التخطي إلى المحتوى

يستخدم عقار Zanoglide تحت إشراف الطبيب. وعادة ما يستخدم مع نظام غذائي معين والكثير من التمارين المختلفة لتحسين مستوى الجلوكوز في الدم مع مرضى السكر من النوع الثاني. للحصول على أفضل النتائج. ويحتوي هذا الدواء على مادتين هما بيوجليتازون هيدروكلوريد. وجليميبرايد. وفي هذا المقال سوف نتعرف على استخداماته من خلال تقرير طبي شامل.

كيفية استخدام عقار Zanoglide

  • أولًا: استخدم العقار كما وصفه طبيبك تمامًا.
  • ثانيًا: قد يحتاج طبيبك إلى تعديل جرعتك من الدواء للتحكم في نسبة الجلوكوز في الدم.
  • ثالثًا: لا تغير الجرعة ما لم يخبرك طبيبك بذلك.
  • وقد يصف طبيبك العقار بمفرده أو مع أدوية السكري الأخرى. وذلك اعتمادًا على مدى التحكم في نسبة الجلوكوز في الدم.
  • وكذلك استخدم العقار مرة واحدة يوميًا مع الوجبة الأولى.
  • وأيضًا إذا نسيت جرعة من عقار Zanoglide. فاستخدم الجرعة التالية في نفس الوقت. ما لم يخبرك طبيبك بخلاف ذلك. لا تستخدم جرعتين في نفس الوقت من اليوم التالي.
  • إضافة إلى ذلك إذا كنت تستخدم جرعة أعلى من العقار من الموصوفة. فاتصل بطبيبك أو بمركز السموم على الفور.
  • وقد تحتاج جرعة دواء السكري إلى التغيير إذا كان جسمك تحت ضغط – مثل الحمى أو العدوى أو الصدمة (حادث سيارة) أو الجراحة. لذا اتصل بطبيبك على الفور.
  • استمر في اتباع نظام غذائي. وممارسة الرياضة. واختبار نسبة السكر في الدم بانتظام أثناء تلقي العلاج
  • كما يجب على طبيبك إجراء فحوصات الدم قبل البدء في استخدام العقار. وأيضًا من وقت لآخر لفحص الكبد. والكلى. وخلايا الدم.
  • وكذلك يجب أن يقوم طبيبك بإجراء فحوصات دم منتظمة (مثل الهيموجلوبين) للتحقق من مدى تحكم Zanoglide في مستوى السكر في الدم.
  • وأخيرًا قد يستغرق الأمر شهرين إلى ثلاثة أشهر لرؤية التأثير الكامل للمستحضر على التحكم في نسبة الجلوكوز في الدم.
عقار Zanoglide
عقار Zanoglide

الأثار الجانبية المحتملة لعقار Zanoglide

  • تزداد احتمالية حدوث مشاكل في القلب. والأوعية الدموية التي يمكن أن تتفاقم في بعض الأحيان عند استخدام السلفونيل يوريا (أحد مكونات العقار) مقارنة باستخدام النظام الغذائي وحده أو النظام الغذائي مع الأنسولين للتحكم في نسبة السكر في الدم.
  • وقد تشير أعراض الدوخة. والرعشة. والشعور بالجوع إلى أن نسبة السكر في الدم لديك منخفضة للغاية. ويمكن أن يحدث هذا إذا فاتتك وجبة. أو إذا كنت تستخدم دواءً آخر يخفض نسبة السكر في الدم.
  • وأيضًا مشاكل الكبد من المهم أن يعمل الكبد بشكل طبيعي عند استخدام المستحضر. ويجب على الطبيب إجراء فحوصات دم لك لمراقبة الكبد قبل البدء في استخدام Zanoglide. وأثناء العلاج حسب الحاجة.
  • كذلك يجب التواصل مع الطبيب في حالة الشعور بأعراض غريبة مثل غثيان أو قيء. وآلام في المعدة. إرهاق غير عادي. فقدان الشهية. بول داكن. اصفرار الجلد أو بياض العينين.
  • كما يمكن أن يؤدي استخدام العقار إلى زيادة الوزن نتيجة احتباس السوائل. مما قد يسبب مشكلة لمرضى القلب.
  • وكذلك إذا حدث تورم في مؤخرة العين عند مرضى السكر. يجب ان تخبر طبيبك على الفور. وإذا كان هناك أي تغيير في رؤيتك. يجب على الطبيب فحص عينيك بانتظام.
  • وأيضا انخفاض في عدد خلايا الدم الحمراء (فقر الدم).
  • وكذلك في حالة وجود قصور حاد في القلب. فلا يمكنك البدء في استخدام الدواء.
  • أما إذا كنت تعاني من قصور في القلب مصحوبًا بأعراض مثل (ضيق في التنفس وتورم). فقد لا يكون مناسبًا لك. حتى لو كانت هذه الأعراض غير خطيرة.
  • اتصل بطبيبك على الفور في حالة حدوث أي مما يلي تورم أو احتباس سوائل. خاصة في الكعبين والقدمين. وضيق في التنفس أو صعوبة في التنفس. خاصة عند النوم. وزيادة الوزن بشكل غير عادي. والتعب غير المعتاد.
  • يزداد خطر الإصابة بأمراض القلب مع استخدام العقار. مثل الذبحة الصدرية أو النوبة القلبية.
  • كذلك لا ينصح باستخدام Zanoglide في المرضى الذين يتناولون الأنسولين
  • وأخيرًا يمكن أن يسبب حدوث اسهال. فقدان شهية. صداع. ودوخة. طفح جلدي. وألام عضلي. وفي ألام في المفاصل