض النساء بل أغلبهن لا يحتجن في الواقع إلى حل للمشكلة التي يتحدثن عنها وإنما يحتجن فقط الاستماع والانصات لهن والاهتمام بشأنهن بصورة كاملة.
  • المشاركة والمساعدة في البيت: تحتاج المرأة من زوجها أن يساعدها في البيت ومهام المنزل الرئيسية الأساسية يوميًا حتى لا تشعر بالإرهاق فالرسول عليه الصلاة والسلام كان يساعد أهل بيته، وهذا سيزيد من نسبة السعادة الزوجية جدًا. لكن في الواقع هذه ليست مسؤولية الرجل، فلا ينبغي أن تحرج المرأة الرجل وتحمله هذه المسؤولية.
  • الهدايا: المرأة عبارة عن 100% عاطفة وتحتاج هدايا بصورة كاملة، ولابد أن تشعر بكلمة الحُب في هدية. فأغلب حالات الطلاق سببها أن المرأة تفتقد الحب والهدايا.
  • الإحتواء: الزوجة تحتاج الاحتواء ففي وقت العصبية لا ينبغي أن يقول الزوج لزوجته أنها مثيرة للمشاكل والعصبية دائمًا. لابد من أن يحتوي الزوج زوجته ويستمع لها ويقدم لها حلول لعلاج مشاكلها في الحياة بل ولعلاج مشاكلها الوظيفية إذا ما كانت تشتكي من بعض المشاكل الوظيفية. ومطلوب من الزوجة ألا تتمادى في ذلك أيضًا.
  • الابتسامة والمزاح: الزوجة تحتاج من الرجل أن يكون مبتسمًا دائمًا ويمزح معها، ولا يكون رجل مثير للمشاكل، أو رجل ضعيف يبكي بسبب مشاكل الحياة. ولكن هذا لا يعني أن الرجل يكتم مشاعره ولكن لابد أن يحافظ على رجولته أمام زوجته، وأمام المجتمع.
  • الغيرة: الزوجة تحب الرجل الغيور، وإذا لم يعلق الرجل على ملابس المرأة فستشعر بأنها لا تحصل على التقدير، أو الفهم الكامل من الرجل.