التخطي إلى المحتوى
أدوية علاج الصفراء عند حديثي الولادة
أدوية علاج الصفراء عند حديثي الولادة

يستعرض موقع “ويكي مصر” أدوية علاج الصفراء لدى الأطفال حديثى الولادة ؛ إذ أن نسبة كبيرة من الرضع يعانون من الصفراء بعد الولادة ، ولكن معظم الحالات لا تمثل خطورة .

أدوية علاج الصفراء عند حديثى الولادة

تظهر الإصابة بالصفراء لدى حديثي الولادة من خلال إصفرار لون الجلد والعين ، وزيادة الاصفرار تعد دليلا علي زيادة الخطورة وضرورة المتابعة الطبية  .

أسباب الصفراء

ارتفاع نسبة البيلروبين في الدم ، فتتخلص منه الكلي عن طريق البول ، فيصبح لون البول أصفر غامق.

زيادة معدل تكسير كرات الدم الحمراء ، مما يسبب تحول الهيم إلي بيلروبين.

كبد الأم ينتج البيلروبين ويصل إلي طفلها الرضيع ، وتسمي هذه الحالة بـ” الصفراء الطبيعية” وتحدث غالبا في اليوم الثاني أو الثالث بعد الولادة من خلال الرضاعة الطبيعية

إصابة الرضيع أثناء الولادة بعدوى بكتيرية أو فيروسية في الدم.

إصابة الطفل بأمراض بكتيرية أو فيروسية .

عدم توافق فصيلة دم الأم مع فصيلة دم الطفل خاصةً فصيلة Rh.

قلة بعض الإنزيمات لدى الرضيع .

حدوث اضطرابات في وظائف الكبد لدى الرضيع .

وجود خلل في كرات الدم الحمراء لدى الرضيع .

تناول الرضيع أدوية تحتوي على الأسبرين، والفاليوم، الفيوسيديك أسيد ، وتظهر الصفراء كعرض جانبي.

إصابة الرضيع بالزهري أو الحصبة الألمانية.

إصابة الرضيع بالتليف الكيسي أو التهابات في الكبد .

نقص الأكسجين لدى الرضيع بعد الولادة أو خلالها.

ولادة الطفل قبل إتمام 36 أسبوع داخل رحم الأم .

أعراض الإصابة بالصفراء الفسيولوجية

حدوث تغير في لون جلد الرضيع للون الأصفر.

يبدأ التغيير من الرأس حتى يصل إلى القدمين.

تغير لون بياض عين الرضيع للون أصفر.

تغير لون البول للون الأصفر الداكن.

انعدام الرغبة في الرضاعة.

قلة نشاط الرضيع وكثرة نومه .

أدوية علاج الصفراء عند حديثي الولادة من الصيدلية
أدوية علاج الصفراء عند حديثي الولادة من الصيدلية

أعراض الإصابة بالصفراء المرضية

في حالة الصفراء المرضية يعاني الرضيع من أعراض الصفراء الفسيولوجية، بالإضافةً إلى أعراض أخرى مثل :

احساس الرضيع بالتعب والإعياء الشديد.

التنفس السريع أو النهجان .

عدم قدرة الرضيع على الرضاعة.

ظهور كدمات زرقاء على جسم الرضيع.

حدوث نزيف أحيانا.

حدوث بعض التشنجات في بعض الأحيان.

طرق الوقاية من الصفراء

تعد الرضاعة الطبيعية من أكثر وسائل وقاية الأطفال الرضع من الكثير من الأمراض؛ إذ أنها تقوي مناعة الجسم ، فيجب على الأم إرضاع طفلها قدر المستطاع خلال إصابته بالصفراء .

علاج الصفراء لدي الرضيع

يرجع نوع العلاج إلى حاله الطفل الرضيع ومدى تحمله  للمرض ، الصفراء الطبيعية تزول تلقائيا خلال أسبوعين.

فيجب علي الأم متابعة الطفل جيدا و مراقبة مستوى نشاطه ومدى تقبله للرضاعة وملاحظة هل تزول علامات الصفراء أم تتزايد .

يجب إرضاع الطفل بصفة مستمرة ؛ لأن الرضاعة هي أساس العلاج .

يمكن الاستعانة بفيتامين علاج الصفراء وتنشيط الكبد.

وفي حالة كانت نسبة الصفراء مرتفعة، فيجب التوجه للمستشفى لتلقي العلاج المناسب بعد إجراء الفحوصات الطبية اللازمة للرضيع .

وهنا يختار الطبيب نوع العلاج علي حسب حالة الرضيع.

هناك  العلاج بالضوء أو بـ” الأشعة الضوئية” ، إذ يتم وضع الطفل تحت ضوء معين ومغطى بغطاء خاص لتصفية الأشعة الضارة التي تعمل علي تخليص الدم من البيليروبين عن طريق تبادل التفريغ للدم .

وفي بعض الحالات يتم نقل الجلوبين المناعي للرضيع ؛ لتقوية مناعته وتقليل معدل تكسير كرات الدم .

جدير بالذكر أن الإضاءة المنزلية ذات اللون الأبيض لا تعالج الصفراء .

أدوية لعلاج الصفراء لدى حديثي الولادة

من الضروري التوجه للطبيب المختص لتحديد نوع الدواء المناسب لكل رضيع على حدة والجرعة المحددة له ، ومن أدوية علاج الصفراء :

بريكانيل أمبول وشراب  ، برونكلين شراب ، دايلانيل شراب ، نيوتيرب شراب ، تالين شراب .

أسباب الصفراء عند الأطفال والطرق المثالية لعلاجها