أعراض الجيوب الأنفية على الأذن هذا هو موطن حديثنا اليوم، فما هي الجيوب الأنفية وما هي أعراض الإصابة بها، وما تأثير الإصابة بالجيوب الأنفية على الأذن وهل لها علاقة بانسداد الأذن أم لا، كل ذلك وأكثر ستجدونه موضحًا في هذا المقال.

 

اقرأ أيضًا: أفضل مضاد حيوي لالتهاب الأذن الوسطى ما هو، فطريات الاذن أعراضها وكيفية التخلص منها.

 

ما هي الجيوب الأنفية وأين تقع

الجيوب الأنفية هي مصطلح يطلق دائما على مسامعنا، وللكثير منا تجربته الخاصة في الإصابة بالجيوب الأنفية، ولكن هل تعلم ما هي الجيوب الانفية حقا. الجيوب الأنفية هي عبارة عن أربع أزواج من الجيوب الموجودة داخل التجويف الأنفي، متصلة فيما بينها عن طريق مجموعة من القنوات والفتحات.

 

تلك التجاويف الجوفاء هي الجيوب الأنفية، وتمتلك تلك التجاويف جدار عظمي دقيق يغطى بالكامل من الأنسجة والأغشية، ويلعب التجويف الأمامي دورا رئيسيا وهاما في التهاب الجيوب الأنفية، ومن هنا تأتي أعراض الإصابة بالجيوب الأنفية.

 

أما عن أماكن وجود الجيوب الأنفية فهي كالتالي

  • الجيب الجبهي أعلى العين في جبهة الإنسان فوق الحاجبين بالتحديد.
  • الجيوب الغربالية ومتواجدة بين العينين وأعلى الأنف.
  • الجيب الفكي العلوي فيوجد حول الأنف.
  • الجيب الوتدي فموجود خلف الجيوب الغربالية.

 

أعراض الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية

عندما يحدث التهاب في إحدى الجيوب الأنفية الموجودة في التجويف الأنفي فإن جسم الإنسان يصبح في حالة من إظهار بعض الأعراض الغير مريحة للشخص على الإطلاق، والتي منها ما يلي

 

صداع مستمر ومتفاوت، ويبدأ هذا الصداع من أعلى الأنف ومن الممكن أن يصل إلى العين والأذن في الكثير من الأحيان، ولهذا فإن عند حودث صداع مصحوبا باحتقان في الأنف ووجود بلغم، إنه قد يؤثر ذلك على الأذن بكل تأكيد، وبذلك قد يكون سببا رئيسيا في حدوث التهاب الأذن الوسطى، وبالتالي فإن هذا العرض هو من أعراض الجيوب الأنفية على الأذن.

 

وجود آلام في الوجه من الأعلى في العين والأنف والأذن هو عرض من أعراض الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية.

 

أعراض الجيوب الأنفية على الأذن
أعراض الجيوب الأنفية على الأذن

 

معاناة الشخص من وجود بلغم كثير متقيح مع سعال متفاوت الشدة ومخاط في أغلب الوقت هو عرض آخر من أعراض الإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية.

 

الإحتقان الأنفي هو العرض الأبرز والأهم في كونه دليل على الإصابة بالتهاب إحدى الجيوب الأنفية.

 

أعراض الجيوب الأنفية على الأذن

بالتأكيد تؤثر الالتهابات الموجودة في الجيوب الأنفية على الأذن، فما هي الأعراض التي إذا ظهرت على إحدى الأذنين أو كلاهما تتأكد من أن سببها هو التهاب الجيوب الأنفية، وتلك الأعراض تأتي على النحو التالي

  • طنين الأذن المستمر، قد يكون الشعور بوجود طنين في الأذن هو عرض هام للتأكد من وجود التهاب في الجيوب الأنفية.
  • انسداد الأذن، وافراز الشمع بكثرة.
  • التهاب الأذن الوسطى، بما أن القنوات السمعية مفتوحة على القنوات الأنفية على الحلق، فعند حدوث أي التهاب في أيا منهم نتيجة عدوى بكتيرية أو فيروسية مثل التهاب الجيوب الأنفية أو الإصابة نزلات برد على سبيل المثال، فإن الأذن تكون عرضة للإصابة أيضًا.

 

فإذا ظهت إحدى تلك الأعراض، فمن الواجب اللجوء إلى الطبيب المختص في الأنف والأذن من أجل التأكد من أن التهاب الجيوب الأنفية هي السبب الرئيسي وراء الألم الموجود داخل الأذن، وحينها يستطيع الطبيب وصف بعض القطرات أو البخاخات التي تساعد على نظافة الأذن من أي بكتريا موجودة، وبالتالي تعمل على التخفيف من حدة التهاب الجيوب الأنفية والتي تؤثر على الأذن.

 

وقد تكون بعض الحالات المرضية تستعدي وصف بعض المضادات الحيوية التي تحارب أسباب تلك الإصابة من البداية، وقد يستدعي كتابة المضاد الحيوي على هيئة قطرات أنفية أو أذنية بجانب القطرات التي تعمل على تسكين الألم وتنظيف الأذن.