التخطي إلى المحتوى
ما هو اسم مخترع البطارية والحكاية وراءها وسيرته
ما هو اسم مخترع البطارية

يستعرض موقع “ويكي مصر” سؤال يتردد من العديد على محرك البحث العالمي “جوجل” وهو ما هو اسم مخترع البطارية فهي تعد أحد الوسائل الحديثة التي تستخدم لتشغيل الأجهزة الكهربائية والمنزلية المختلفة مثل ساعة الحائط واليد وريموت التلفزيون والتكيف والمروحة والعديد من الأجهزة الأخرى.

ما هو اسم مخترع البطارية

تجدر الإشارة إلى أن الكثير لا يعلم من هو مخترع البطارية. لذا سنعرض في التقرير التالي معلومات عنه. كما أن أبرزها أنه من دولة أوروبية وهي إيطاليا، وأحد وأشهر علماء الفيزياء عالميا، وهو العالم والدكتور أليساندرو فولتا، حيث استطاع تخزين شحنات الكهرباء ليستطيع فيما بعد توليدها على شكل تيار كهربائي يصلح استخدامه.

فكرة تصنيع البطارية

استطاع العالم الفيزيائي أليساندرو فولتا، إثبات تجربة اختراع البطارية. حيث وضع شريحتين أحدهما مصنوعة من النحاس والأخرى من مادة الزنك. وبهذا الشكل يوصل ما بين الشريحتين سلك مصنوع من المعدن، ثم توضع في محلول حمض مخفف. فعند ارتفاع جهد النحاس عن الزنك، فأنه يتم توليد جهد 1 فولت.

اسم مخترع البطارية العالم الفيزيائي أليساندرو فولتا
اسم مخترع البطارية العالم الفيزيائي أليساندرو فولتا

ما هو الفولت أمبير

ويعد الفولت أمبير هو وحدة قياس فرق جهد الكهرباء. ويعود سبب تسمية بهذا الاسم نسبة إلى العالم الذي اخترع البطارية وهو أليساندرو فولتا.

تطوير تصنيع البطارية

واستطاع العلماء فيما بعد بتكملة تطوير وتحديث البطارية. لكي تتناسب مع العصر الحديث. حيث تم تصنيع بطاريات أصغر من حجم عقلة الأصبع. لتستعمل في الساعات، علما أن اكتشاف العالم فولتا لهذه البطارية كانت ليست عملية. ولا يستطيع البشر استخدمها. لذا تم تحديث الاختراع وتطويره. إلا أنه ينسب إليه الوصول إلى تصنيع البطارية الكهربائية.

 

مخترع البطارية الكهربائية

  • أولًا0 استطاع العالم أليساندرو فولتا من اختراع البطارية الكهربائية 
  • تم تكريم العالم الفيزيائي من قبل الإمبراطور الفرنسي نابليون بونابرت 
  • جدير بالذكر أن ولد العالم فولتا عام 18 فبراير 1745 
  • تجدر الاشارة توفي مخترع البطارية الكهربائية يوم 5 مارس 1827
  • علاوة على ذلك ولد في مدينة كامناجو الصغيرة بإيطاليا أحد الدول الأوروبية 
  • أما عن ديانته، فكان يعتنق الديانة المسيحية الكاثوليكية

 

فكرة تصنيع البطارية الكهربائية

رجل ضفدعة كانت السبب في الوصول إلى اختراع البطارية حيث لاحظ وجود صعقة كهربائية جعلت رجل الضفدعة تتحرك ليقوم فيما بعد بدراسة الكهرباء الحيوية، حيث قام فيما بعد باستبدال قدم الضفدعة بورق مملح ليكتشف فيما بعد الحركة الكهربائية للخلية، وهي أن اختلاف المعدنين مثل “النحاس – الزنك” يولد فرق جهد وهو الفولت الذي سمى باسمه تكريما لما توصل إليه من علم ومعرفة، الأمر الذي جعل نابليون بونابرت يعجب بهذا الاختراع وقام بتكريمه.

 

تحديات واجهت مخترع البطارية الكهربائية 

كان أكبر تحدي واجه العالم الفيزيائي أليساندرو فولتا، هو تغير الفكر السائد لدى العلماء، وهو أن الكهرباء لا تتولد إلا من الطبيعة فقط، إلا أن بعد نجاح تجربته من توليد الكهرباء من خلال جسمين معدنين استطاع توليد فرق الجهد “الفولت” وحدة قياس الكهرباء، وذلك عن طريق تخزين الشحنات الكهربائية داخل الجسم المعدني الذي يتم تركيبه في الجهاز المراد تشغيله مثل ساعة الحائط أو الموبايل.

 

مخترع البطارية 5 حروف

ويتم استخدام اسم مخترع البطارية في أسئلة اختبار المعلومات، لذا ترتفع نسبة البحث عن من هو مخترع البطارية 5 حروف وهو العالم “فولتا” حيث يتم استخدام الاسم الثاني من اسمه لسهولة حفظه ونطقه.

 

توليد الكهرباء قديما 

كان قبل الوصول إلى اختراع البطارية الكهربائية، يتم توليد الطاقة عن طريق حك الأجسام حتى يتم توليد الطاقة أو الكهرباء، حيث كان يتم حك “الشمع الأحمر بالحرير” حتى يحدث توليد كهرباء.