التخطي إلى المحتوى
نزلة معوية ما هي أعراضها وأفضل المشروبات لعلاجها
نزلة معوية ما هي أعراضها وأفضل المشروبات لعلاجها

أحد أهم المشكلات التي تصيب الجهاز الهضمي هو الإصابة بفيروس يتسبب في نزلة معوية تستهدف المعدة بشكل خاص والجهاز الهضمي بشكل عام، فعلى الرغم من كونها من أكثر الحالات الصحية شيوعًا وانتشارًا إلا أنها من الممكن أن تصبح في غاية الخطورة ويمكن أن تهدد الحياة لما يترتب عليها من مشكلات وعواقب وخيمة إذا تم إهمال العلاج.

 

اقرأ أيضًا: مطهر طبيعي للمعدة للاطفال أعراض تلوث المعدة عند الاطفال، علاج النزلة المعوية عند الكبار.

 

التعريف بمصطلح نزلة معوية

نزلة معوية هي عبارة عن حالة مرضية تصيب الجهاز الهضمي ككل نتيجة دخول مجموعة من الفيروسات الضارة من خلال الاطعمة الملوثة إلى المعدة ومن ثم إلى باقي الجهاز الهضمي، حيث تتسبب في حدوث العديد من المشاكل الصحية والتي يمكن تشخيصها كونها نزلة معوية عند حدوث بعض الأعراض التي سنتعرف عليها في الفقرة القادمة.

 

أعراض النزلة المعوية

تعد الأعراض التالية هي أبرز الأعراض للتأكد من اصابتك بنزلة معوية، وهم على النحو التالي

  • الإسهال المائي المستمر.
  • الغثيان.
  • الشعور بآلام وتقلصات حادة في منطقة أعلى البطن.
  • وهناك بعض الأعراض الإضافية التي يمكن أن تظهر على بعض المصابين بحالة نزلة معوية أبرزها الشعور بآلام في عضلات الجسم والصداع المستمر وارتفاع بسيط في درجة حرارة الجسم.

 

أسباب حدوث نزلة معوية

يعتبر التلوث هو المسبب الأساسي في حدوث نزلة معوية، فتناول الاطعمة غير النظيفة يزيد احتمالية دخول أكبر عدد من الفيروسات إلى الجهاز الهضمي، وتشمل هذه الأطعمة ما يلي

  • الخضروات والفاكهة التي لم يتم غسلها بالماء جيدًا.
  • اللحوم غير المطهية بشكل جيد.
  • الأطعمة المعرضة للتلوث بشكل مستمر مثل الوجبات الجاهزة والحلويات المكشوفة.
  • إصابة الطعام بالتعفن نتيجة سوء التخزين أو التعرض للتلوث.

 

خطوات علاج الإصابة بـالنزلة المعوية

قد يتعجب الكثير أن علاج أي نزلة معوية معتمد فقط على مجموعة من التعليمات والإرشادات الواجب اتباعها وفي الكثير من الأحيان قد لا يحتاج الأمر إلى أدوية أو عقاقير، ومن أهم هذه النصائح ما يلي

 

الاعتماد على تناول وجبات صغيرة متوازنة

نتيجة التعرض للإسهال المستمر والغثيان لفترة طويلة يصبح الجسم في حاجة ملحة إلى الأطعمة البسيطة التي تمده بالطاقة التي يحتاجها، والتي تقوم بتعويض نقص العناصر والفيتامينات التي يفقدها الجسم، لذلك يجب التركيز على الوجبات الصغيرة ذات القيمة الغذائية العالية، وذلك على النحو التالي

  • التركيز على تناول الكربوهيدرات والنشويات بشرط أن تكون مسلوقة أو مشوية، مثل البطاطا والبطاطس والأرز والمكرونة.
  • تجنب تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة ألياف عالية مثل الخضروات والفاكهة.
  • الاعتماد على تناول الشوربات الخفيفة التي لا تحتوي على منتجات الألبان التي قد تكون صعبة الهضم والامتصاص في هذه الحالة.
  • شرب كميات كافية من الماء والسوائل
  • تعويض الجسم بالسوائل التي فقدها نتيجة حدوث نزلة معوية من أهم خطوات العلاج، ففي هذه الحالة يحتاج الجسم إلى الماء والسوائل أكثر من حاجته إلى الماء، لذلك لابد من شرب كميات مناسبة على مدار اليوم لإبقاء الجسم رطبًا لأطول فترة ممكنة.
  • البعد عن الإرهاق وأخذ قسط كاف من الراحة
  • من المعروف أنه في حالة مهاجمة أحد الأجسام الغريبة سواء الفيروسات أو الميكروبات لأحد أجهزة الجسم فإنه يصبح في حالة دفاع مستمر، لذا فإنه يحتاج في هذه الحالة إلى الراحة التامة والابتعاد عن بذل مجهود بصورة كبيرة، وذلك لتوفير الطاقة المبذولة في محاربة العدوى التي تهاجم الجسم.

 

تحضير مجموعة من الوصفات الطبيعية العلاجية

ذكرنا أن السوائل والمشروبات هي أولى خطوات العلاج في حالة حدوث نزلة معوية، ومن المعروف أنه هناك العديد من المشروبات التي تعمل على تهدئة آلام البطن وتخفيف حدة الالتهابات التي يمكن أن تصيب أحد أجزاء الجهاز الهضمي، أبرزها على سبيل المثال

 

مشروب الزنجبيل والنعناع والليمون

نزلة معوية
مشروب الزنجبيل والنعناع والليمون

 

فالزنجبيل معروف بخصائصه المضادة للالتهابات ومحاربة الفيروسات والميكروبات، والنعناع من أفضل الأعشاب المهدئة للجهاز الهضمي، والليمون يعد مطهر رائع للمعدة.

 

عصير الليمون

يعتبر الليمون من أفضل العلاجات الطبيعية لأمراض المعدة وخاصة النزلة المعوية، حيث يعتبر مطهر قوي وطبيعي، لذا يمكن إضافته إلى العديد من المشروبات مثل الماء المحلى بالعسل الأبيض أو الشاي الأحمر والشاي الأخضر.

 

شاي القرفة

غالبًا ما يتم اللجوء إلى تناول مشروب القرفة من أجل مكافحة ومحاربة الفيروسات والميكروبات، حيث يمكن تناولها في صورة شاي أو مغلي القرفة وكذلك القرفة بالحليب.

 

البابونج

تعد واحدة من أبرز الأعشاب التي تساهم في علاج مشاكل الجهاز الهضمي، لذا ينصح بتناولها في حالة حدوث نزلة معوية أو التهاب في أحد أجزاء الجهاز الهضمي.