التخطي إلى المحتوى

يظن العديد من الناس أن مكان المرارة هو في منتصف تجويف البطن مباشرة. وهذا اعتقاد خاطئ. فالمرارة هي العضو المسئول عن تخزين العصارة الهضمية التي تفرز في الأمعاء الدقيقة والتي يطلق عليها العصارة الصفراوية. وفي معظم الحالات تسبب حصوات المرارة التهاب في هذا المكان. وهذا بدوره يؤدي إلى تراكم افرازات العصارة الصفراء. والتي يمكن أن تسبب انفجار المرارة على المدي البعيد. وفي هذه المقالة نوضح لكم مكان المرارة. وما هي أسباب التهاب هذا المكان.

أين توجد المرارة

المرارة هي أحد أعضاء الجهاز الهضمي. حيث أنها عضو يشبه إلى حد كبير ثمرة الكمثرى. حيث يقع مكان المرارة أسفل الكبد نحو الجانب الأيمن من البطن. وتحديداً على الجانب الأيمن من المراق. أو ما يعرف بالمنطقة تحت الغضروفية بين الجانبين السفليين من فصوص الكبد.

ما هي وظيفة المرارة في الجسم

المرارة هي عضو صغير الحجم من أعضاء الجهاز الهضمي. والذي يقوم بعدة مهام منها: – عملية إنتاج العصارة الصفراء وتخزينها داخل حويصلات ثم نقلها إلى الأمعاء. وهو سائل ذو لون بني مصفر يعمل الكبد على إنتاجه. وتستخدم هذه العصارة لتفتيت الأطعمة المشبعة بالدهون والتي تحتوي على كميات كبية من السعرات الحرارية داخل الأمعاء الدقيقة.

وتعتبر المرارة من الأعضاء ذات الوظائف الحيوية الهامة. إلا أنه بإمكان بعض الأشخاص استئصالها دون ضرر على الجسم. وعند إزالتها. يتم نقل العصارة الصفراء من مكان المرارة إلى منطقة الاثني عشر والأمعاء الدقيقة عن طريق وسائل أخري مختلفة.

ومن ضمن الوظائف الحيوية التي تمتلكها المرارة كالاتي:

  • التحكم في تدفق العصارة الصفراوية إلى الأمعاء الدقيقة.
  • تفريغ العصارة الصفراء ومن ثم إعادة مخازن تخزينها مرة أخرى. عن طريق إعادة إفراز الأمعاء لبعض الهرمونات التي تؤثر على وظيفة المرارة. والتي تساهم في تنظيم مكونات العصارة الصفراوية. مثل نسبة الماء والأملاح في العصارة الصفراوية.
  • إفراز العصارة الصفراوية للقنوات الصفراوية والاثني عشر من خلال انقباض المرارة. وتجدر الإشارة إلى أن هناك بعض العوامل التي تحفز تقلص المرارة. مثل تناول الأطعمة الغنية بالدهون. أو إفراز هرمون كوليسيستوكينين من الاثني عشر.

مكان ألم المرارة في الجسم

واحدة من ضمن أكثر الأعراض انتشارا في مكان المرارة هو الألم الذي يظهر في تلك المنطقة وثم يختفي تدريجيا. والذي يحدث عادةً في الجزء الأوسط من الجزء العلوي الأيسر من البطن. ويمكن أن يكون ألما خفيفًا أو متقطعًا. أو يمكن أن يكون شديدًا ومتكررًا. وفي بعض الحالات يمكن أن يبدأ الألم بالانتشار إلى مناطق أخرى من الجسم. بما في ذلك الظهر والصدر.

أعراض التهاب المرارة

هناك العديد من الأعراض التي تظهر بشكل مبكر منها:

  • الشعور بألم في البطن.
  • التقيؤ بشكل مستمر مع بعض الغثيان.
  • قد تصل درجة حرارة الجسم المرتفعة إلى الحمى.
  • الشعور بغازات شديدة وانتفاخ.
  • اصفرار العين والجلد.
  • اصفرار البراز والبول.
  • إسهال.
  • عسر الهضم.
  • الشعور بحرقة شديدة في المعدة.
  • فقدان الشهية وفقدان الوزن.

العلاقة بين التهاب مكان المرارة وانتفاخ البطن

  • في كثير من حالات التهاب المرارة. يعاني المرضى من تقلصات في مكان المرارة أو ألم في البطن. ويختلف مكان الألم. فأحيانًا يكون في منتصف البطن. وأوقات أخرى في الجانب الأيمن فوق البطن وبالقرب من الحجاب الحاجز.
  • تتراوح شدة الألم. حيث يبدأ خفيفًا ثم يصبح حادًا. ويستمر حتى عشرين دقيقة. ثم يختفي الألم تدريجيا. ولكن في بعض الحالات المزمنة قد يستمر الألم لساعات. ويرتبط ظهور هذا النوع من الألم بعد تناول مثل الوجبات الدسمة والتي تحتوي على سعرات حرارية مرتفعة.
  • وفي حالة الإهمال في إتمام علاج الالتهاب الموجود في المرارة. قد يحدث نوع من الانتفاخ في منطقة البطن. مع وجود ألم مصاحب لهذا الانتفاخ. لكنه قد يكون غائباً لفترات ثم يعود. وتتراوح فترات الغياب من أسابيع إلى شهور.

