التخطي إلى المحتوى

اعراض الذهان البسيط ، عبارة عن حالة تؤثر على طريقة معالجة دماغك للمعلومات التي تحصل عليها، وهو ما يجعلك تفقد في بعض الأحيان الاتصال بالواقع.

في تلك المرحلة قد ترى أو تسمع أو تصدق أشياء غير حقيقية، ليكون الذهان بذلك وليس مرض، يمكن أن يظهر عليك بسبب المرض العقلي أو الجسدي أو تعاطي المخدرات أو الإجهاد الشديد أو الصدمة.

خلال المقال التالي سوف نتعرف على العديد من الموضوعات والمعلومات المتعلقة بالذهان، والأعراض التي تصاحبه..

اعراض الذهان البسيط
اعراض الذهان البسيط

اعراض الذهان البسيط

والذهان لا يبدأ فجأة، بل عادة ما يتبع نمط شبه موحد بين مختلف الحالات:

علامات التحذير قبل الذهان: تبدأ بتغييرات تدريجية في طريقة تفكيرك وفهمك للعالم، وهو أمر قد يلاحظه أفراد عائلتك، ولكن يتم تفسيره بشكل خاطئ في الغالب.

  • ثم انخفاض في الدرجات أو الأداء الوظيفي
  • ثم صعوبة في التفكير بوضوح أو التركيز
  • ثم الشعور بالشك أو القلق حول الآخرين
  • ثم نقص الرعاية الصحية أو النظافة
  • غياب العواطف على الإطلاق

وتظهر علامات الذهان المبكر، حين تسمع أو ترى أو تتذوق أشياء لا يسمعها الآخرون، أو تعتنق المُعتقدات أو الأفكار غير العادية، بغض النظر عما يقوله الآخرون، ثم الابتعاد عن العائلة والأصدقاء

أعراض النوبة الذهانية: عادة ستلاحظ كل ما سبق بالإضافة إلى:

الهلوسة سواء كانت سمعية، حيث تسمع الأصوات عندما لا يكون هناك أحد في الجوار، أو الهلوسة اللمسية حيث تشعر بأحاسيس أو مشاعر غريبة لا يمكنك تفسيرها، أو الهلوسة المرئية حيث ترى أشخاصًا أو أشياء غير موجودة، أو تعتقد أن شكل الأشياء يبدو خاطئًا

أو ترى كثير من الأوهام حيث تعتقد أن هناك قوى خارجية تتحكم في مشاعرك وأفعالك، أو أن الأحداث الصغيرة لها معنى كبير.

 

ما هو الذهان ؟

الاضطرابات الذهانية ، مثل انفصام الشخصية ، عبارة عن تغييرات بسيطة في طريقة التفكير والتصرف، تجعلك تبدو مزدوج الشخصية، ويمكن أن تستمر تلك الحالة أيامًا أو أسابيع أو شهورًا أو حتى سنوات.

في بعض الأحيان قد تفقد الاتصال بالواقع حتى عندما لا تكون مصابًا بمرض ذهاني أساسي مثل الفصام، وعندما يحدث هذا يسمى الذهان الثانوي.

يعود السبب في تلك الاضطرابات إلى تعاطي المخدرات أو حالة طبية. مهما كان السبب، فإنها تميل إلى الاختفاء في وقت قصير.

 

أسباب الذهان

لا يعرف الأطباء بالضبط ما الذي يسبب الذهان، ولكن يوجد بعض عوامل الخطر المعروفة تشمل:

  • الوراثة حيث يمكن أن يكون لديك الجينات اللازمة لذلك، لكن هذا لا يعني دائمًا أنك ستصاب بالذهان.
  • الأدوية وهي تشمل العوامل المحفزة بعض الأدوية الموصوفة وتعاطي الكحول أو المخدرات مثل الماريجوانا و والأمفيتامينات.
  • الصدمة حيث يمكن أن يؤدي موت أحد الأحباء أو الاعتداء الجنسي أو الحرب إلى الذهان. يلعب نوع الصدمة والعمر الذي كنت عليه عند حدوثها دورًا أيضًا.
  • الإصابات والأمراض: يمكن أن تؤدي إصابات الدماغ وأورام المخ والسكتات الدماغية ومرض باركنسون ومرض الزهايمر والخرف وفيروس نقص المناعة البشرية إلى الإصابة بالذهان.
  • يمكن أن يكون الذهان أيضًا أحد أعراض مرض عقلي آخر وهو أنفصام الشخصية.
  • في بعض الحالات يحدث الذهان في حالة تحولات الهرمون الأنثوي، وعلى الرغم من ندرته الشديدة ، تعاني بعض النساء من ذهان الدورة الشهرية، حيث يمكن أن تؤثر الهرمونات غير المتوازنة في نقاط مختلفة من دورتك على التفكير والحالات المزاجية.

 

العلاج الطبي للذهان

من المهم أن يتم العلاج مبكرًا، بعدما تظهر أول عرض للذهان، ويساعد ذلك في منع الأعراض من التأثير على علاقاتك أو عملك أو مدرستك. قد يساعدك أيضًا في تجنب المزيد من المشاكل في المستقبل.

 

اقرأ المزيد