نستعرض في التقرير التالي أعراض القولون العصبي عند النساء، والذي عادة يصيب النساء في فترة الدورة الشهرية أو أثناء فترة الحملة، أو نتيجه تعرضها للتوتر الشديد والقلق، فالمرأة كائن حساس مرهف الحس يتأثر بسرعة بأي مشاكل قد تتعرض لها، مما يجعلها أكثر إصابة بالقولون العصبي عن الرجال. ويعد القولون العصبي هو ترمومتر الأحساس في جسم الأنسان، يتأثر سريعا بأي شعور حزن أو قلق أو توتر، مما يصاحبه آلام شديدة في البطن ومحيط الصدر وقد يصل إلى الظهر، إذا زادت الحالة سوءا.

وعند إصابة الفرد بالقولون العصبي فعليه الابتعاد عن مواطن القلق والتوتر، والتقليل من حجم المشاكل التي تحيط به، كما يجب تنظيم الأكل وعدم تناول الطعام بشكل سريع أو وسط مكان مزعج.

أعراض القولون العصبي عند النساء

وتتمثل أعراض القولون العصبي عند النساء، في عدة أشكال:

* الشعور بالتبول بشكل مفاجأة.
* الشعور بعدم تفريغ المثانة بشكل كامل.
* صداع الرأس
*الغثيان ورائحة فم كريهة.
* القلق والكآبة بشكل مفاجاء دون وجود سبب.
* الشعور بآلام عند ممارسة العلاقة الزوجية.
* التغيرات الهرمونية لدى النساء، وعادة ما تظهر خلال فترة الطمث.

أعراض القولون العصبي النفسية

القولون العصبي هو حالة شائعة تؤثر على الجهاز الهضمي، وتتميز بعدم انتظام حركة الأمعاء وتجاوبها مع الضغوط النفسية والعصبية. وبالتالي، فإن الأعراض النفسية تلعب دورًا مهمًا في الإصابة بالقولون العصبي. وتشمل الأعراض الشائعة للقولون العصبي النفسية:

1- آلام البطن: تشعر بالألم في منطقة البطن، ويمكن أن يشعر الشخص بتقلصات أو آلام متقطعة أو مزعجة.

2- الإمساك أو الإسهال: يمكن للشخص أن يعاني من الإمساك، وقد يكون هذا التغير في الحركة الأمعاء متكررًا ويصاحبه تورم في البطن. وعلى الجانب الآخر، يعاني بعض الأشخاص من الإسهال والذي يمكن أن يؤدي إلى شعور بالإرهاق والتعب.

3- الانتفاخ: يشعر الشخص بانتفاخ في البطن والذي قد يصاحبه شعور بالامتلاء والتفتت.

4- الغازات: قد تزيد الغازات في الأمعاء وتسبب شعورًا بالانتفاخ والانزعاج.

5- الإحساس بالحاجة الملحة للتبرز: قد يشعر الشخص بالحاجة للتبرز متكررًا أو بصورة مفاجئة، وقد يشعر بالقلق حول عدم القدرة على الحصول على الحمام عند الحاجة.

6- الغثيان والتقيؤ: يشعر بعض الأشخاص بالغثيان والتقيؤ، وعلى الرغم من أن هذه الأعراض نادرة، فإنها يمكن أن تصاحب القولون العصبي.

أعراض القولون العصبي عند الرجال

يتشابه الأعراض النفسية والجسدية للقولون العصبي عند الرجال والنساء، ولكن يمكن أن تختلف الأعراض الدقيقة التي يشعر بها الرجال عن تلك التي يشعر بها النساء. وبالتالي، فإن بعض الأعراض الشائعة للقولون العصبي عند الرجال تشمل:

1- الألم في البطن والقدمين والظهر والرقبة.

2- الإمساك أو الإسهال، ويمكن أن يشمل هذا الإسهال إفرازات مصحوبة بالدم أو الصديد.

3- الانتفاخ والغازات، ويمكن أن يؤدي هذا الانتفاخ إلى شعور بالثقل والتعب.

4- الإحساس بالحاجة الملحة للتبرز، ويمكن أن يترافق ذلك مع شعور بالألم والتقلصات في البطن.

5- الصداع والتعب والشعور بالإرهاق والتوتر والقلق.

6- التهاب المعدة والأمعاء، ويمكن أن يترافق ذلك مع الإمساك أو الإسهال والغثيان والتقيؤ.

7- تغيرات في النمط الغذائي والشهية، ويمكن أن يؤدي ذلك إلى فقدان الوزن أو الزيادة في الوزن.

يجب التأكيد على أنه يمكن لأي شخص أن يعاني من القولون العصبي، بما في ذلك الرجال والنساء على حد سواء، ويتطلب العلاج الشامل للقولون العصبي مزيجًا من العلاج الطبي والتغييرات في النمط الحياتي والتغذية، والتحكم في الضغط النفسي والعصبي.

