التخطي إلى المحتوى

يعتبر يوفامين ريتارد Uvamin Retard واحد من أفضل المضادات الحيوية التي يتم استخدامها في علاج التهابات المثانة البولية والتهابات الكلى، وذلك حيث يحتوي على مادة نيتروفورانتوين التي تعتبر من أكثر المواد الفعالة في علاج هذه الالتهابات.

لذا يعتبر هذا الدواء من أفضل الأدوية التي يفضل استخدامها في علاج التهابات المثانة البولية، لذا يجب على كل من يرغب في تناوله أن يعرف دواعي استعمال هذا الدواء والآثار الجانبية له، ويفضل ألا يتم تناول هذا الدواء إلا تحت إشراف الطبيب المعالج.

مكونات دواء يوفامين ريتارد

يوجد دواء يوفامين ريتارد في شكل دواء شرب أو في شكل كبسولات ولكل منهما تكوينه مع الاشتراك في المادة الفعالة فهي واحدة في كلاهما.

• حمض الستريك.
• كروبكسيميثل سيليلوز الصوديوم.
• مواد تعطي نكهة.
• محلول الجليسرين.
• مادة ميثيل بارابين.
• مادة سيليكات الألومنيوم.
• سيليكات الصوديوم والمغنسيوم.
• بروبيل بارابين
• سترات الصوديوم.
• مادة السوربيتول.
• ماء نقي.

سعر يوفامين uvamin علاج التهابات الكلى والمثانة ومسالك بولية
سعر يوفامين uvamin علاج التهابات الكلى والمثانة ومسالك بولية

مكونات كبسولات Uvamin Retard

• مادة نشا الذرة.
• سكر اللاكتوز.
• مادة ستيرات المغنيسيوم.
• ثاني أكسيد التيتانيوم الذي يعتبر من أهم المكونات.
• التلك.
• مادة البوفيدون.
• مجموعة من الصبغات الصفراء والحمراء والزرقاء.

دواعي استعمال يوفامين ريتارد Uvamin Retard

يتميز دواء يوفامين ريتارد بأن له مجموعة متعددة من الحالات التي يستخدم فيها والتي منها:

• في حالات علاج التهابات المسالك البولية والتقليل منها بشكل كبير وذلك لأنه يعمل على وقف نمو البكتيريا المسببة لهذا الالتهاب وبالتالي فهو يساعد في التخلص من هذه الالتهابات بشكل تدريجي.
• يستخدم في علاج حالات التهابات المثانة البولية أيضاً.
• لا يستخدم هذا الدواء في علاج العدوى الفيروسية والتي منها نزلات البرد والانفلونزا فهو غير فعال فيها.

الجرعة وطريقة استعمال دواء Uvamin Retard

يرغب الكثير من الأشخاص في معرفة ما هي الجرعة المحددة من دواء يوفامين ريتارد التي يجب أخذها لكل مريض وكيف يتم استخدامه، ومن النصائح التي قدمها الأطباء هو أنه يجب تناول هذا الدواء بعد الطعام وذلك حتى يتم تجنب حدوث مشاكل في المعدة، وبالنسبة للجرعة المحددة فهي تتوقف على حسب الحالة المرضية:

• في حالات الوقاية من التهابات المثانة البولية بدون جراحة تكون الجرعة من 50 إلى 100 مليجرام وذلك بمعدل 4 مرات في اليوم الواحد على مدار أسبوع كامل.
• أما حالات وقاية التهابات المثانة الجراحية تكون الجرعة بمعدل 100 مللي كل 12 ساعة وذلك في يوم الجراحة وبعد مرور ثلاثة أيام من العملية الجراحية.

موانع استخدام دواء Uvamin Retard

توجد مجموعة من الحالات التي يمنع فيها استخدام دواء يوفامين ريتارد ومن ضمن هذه الحالات:• إذا كان المريض لديه حساسية لأي مكون من مكونات هذا الدواء فإنه يمنع استخدام هذا الدواء.
• إذا كان المريض مصاب بمرض السكري.
• في حالات الإصابة بأمراض فقر الدم.
• مع المرضى الذين يعانون من نقص فيتامين ب.
• في حالات الإصابة بأمراض الكلى الشديدة.
• إذا كان المريض لديه مرض وراثي نادر مثل: مرض نقص الجلوكوز 6 فوسفات ديهيدروجينيز (G6PD)، حالات اضطراب الدم مثل البورفيريا.