أعراض انفجار المرارة

إذا كنت تشعر بأعراض في مكان المرارة تشبه الأعراض الأتية. فيجب ألا تتجاهلها. فهي احتمالية كبيرة أن تكون من أعراض انفجار المرارة. ويجب عليك حينها مراجعة طبيبك الخاص لاسيما إذا كنت تعاني من أي من هذه الأعراض بشكل مستمر.

قد تشمل هذه الأعراض:

•          اضطراب الجهاز الهضمي

قد يلاحظ المريض الشعور بالامتلاء بعد الأكل وزيادة انتفاخ البطن وزيادة في التجشؤ.

•          الألم

يمكن الشعور بألم شديد في الجانب الأيمن من البطن بالقرب من مكان المرارة. يمتد إلى الكتف أو أعلى الظهر إذا كان سبب تمزق المرارة هو حصوات المرارة.

•          الإنتان أو تعفن الدم

يمكن أن يتسبب إهمال علاج انفجار المرارة في حدوث (الانتان أو تعفن الدم) في الجسم.

إذا كانت هناك عدوى مرتبطة بتعفن الدم. فإن هذا النوع من العدوى يمكن أن يكون مهددًا للحياة.

•          الحموضة المعوية

قد يجد المريض صعوبة في التمييز بين الأعراض المرتبطة بالمرارة وعسر الهضم. ومع ذلك فإن الشعور بحرقة المعدة هو أحد الأعراض التي تشير إلى انفجار المرارة.

•          ظهور الجلد والعينين باللون الأصفر

إنها حالة طبية تسمى اليرقان تنتج عن تراكم مادة البيليروبين في الجسم.

مكان المرارة
مكان المرارة

أسباب انفجار مكان المرارة

فيما يلي الأسباب الرئيسية لانفجار مكان المرارة:

1.         تجاهل علاج التهاب المرارة

تبدأ سلسلة الأحداث المؤدية إلى الانفجار بانسداد قناة المرارة واحتباس الإفرازات. مما قد يؤدي إلى تضخم المرارة مع ارتفاع الضغط داخل تجويف مكان المرارة. وبالتالي إعاقة التصريف الوريدي واللمفاوي. مما يؤدي في النهاية إلى تمزق جدار المرارة وانفجارها.

وهناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى التهاب المرارة. والتي تعد بدورها من أهم أسباب تمزق المرارة. ومنها ما يلي:

•          حصى في المرارة

تعتبر حصوات المرارة من الأسباب الشائعة التي يمكن أن تسبب نوع من الانسداد في قناة المرارة والتي تتدفق من خلالها العصارة الصفراوية. مما يؤدي إلى تراكم هذه العصارة وبالتالي حدوث التهاب.

 

ومع استمرار تراكم العصارة الصفراوية داخل المرارة. يتولد نوع من الضغط داخلها. يؤدي هذا الضغط في النهاية إلى تمدد جدار المرارة ومن ثم انفجارها.

•          انسداد قنوات العصارة

يمكن أن يتسبب حدوث التواء في القنوات الصفراوية إلى انسدادها. والذي بدوره يمكن أن يسبب التهاب المرارة.

•          عدوى

يمكن أن تؤدي الإصابة ببعض أنواع العدوى الفيروسية. مثل الإيدز. إلى التهاب المرارة.

•          وجود ورم

قد يمنع وجود الأورام داخل المرارة من خروج العصارة الصفراء بشكل طبيعي. وهذا ما يؤدي إلى تراكمها. ومن ثم يؤدي إلى التهاب المرارة.

•          مشاكل الأوعية الدموية

يمكن للأمراض الشديدة أن تتلف الأوعية الدموية وتقلل من تدفق الدم إلى المرارة. مما يؤدي إلى التهابها في نهاية الأمر.

2.         أسباب أخرى

  • • المعاناة من إصابة خطيرة: قد تكون المعاناة من ضربة شديدة أو إصابة أحد أسباب انفجار المرارة. مثل حادث سيارة. أو التعرض لضربة شديدة في البطن. وضربات مباشرة في الرياضات التي تتطلب التلاحم البدني. مثل كرة القدم أو المصارعة.
  • استئصال المرارة بالمنظار: غالبًا ما يحدث تمزق علاجي المنشأ للمرارة أثناء استئصال المرارة بالمنظار. مع معدل حدوث يقدر بـ 15-30٪.