التخطي إلى المحتوى

تعتبر أدوية علاج القولون مهمة للغاية وذلك لما يسببه من عدم الشعور بالراحة ووجود ألم في البطن مع وجود إمساك أو إسهال. ولأن إهمال علاج القولون قد يؤدي إلى الإصابة بأمراض خطيرة وخاصة عندما يصاحبه فقدان في الوزن أو نزيف أو حمى وفقر حاد في الدم فالإسراع في علاج القولون يحمي صحتك من التدهور.

أدوية علاج القولون

  • عند زيارتك للطبيب لبدء العلاج سيطلب منك أولا بعض الفحوصات الطبية وذلك ليعطيك الأدوية الصحيحة والمناسبة لحالتك.
  • ومن هذه الفحوصات تحليل البراز الذي يؤكد عدم إصابتك بأية عدوى أو مشاكل في المعدة تؤدي إلى عدم إتمام عملية الامتصاص بشكل جيد.
  • وهناك فحوصات أخرى مثل المنظار وعمل الأشعة السينية وبناء على نتائج هذه الفحوصات سيحدد الطبيب الأدوية والتي سنوضحها فيما يلي.

أدوية علاج القولون المعتمدة

هناك مجموعة من الأدوية التي غالبا ما يصفها الأطباء لحالات القولون. ومنها:

  • دواء إيلوكسادولين: يعالج هذا الدواء الإسهال ويخفف من الشعور بالتقلصات العضلية كما يقلل من معدل إفراز السوائل بالجسم والتوتر الحادث في المستقيم. ولكن قد تظهر بعض الأعراض الجانبية مثل الشعور بالغثيان أو الإصابة بالإمساك.
  • عقار ألويسترن: يعمل على تهدئة القولون وذلك لأنه يخفف حركة الفضلات بالأمعاء السفلية. ولكن لابد أن يؤخذ بوصف من الطبيب لأنه غالبا ما يكون غير مناسب للكثير من حالات القولون.
  • ليناكلوتيد: يزيد من إفراز الجسم للسوائل في الأمعاء الدقيقة مما يجعل عملية التغوط سهلة. وينصح الأطباء بأخذه قبل تناول الطعام بحوالي نصف ساعة على الأقل وذلك منعا للإصابة بالإسهال.
  • لوبيبروستون: يعمل هذا الدواء على زيادة إفراز السوائل في الأمعاء ويجعل مرور البراز سهلا.
  • ريفاكسيمين: هو عبارة عن مضاد حيوي يعمل على وقف نمو البكتيريا داخل الأمعاء ويقلل من الإصابة بالإسهال.
أدوية علاج القولون
أدوية علاج القولون

علاجات طبيعية للقولون

قد تعطيك العلاجات الطبيعية نتائج جيدة مثل نتائج أدوية علاج القولون حيث أنها تساعد كثيرًا في التخفيف من حدة الأعراض. ومن هذه العلاجات ما يلي:

  • أولا: عدم تناول الأطعمة التي تسبب زيادة في تهيج القولون. مثل: الأطعمة التي تزيد من الغازات والانتفاخ كالمشروبات الكحولية والغازية وغيرها مما يسبب زيادة الغازات.
  • ثانيًا الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بالألياف.
  • ثالثًا: شرب الماء والسوائل بشكل مستمر ودائم.
  • كذلك الانتظام في القيام ببعض التمارين الرياضية بشكل يومي.
  • وأيضًا النوم بالقدر الكافي لراحة الجسم.

نصائح لراحة القولون

قد يساعدك التغيير البسيط في بعض العادات الغذائية على الحصول على راحة القولون والتخفيف من آلامه. ومن هذه التغييرات ما يلي:

  • أولا: تناول الكثير من الفواكه والخضروات والحبوب الكاملة وذلك لأنها تحتوي على الكثير من الألياف التي تساعد الجسم في التخلص من الغازات والانتفاخ والمغص.
  • وثانيًا الانتظام في تناول الوجبات اليومية في مواعيد منتظمة وعدم تفويت أي وجبة من الوجبات الرئيسية لأن ذلك يساعد على انتظام حركة الأمعاء.
  • كذلك تناول وجبات صغيرة بشكل متكرر يساعدك في التخلص من الإسهال. كما يساعدك الإكثار من تناول الأطعمة الغنية بالألياف على التخلص من الإمساك.
  • وأيضًا اختيار برنامج تمارين رياضية مناسب لك لأن الرياضة ستخفف من تقلصات المعدة وتخفف من الشعور بالاكتئاب وتحسن من حالتك الصحية والنفسية.

علاجات بديلة لأدوية علاج القولون

يمكن لبعض الأشخاص استخدام الطب البديل لأدوية علاج القولون لتخفيف أعراض القولون ولكن يفضل أن يكون ذلك بعد مراجعة الطبيب. ومن هذه الطرق الآتي:

  • استخدام أقراص النعناع وذلك لما تفرزه من زيوت طبيعية داخل الأمعاء تساعد على التقليل من الانتفاخ وألم البطن.
  • الحفاظ على عادات يومية تساعد على التخفيف من التوتر مثل: التأمل أو القراءة أو مشاهدة مقاطع فيديو أو ما يناسبك من العادات.