التخطي إلى المحتوى
اللهم اشف مرضى المسلمين .. موقف الأوقاف المصري
اللهم اشف مرضى المسلمين .. موقف الأوقاف المصري

اللهم اشف مرضى المسلمين دعاء أثار الجدل في مصر خاصة وأنه يستثني غير المسلمين بالدعاء. ولقد دخل على الخط الجدالي أحد الشخصيات الجدالية علاء مبارك، نجل الرئيس المصري الراحل محمد حسني مبارك. ولقد أعلنت وزارة الأوقاف بيانًا بخصوص هذا الدعاء، وما تم نسبه إلى وزير الأوقاف مختار جمعة  بأن دعاء اللهم اشف مرضانا ومرضى المسلمين قول خاطيء.

اللهم اشف مرضى المسلمين .. موقف الأوقاف المصري

قالت وزارة الأوقاف المصرية في بيان خاص بها بأن التصريحات المنسوبة لوزير الأوقاف خارجة عن سياقها. لأن تصريحات الوزير كانت تهدف إلى تعميم الدعاء بالخير والشفاء والأمن والأمان للجميع. مشيرة إلى أن التعميم في الدعاء أولى من تخصيصه ولابد من أن تكون النفوس مملوءة بالحب للجميع والحرص على جميع مشاعر جميع خلق الله سبحانه وتعالى. وأوضحت الوزارة أن الدعاء لو كان في بلد به الكثير من الأديان فلابد من مراعاة مشاعر جميع المواطنين والدعاء للجميع بالخير والشفاء.

تعليق علاء مبارك على دعاء اللهم اشف مرضى المسلمين

جديرٌ بالذكر أن علاء مبارك، ابن الرئيس المصري الراحل محمد حسني مبارك علق على تصريحات وزير الأوقاف محمد مختار جمعة بخصوص دعاء: ” اللهم اشف مرضانا ومرضى المسلمين”، موضحًا من خلال تغريدة على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” بأنه لا يوجد خطأ في الدعاء، وقال: “العكس دعاء جميل من خلاله يعم التسامح والرحمة بين المسلمين وهذا لا يمنع أننا ندعو أيضا لكل مريض بالشفاء وأن يرفع الله عن الجميع المرض والبلاء بصرف النظر عن الديانة هذا ما تعلمناه مع كامل احترامي”.

ولقد جمعة قد قال وفقا لما نقلته “بوابة الأهرام” إنه سمع إمام المسجد في أحد المساجد يدعو قائلا “اللهم اشف مرضانا ومرضى المسلمين واحفظ بلادنا وبلاد المسلمين”، موضحا أن هذا القول خاطئ ويدعو للتفرقة وعدم التسامح.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *