التخطي إلى المحتوى
يوفامين ريتارد – الاستخدامات والآثار الجانبية
يوفامين ريتارد - الاستخدامات والآثار الجانبية

تستخدم كبسولات يوفامين ريتارد في علاج عدوى المسالك البولية والالتهابات البكتيرية للمثانة وغيرها من الحالات. ويحتوي الدواء على المادة الفعالة Nitrofurantoin التي تعمل عن طريق إبطاء نمو البكتيريا. وفي هذا المقال عبر موقع “ويكي مصر” نعرض لكم معلومات مفصلة عن استخدامات دواء Uvamin Retard وآثاره الجانبية.

 

استخدامات يوفامين ريتارد

تستخدم كبسولات يوفامين ريتارد لعلاج الأمراض والحالات والأعراض التالية ومكافحتها والوقاية منها وتحسينها:

  • عدوى المسالك البولية.
  • الالتهابات البكتيرية للمثانة.

يمكن استخدام الدواء أيضا لحالات غير المذكورة وهذا يتوقف على ما يراه الطبيب.

 

الآثار الجانبية لـ يوفامين ريتارد

يوفامين ريتارد
عبوة أقراص يوفامين ريتارد

فيما يلي قائمة بالآثار الجانبية المحتملة التي قد تحدث من جميع المكونات التي تدخل في كبسولة يوفامين ريتارد. وهذه ليست قائمة شاملة، لكنها تحتوي الآثار الجانبية ممكنة الحدوث، ولكنها لا يتعرض لها المستخدمون دائما. وقد تكون بعض الآثار الجانبية نادرة ولكنها خطيرة. لذلك استشر طبيبك إذا لاحظت أي من الآثار الجانبية التالية، خاصة إذا استمرت لفترة طويلة.

  • رد فعل الحساسية تجاه أي من المكونات.
  • ردود الفعل الحساسة الخطيرة.
  • ألم في العظام أو صلابة.
  • ردود الفعل الرئوية الحادة.
  • التهاب البنكرياس.
  • دوار.
  • الطفح الجلدي.
  • الغثيان.
  • الحركة غير الطبيعية للعيون.
  • الشعور بالإثارة والسعادة.
  • ألم في البطن.
  • القيء.
  • ردود الفعل النفسية.
  • التشويش.
  • الاكتئاب.
  • الحمى المرتبطة بالعقاقير.
  • التخدير في اليدين.
  • فقدان الشهية.
  • الإسهال.
  • تورم سريع في جلد الوجه أو الشفاه.
  • الصداع.
  • حكة في الجلد.
  • تلف في الأعصاب يسبب الألم.
  • الضعف.
  • فقر الدم.
  • السمية الكبدية.

كبسولات يوفامين ريتارد قد تسبب أيضا آثارا جانبية غير مدرجة هنا. لذلك إذا لاحظت آثار جانبية الأخرى غير المدرجة أعلاه، اتصل بطبيبك على الفور للحصول على المشورة الطبية.

اقرأ أيضًا هنا: سعر يوفامين uvamin علاج التهابات الكلى والمثانة ومسالك بولية

احتياطات استخدام الدواء

قبل استخدام كبسولات يوفامين، أبلغ طبيبك بـ:

  • قائمة أدويتك الحالية، بما فيها الفيتامينات، والمكملات الغذائية.
  • إذا ما كان لديك حساسية تجاه أي من مكونات الدواء، أو أي حساسية أخرى.
  • الأمراض التي سبق وأصبت بها.
  • الظروف الصحية الحالية، مثل: الحمل، الرضاعة الطبيعية، ما إذا كنت ستجري عملية جراحية في وقت لاحق، وغير ذلك.

 

وأنت تخبر الطبيب بهذه الأمور لأن بعض الظروف الصحية قد تجعلك أكثر عرضة للآثار الجانبية للدواء. والمفترض أنك تأخذه لكي تعم عليك أكبر فائدة.

 

وخذ الدواء كما هو موجه من قبل طبيبك أو اتبع الإرشادات الموجودة على النشرة الداخلية، فالجرعة تكون مبنية على حالتك. كما يجب عليك إخبار الطبيب إذا كانت حالتك مستمرة كما هي أو تتفاقم.

 

المصدر: tabletwise