التخطي إلى المحتوى

لا يعني مصطلح سوء التغذية إلى قلة ما تتناوله من طعام كمًا، ولكن إلى سوء ما تتناوله من طعام كيفًا.  وسوء التغذية حالة خطيرة تحدث عندما لا يحتوي نظامك الغذائي على الكمية المناسبة من العناصر الغذائية. وخلال المقال التالي نوضح العديد من المعلومات حول سوء التغذية، وكيفية التعامل معه، والعلاج المناسب له.

سوء التغذية
سوء التغذية

 

ما هو سوء التغذية ؟

يعني مصطلح سوء التغذية إلى أوجه القصور أو التجاوزات في تناول الشخص للطاقة والعناصر الغذائية المختلفة.

علاوة على ذلك يغطي مصطلح سوء التغذية مجموعتين مختلفتين؛ الأول هو “نقص التغذية”، والذي يؤدي إلى التقزم أي انخفاض الطول بالنسبة للعمر، والهزال وهو انخفاض الوزن بالنسبة للطول، كما يؤدي إلى نقص الوزن وهو انخفاض الوزن بالنسبة للعمر، وأيضا نقص المغذيات الدقيقة والتي تعني نقص الفيتامينات والمعادن المهمة.

أما المجموعة الأخرى التي يغطيها مصطلح سوء التغذية هو زيادة الوزن والسمنة والأمراض غير السارية المرتبطة بالنظام الغذائي مثل أمراض القلب والسكتة الدماغية والسكري والسرطان.

 

ما هي أعراض سوء التغذية؟

يؤثر سوء التغذية على عدد كبير من الناس حول العالم، حيث تشير الإحصائيات الحديثة إلى أن حوالي 1.9 مليار شخص بالغ في جميع أنحاء العالم يعانون من المجموعة الثانية من سوء التغذية حيث يعانون من زيادة الوزن ، بينما يعاني 462 مليونًا من النوع الأول والذي يؤدي لنقص الوزن.

ولعل ذلك يعود إلى أن الأطعمة المغذية مثل الفواكه والخضروات الطازجة والبقوليات واللحوم والحليب غالية الثمن في العديد من دول العالم، في حين أن الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون والسكر والملح أرخص ومتاحة بسهولة.

 

من الأكثر عرضة لخطر سوء التغذية

يمكن أن يُصاب أي شخص بسوء التغذية، ولكنه أكثر شيوعًا عند الأشخاص الذين يعانون من ظروف صحية طويلة الأمد تؤثر على الشهية والوزن أو يعانون من سوء امتصاص الأمعاء للعناصر الغذائية.

أو الاشخاص الذي يحتاجون إلى طاقة إضافية أو الذين يتعافون من إصابة أو حروق خطيرة، والذين يعانون من رعشة، أو الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا.

 

علاج سوء التغذية

يعتمد علاج سوء التغذية على صحتك العامة ومدى شدة سوء التغذية الذي تعاني منه، وعادة ما يكون العلاج عبارة عن نصائح غذائية تتلخص فيما يلي:

  • تناول الأطعمة “المدعمة” التي تحتوي على نسبة عالية من السعرات الحرارية والبروتينات
  • تناول وجبة خفيفة بين الوجبات
  • تناول مشروبات تحتوي على الكثير من السعرات الحرارية
  • يحتاج بعض الأشخاص أيضًا إلى الدعم في القضايا الأساسية مثل محدودية الحركة.
  • إذا كنت تواجه صعوبة في تناول الطعام ولا يمكن التحكم في ذلك، يمكنك إجراء تغييرات مثل تناول الأطعمة اللينة أو السائلة.

 

الوقاية من سوء التغذية

أفضل طريقة للوقاية من سوء التغذية هي اتباع نظام غذائي صحي ومتوازن، حيث تحتاج إلى تناول مجموعة متنوعة من الأطعمة من المجموعات الغذائية الرئيسية، بما في ذلك:

  • الكثير من الفاكهة والخضروات.
  • الكثير من الأطعمة النشوية مثل الخبز والأرز والبطاطس والمكرونة.
  • بعض منتجات الألبان ومنتجات الألبان أو البدائل غير الألبان.
  • بعض مصادر البروتين مثل اللحوم والأسماك والبيض والفول.

 

أعراض سوء التغذية

تشمل العلامات الشائعة لسوء التغذية ما يلي:

  • فقدان الوزن غير المتعمد حيث يفقد المريض ما بين 5٪ إلى 10٪ أو أكثر من الوزن خلال 3 إلى 6 أشهر هو أحد العلامات الرئيسية لسوء التغذية.
  • قلة الاهتمام بالأكل والشرب
  • الشعور بالتعب طوال الوقت
  • يمرض كثيرًا ويستغرق وقتًا طويلاً للتعافي.

 

اقرأ المزيد 

تجربتي مع حبوب سنتروم لعلاج نقص الفيتامينات وسوء التغذية