أعراض القولون العصبي الشديدة

 

يعتبر القولون العصبي اضطرابًا هضميًا شائعًا يصيب الأمعاء الغليظة والذي يتسبب في أعراض مختلفة، ومن بين الأعراض الشائعة للقولون العصبي الشديدة:

1- الآلام البطنية: قد تتراوح شدتها بين خفيفة وشديدة، وتكون في منطقة البطن السفلية ويمكن أن تشعر الشخص بتشنجات وانتفاخ في البطن.

2- التغيير في عادات الأمعاء: يعاني الأشخاص المصابون بالقولون العصبي الشديد من اضطرابات في عادات الأمعاء، ويمكن أن يصفوا حالتهم بالإسهال أو الإمساك.

3- التهاب الأمعاء: قد يحدث تهيج والتهاب في الأمعاء مع القولون العصبي الشديد، مما يؤدي إلى زيادة الإسهال والغازات وآلام البطن.

4- الشعور بالانتفاخ: قد يعاني الأشخاص المصابون بالقولون العصبي الشديد من شعور بالانتفاخ والغازات في البطن.

5- الغثيان والقيء: قد يعاني بعض الأشخاص المصابون بالقولون العصبي الشديد من الغثيان والقيء ولا يعتبران أعراض شائعة جدًا.

تشخيص القولون العصبي:

هناك حالات تستدعي للتدخل الطبي العاجل، وذلك عند الشعور بانتفاخ المعدة والغثيان والتقيؤ والألم بشكل مستمر، وفقدان الوزن، وظهور دم في البراز.

وينصح أطباء الجهاز الهضمي، مريض القولون العصبي، بالابتعاد تماما عن البقوليات وبعض أنواع الفاكهة كالبطيخ والجوافة، وكذلك أنواع من الخضار كالطماطم والبصل والتوابل والبهارات والشطة، والابتعاد تماما عن المسبكات والمكسرات ومضغ اللبان، وعدم شرب المياه على معدة فارغة، والمشروبات الغازية والمرطبات والأكل الدسم، والخضار غير ناضج بشكل كامل، والتقليل من القهوة والشاي.

ويفضل تناول الطعام المسلق أو المشوي، شرب عصير كرنب قبل النوم، والألياف الطبيعية التي تعمل على تنشيط حركة الأمعاء عامة وتنظيم حركة القولون بصورة خاصة، وكذلك انتظام عملية الهضم والتبرز، وتوجد الألياف الطبيعية في صورة حبوب أو بودرة قابلة للذوبان في المياه.

خلطة طبيعية لعلاج إلتهابات القولون العصبي:

ينصح الأطباء عند الشعور بالتهابات في القولون العصبي، بتناول زبادي مخلوط بالردة الناعمة وملعقة عسل نحل، وذلك لمدة أسبوع حتى تنتظم حركة القولون من جديد، مع تناول بعض العقاقير الطبية كالأتي:

*الملين: ينصح الأطباء بتناول الملينات للحالات المصاحبة للأمساك الشديد نتيجة عدم انتظام حركة القولون.

* أدوية مقاومة للاكتئاب النفسي: حيث يعد سبب الإصابة بالقولون الصعبي، هو القلق والتوتر النفسي، لذا ينصح بعض الأطباء بتناول عقاقير تعمل على تهدئه الأعصاب.
* تناول المسكنات التي تعمل على تخفيف حدة الآلام الناتجه عن إلتهاب القولون.

علاج القولون العصبي بشكل نهائي:

هناك بعض وصفات العلاج بالأعشاب، لمرضى القولون العصبي، فينصح بعض الأطباء الذين يلجأون إلى الطب البديل بشراب بعض الخلطات العشبية التي تعمل على تخفيف الآلام، نعرضها في السطور التالية:

* اليانسون: ويعمل اليانسون على التخلص من الغازات في الأمعاء ومنح المعدة الراحة الكافية.

* بذور الشمر: وتعمل تلك البذور على القضاء على الغازات وإدرار البول مما يساعد على تحسن حركة القولون، والشعور بالراحة، ويمكن مضغها أو غليها في المياه وشرب كوب كل يوم في الصباح الباكر.

* النعناع: يعمل النعناع على التخلص من الانتفاخ الناتج عن إلتهاب القولون، كما يعمل على التخلص من التوتر والقلق واسترخاء الجسم، والحد من تشنجات المعدة، ويفضل شرب النعناع محلي بالعسل النحل حتى يعطي مفعول سريع.

*الزنجبيل: يعد الزنجبيل المشروب السحري للتخلص من آلام القولون العصبي، حيث يعمل على تطهير المعدة، ويفضل عند شراب الزنجبيل تحليته بالعسل النحل وعصير الليمون.

*الحلبة: تعمل الحلبة المغلية على التخلص من آلام القولون، رغم أن هناك الكثير من الأفراد لا يفضلون شراب الحلبة لما تسببه من رائحة عرق كريهة.

*العسل الأسود: يعد تناول ملعقة من العسل الأسود على العريق علاج سريع للشفاء من القولون العصبي، والتخلص من الأعراض الجانبية التي قد تنتج من إلتهاب القولون كالأمساك أو الانتفاخ والغازات.