التخطي إلى المحتوى

سرعة الترسيب، نقصد بسرعة الترسيب، أي السرعة التي يتم فيها ترسيب كرات الدم الحمراء في قاع الحاوية، وهو ما يكشف عن كثير من المعلومات حول مستويات الالتهاب العامة في الجسم، وهو أمر غير مُحدد لأي مرض، لكن في الوقت نفسه يتم توصيفه طبيًا على أنه فحص لمجموعة متنوعة من الحالات المرضية.

وخلال السطور القليلة المقبلة، نوضح بعض المعلومات الخاصة بسرعة الترسيب، وكيفية قياسها، ومعدلاتها التي قد تختلف من شخص لآخر، وعلاج تلك الحالة، وأسبابها، وغيرها من المعلومات المتعلقة بسرعة الترسيب، سوف تجدها في هذا المقال.

سرعة الترسيب
سرعة الترسيب

ما هي سرعة الترسيب ؟

يمكن تعريف معدل الترسيب بأنه عبارة عن اختبار دم شائع، يتم استخدامه للكشف عن الالتهابات في الجسم ومراقبتها، ومن ثم معرفة مدى الإصابة بالفيروسات، أو الإصابة بالفيروسات من عدمه.

يُطلق على معدل الترسيب أيضًا معدل ترسيب كرات الدم الحمراء؛ لأنه مقياس لترسيب خلايا الدم الحمراء (كريات الدم الحمراء) في أنبوب خلال فترة زمنية معينة. وغالبًا ما يتم اختصار معدل الترسيب على أنه ESR، وعلى الرغم من أن هذا الاختبار يقيس الحالة العامة للالتهاب، إلا أنه لا يقتصر على أسباب الالتهاب.

ونجد أن معدلات الترسيب تصير عالية في حالة وجود الأمراض الالتهابية، بما في ذلك التهاب المفاصل وكذلك في أمراض المناعة الذاتية مثل الذئبة. ويمكن أيضًا أن ترتفع معدلات الترسيب بسبب حالات أخرى مثل بعض أنواع السرطانات.

 

لماذا يتم إجراء قياس معدلات الترسيب؟

يتم اختبار معدل ترسيب الدم للكشف عن الالتهابات في الجسم، علاوة على ذلك يمكن استخدامه أيضًا لمتابعة تقدم المرض في الجسم.

 

من يقوم بطلب معدل الترسيب ؟

يمكن لجميع تخصصات الطب طلب اختبار الدم البسيط، يأتي ذلك أثناء تقييم الأعراض؛ لتحديد ما إذا كان هناك التهاب في الجسم أم لا، ومن ثم معرفة الموقف من المرض.

 

كيف يتم عمل معدل الترسيب؟

يتم إجراء معدل الترسيب في المعمل، وذلك عن طريق قياس المُعدل الذي تستقر به خلايا الدم الحمراء (كرات الدم الحمراء) في قاع أنبوب الاختبار. وتتحول كرات الدم الحمراء إلى رواسب في قاع أنبوب الاختبار بمرور الوقت، تاركة مصل الدم مرئيًا في الأعلى.

ويتم قياس معدل الترسيب الكلاسيكي، باعتباره ببساطة مدى سقوط الجزء العلوي من طبقة كرات الدم الحمراء (بالمليمترات) في ساعة واحدة، علمًا بأن معدل الترسيب سيكون أعلى في حالة وجود التهاب متزايد بالجسم.

 

ما هو النطاق الطبيعي لمعدل الترسيب؟

يظل معدل الترسيب الطبيعي (على طريقة Westergren) للذكور هو 0-15 ملم في الساعة، والإناث 0-20 ملم في الساعة، وقد تزيد تلك المعدلات أعلى قليلاً عند كبار السن، حيث يعد هذا هو النطاق الطبيعي لمخطط معدل الترسيب في الجسم.

 

النطاق الطبيعي لمعدل الترسيب

  • تكون سرعة الترسيب عند الرجال الذين تقل أعمارهم عن 50 سنة من صفر ـ 15 مللي / الساعة.
  • أما سرعة الترسيب عند الرجال الذين تزيد أعمارهم عن 50 سنة من صفر إلى 20 مللي / الساعة.
  • وتكون سرعة الترسيب عند النساء الذين تقل أعمارهن عن 50 سنة من صفر إلى 20 مللي / الساعة.
  • أما سرعة الترسيب عند النساء الذين تزيد أعمارهم عن 50 سنة من صفر إلى 30 مللي / الساعة.

 

علاج سرعة الترسيب

كما ذكرنا في السطور السابقة فإن الأمر الذي يؤدي إلى سرعة الترسيب لدى أي شخص، هو تعرضه لالتهابات نتيجة فيروسات، ومن هنا فإن سرعة الترسيب تنخفض مع علاج تلك المشكلة.

 

اقرأ المزيد

أضرار أدوية ارتفاع ضغط الدم