الآثار الجانبية لدواء يوفامين ريتارد

توجد مجموعة من الآثار الجانبية الخاصة بدواء Uvamin Retard والتي يجب على كل مريض أن يكون على دراية بها ويعرف أنها آثار لا تستعدي التوقف عن استخدام الدواء، حيث أنها تنتهي بمجرد الانتهاء من جرعة الدواء المحددة من قِبل الطبيب، ومن أهم الآثار الجانبية الخاصة به:
• الشعور المستمر بالغثيان.
• الإصابة بالإسهال.
• الرغبة في القيء.
• وجود صداع بشكل متكرر.
• الشعور بالدوخة.
• الرغبة في النعاس بشكل دائم.
• عدم الرغبة في تناول الطعام (فقدان الشهية).
• تحول لون البول من اللون العادي إلى الأصفر الغامق أو البني، وهذا يعتبر أثر جانبية طبيعي غير خطير ولا يعتبر سبب قوي لإيقاف استخدام هذا الدواء بل سيعود لون بولك لطبيعته بعد التوقف عن استخدام دواء يوفامين ريتارد.

آثار جانبية خطيرة لدواء يوفامين ريتارد

توجد مجموعة من الآثار الجانبية التي تعتبر خطيرة ويجب إذا شعر المريض بأي عرض من هذه الأعراض أن يقوم بالتوقف عن استخدام هذا الدواء والتواصل مع الطبيب بشكل فوري، ومن هذه الأعراض:

• وجود صعوبة في التنفس.
• القشعريرة المستمرة.
• الشعور بألم في الصدر.
• وجود براز شاحب مع لون بول غامق (الإثنين معاً).
• السعال المستمر.
• تحول لون بياض العين إلى اللون الأصفر.
• حدوث اصفرار في لون الجلد.
• الشعور بأنك هناك شيء يوخز في جسمك مثل الدبابيس والإبر فهذا يعتبر عرض خطير يدل على وجود مشكلة في الأعصاب بسبب تناول هذا الدواء.
• وجود كدمات في أماكن مختلفة من الجسم لا يمكن تفسير سببها.
• وجود نزيف مستمر في الجسم أو الأنف مجهول السبب.
• حدوث التهاب في الحلق.
• ارتفاع درجة حرارة الجسم أعلى من ٣٨ مئوية.
• الشعور بالتعب والإرهاق الغير مفسر يدل على وجود مشاكل في الدم بسبب تناول هذا الدواء.
• الشعور بصداع شديد مستمر لا يمكن تحمله.

تأثير يوفامين ريتارد على الحامل

يعتبر دواء يوفامين ريتارد من الأدوية الآمنة على المرأة الحامل طوال فترة الحمل ويرجع السبب في ذلك إلى أنه يذهب بشكل مباشر إلى البول لذا فإن جزء قليل منه يكاد يكون منعدم قد يذهب إلى الجنين، ولكن بعد عمل الكثير من الدراسات تم إثبات أنه لا يفضل استخدام هذا الدواء عند الاقتراب من موعد الولادة وذلك لأنه من الممكن أن يحدث ضرر للجنين ويدخل في الدم الخاص به.

تأثير يوفامين ريتارد على الرضاعة الطبيعية

يعتبر هذا الدواء من الأدوية التي يعتبر استخدامها آمن أثناء فترة الرضاعة الطبيعية إلا في بعض الحالات النادرة مثل أن يكون الطفل مصاب بمرض نقص الجلوكوز 6 فوسفات ديهيدروجينيز (G6PD)، ففي هذه الحالة يمنع استخدام هذا الدواء بشكل تام ويتم الاستعانة بالطبيب لإيجاد بديل له.

التداخلات الدوائية لدواء Uvamin Retard

توجد مجموعة من التداخلات الدوائية لدواء يوفامين ريتارد التي يجب معرفتها ومن ضمن هذه الأدوية:

• الأدوية الخاصة بعلاج عسر الهضم التي تعرف باسم أدوية الحموضة، خاصة تلك التي تحتوي على المغنيسيوم.
• الأدوية التي يتم وصفها لمرض النقرس مثل البروبينيسيد والسلفينبيرازون.
• بعض المضادات الحيوية مثل تلك التي تندرج تحت اسم الكينولون، مثل أدوية حمض الناليديكسيك، ودواء سيبروفلوكساسين الذي يعتبر من أشهر المضادات الحيوية، ودواء نورفلوكساسين، والمضاد الحيوي أوفلوكساسين، وموكسيفلوكساسين، وليفوفلوكساسين، كل هذه الأدوية يجب تجنب استخدام دواء يوفامين ريتارد معها.

ما هي بدائل يوفامين ريتارد Uvamin Retard

يبحث الكثير من الناس عن بدائل لدواء Uvamin Retard وذلك نظراً لأن هذا الدواء غير مناسب لهم لأسباب معينة، لذا فإن هذه الأدوية البديلة لها نفس التأثير علاجي ولكن مع اختلاف المادة الفعالة، ومن هذه الأدوية:

• دواء Mepafuran.

وبذلك نكون قد ذكرنا أغلب المعلومات عن دواء يوفامين ريتارد التي يرغب الكثير في معرفتها حتى يتمكنوا من معرفة إذا كان هذا الدواء مناسب معهم أم لا، كما تم ذكر البدائل الخاصة بهذا الدواء في حالة إذا كان الدواء غير مناسب مع المريض بسبب أمراض أخرى.