التخطي إلى المحتوى

خراج الاذن، مرض يتعلق بالأذن الخارجية، ويمكن تعريف خراج الاذن بأنه عبارة عن حالة تسبب التهاب (احمرار وتورم) لقناة الأذن الخارجية، وتلك القناة عبارة عن أنبوب بين الأذن الخارجية وطبلة الأذن.

خراج الاذن
خراج الاذن

لماذا يحدث خراج الاذن ؟

غالبًا ما يُشار إلى التهاب الأذن الخارجية باسم “أذن السباح”، وذلك في إشارة إلى السبب الأول في حدوث خراج الاذن، وهو التعرض المتكرر للماء والذي يمكن أن يجعل قناة الأذن أكثر عرضة للالتهاب، حيث أن إدخال الماء في أذنك يعد أمرًا مهمًا؛ لأن ذلك قد يتسبب في خدش أذنك، حيث توفر الرطوبة بيئة مثالية لنمو البكتيريا.

قد يحدث خراج الاذن بسبب الاستخدام المفرط لأي عنصر يتم إدخاله في أذنيك، مثل السماعات أو سدادات الأذن، حيث يمكن من خلال الفحص المادي لما هو داخل أذنك، معرفة سبب المشكلة، وذلك من خلال استخدام أداة تسمى منظار الأذن.

طبيًا، تحدث معظم حالات خراج الاذن بسبب عدوى بكتيرية، والتي تنتج عددًا من الحالات التي تؤدي في النهاية إلى خراج الاذن، ومن بين تلك الاعراض التي تؤدي للمضاعفة لخراج الاذن في النهاية؛ التهيج، والالتهابات الفطرية، والحساسية

 

أعراض خراج الاذن

تشمل أعراض خراج الاذن ما يلي:

  • الشعور بآلام الاذن، والتي يمكن تتراوح شدتها ما بين ضعيفة إلى متوسطة إلى شديدة.
  • الشعور بالحكة في قناة الأذن
  • وجود سائل أو صديد من الأذن
  • الوصول لدرجة معينة من فقدان السمع المؤقت
  • عادة ما تتأثر أذن واحدة فقط بخراج الأذن.

 

مدة ظهور الأعراض

مع العلاج، يجب أن تختفي هذه الأعراض في غضون أيام قليلة. ومع ذلك، يمكن أن تستمر بعض الحالات لعدة أشهر أو أكثر.

 

من يتأثر بشكل أكبر من خراج الاذن؟

تشير التقديرات الطبية العالمية إلى أن حوالي 1 من كل 10 أشخاص سيتأثرون به في مرحلة ما من حياتهم، وهي حالة أكثر شيوعًا عند النساء أكثر من الرجال وغالبًا ما يتم تشخيصها عند البالغين الذين تتراوح أعمارهم بين 45 و 75 عامًا.

علاوة على ذلك نجد أن الأشخاص المصابون بحالات مزمنة معينة أكثر عرضة للإصابة بهذه الحالة. وتشمل؛ الأكزيما، والتهاب الأنف التحسسي.

 

علاج خراج الاذن

يتحسن خراج الاذن خلال فترة قد تستغرق عدة أسابيع، وذلك بعد الاستخدام المنتظم لقطرة الأذن التي تعمل عادة على تحسين الأعراض في غضون أيام قليلة.

وعلى كل الاحوال هناك عدد من الأنواع المختلفة لقطرات الأذن التي يمكن استخدامها لعلاج التهاب الأذن الخارجية، لكنها تميل جميعًا إلى استخدامها عدة مرات في اليوم لمدة أسبوع تقريبًا.

 

الوقاية من خراج الاذن

للمساعدة في تقليل فرص الإصابة بخراج الاذن، يجب أن تتجنب إدخال أعواد الصوف القطنية (تنظيف الاذن) وكذلك اصابعك أو أي شئ قوي داخل الاذن، حيث يمكن أن يؤدي ذلك إلى تلف الجلد الحساس في قناة أذنك.

إذا كنت تسبح بانتظام، فيجب أن تقوم باستخدام سدادات الأذن عند السباحة أو ارتداء قبعة السباحة لتغطية أذنيك وحمايتهما من الماء.

يجب أيضًا أن تحاول تجنب دخول الماء أو الصابون أو الشامبو إلى أذنيك عند الاستحمام أو الاستحمام.

 

مضاعفات خراج الاذن

بشكل عام لا تحدث مضاعفات خطيرة لخراج الأذن، ولكن في بعض الأحيان، يتضاعف الأمر، حيث تنتشر العدوى من قناة الأذن إلى العظام المحيطة.

وهو ما يعني أن المر يتطلب المزيد من العلاج السريع والمكثف باستخدام المضادات الحيوية وأحيانًا الجراحة، حيث يمكن أن يكون قاتلاً إذا تُرك دون علاج.

 

اقرأ المزيد

علاج التهاب الأذن للأطفال مجرب وفعال 100%