التخطي إلى المحتوى
آلام الحمل في الأشهر الأولى وكيفية التخلص منها بسهولة
آلام الحمل في الأشهر الأولى وكيفية التخلص منها بسهولة

تواجه النساء دوما في أشهر الحمل الأولى آلاما متعددة، ولا تعرف ‏كيف تواجهها ولا كيف تتخلص منها، ذلك نعرض لكم أبرز آلام ‏الحمل في الأشهر الأولى وطرق مثالية للتخلص منها بسهولة.‏

أعراض الحمل في الأشهر الأولى

وتأتي أبرز أعراض الحمل في الأشهر الأولى، بحسب أطباء النساء ‏والتوليد على النحو التالي

‏1.‏      أعراض القيء والغثيان

تظهر أعراض القيء والغثيان دوما منذ الشهر الأول من الحمل، ‏والتي يعرفها الأطباء باسم “الوحم الصباحي”، والتي تزداد بصورة ‏كبيرة في ساعات الصباح خلال الأشهر الأولى من الحمل.‏

ويحذر الأطباء في حالة زيادة أعراض القيء والغثيان، لأنه يمكن أن ‏يسبب في إصابة النساء الحوامل بأعراض الأنيميا وفقر الدم، بسبب ‏فقدان قدر كبير من السوائل من الجسم.‏

ويطالب الأطباء دوما بضرورة تعويض تلك السوائل والعناصر ‏الغذائية الهامة المفقودة بالقيء أو الغثيان، لأن استمرار تلك ‏الأعرض يمكن أن يؤدي إلى إصابة الأجنة بتشوهات خلقية ‏مختلفة.‏

أعراض القيء والغثيان
أعراض القيء والغثيان

‏2.‏      انخفاض ضغط الدم

يعتبر انخفاض ضغط الدم، واحدا من الأعراض الرئيسية في ‏الأسابيع الأولى من الحمل لعدد كبير من النساء.‏

ويرجع خبراء الصحة انخفاض ضغط الدم لدى النساء الحوامل، ‏إلى تمدد الأوعية الدموية، حتى يتم زيادة تدفق الدم إلى الرحم.‏

ويمكن أن يكون انخفاض ضغط الدم هذا مصاحبا لدى النساء ‏الحوامل بالشعور بالدوار والدوخة، خاصة في حالات الوقوف ‏المفاجئ أو تغيير وضعية الجلوس بصورة مفاجئة.‏

وحدد الخبراء أيضا سببا آخر لانخفاض ضغط الدم لدى الحوامل، ‏وهو يرجع إلى التغيرات الهرمونية وسوء عادات النوم المصاحب ‏للحمل.‏

ويحذر الأطباء من أنه يجب معالجة انخفاض ضغط الدم بصورة ‏كبيرة ولفترة طويلة، حتى لا تحدث مضاعفات خطيرة للحمل في ‏الأشهر الأولى، والتي قد تصل إلى حد حدوث حمل خارج الرحم.‏

‏3.‏      النزيف البسيط

يصاحب دوما بداية أشهر الحمل نزيف بسيط لدى معظم النساء، ‏ويمكن أن يظل مستمرا في الأشهر الأولى للحمل.‏

ويرجع الأطباء تلك الحالة من النزيف البسيط، إلى انغراس البويضة ‏في جدار الرحم، ويصفونها بأنها ظاهرة طبيعية وغير مقلقة على ‏الإطلاق.‏

ولكن يمكن أن تقلق المرأة إذا ما صاحب النزيف البسيط تقلصات ‏وألم في البطن والظهر، لأن هذا يمكن أن يؤدي إلى الإجهاض، أو ‏وجود حمل خارج الرحم، وهو ما قد يكون قاتلا للنساء.‏

متى يظهر خطر الإجهاض في أشهر الحمل الأولى

تخشى الكثير من النساء التعرض لخطر الإجهاض في أشهر الحمل ‏الأولى، ولذلك نسعى لأن نقدم لكم عدد من الأمور التي قد تعرض ‏النساء لخطر الإجهاض.‏

النزيف البسيط
النزيف البسيط

ورصدت إحصائية عالمية أن حوالي 10% من النساء حول العالم ‏لخطر الإجهاض في الشهر الأولى للحمل.‏

وجاءت أبرز مظاهر تزيد من خطر الإجهاض في أشهر الحمل الأولى ‏على النحو التالي

  • الحمل المتكرر لأكثر من مرة
  • الحمل في سن صغيرة
  • الحمل في سن كبيرة
  • حدوث تقلصات في البطن والظهر بأشهر الحمل الأولى
  • الجينات أو الكروموسومات الزائدة أو المفقودة
  • البويضة التالفة التي لا تؤدي إلى تكون الجنين من الأساس
  • إصابة الأم بالسكر وعدم السيطرة عليه
  • مشاكل هرمونية للأم
  • مشاكل في الرحم أو عنق الرحم
  • اختلال نشاط الغدة الدرقية غير المسيطر عليها
  • ظهور مشاكل في المشيمة
  • البدانة المفرطة
  • التسمم الغذائي
  • تناول بعض الأدوية من دون استشارة الطبيب
  • سوء التغذية
  • تعاطي الأم المخدرات أو الكحوليات
  • تعرض الأمن لصدمة نفسية

كيفية الوقاية من الإجهاض في أشهر الحمل الأولى

يمكن الوقاية من الإجهاض في أشهر الحمل الأولى عن طريق اتباع ‏الخطوات التالية

  • متابعة الطبيب بصورة مستمرة في أشهر الحمل الأولى
  • تجنب عوامل الخطر المعروفة مثل التدخين أو الكحوليات أو ‏العقاقير غير المصرح بها
  • تناول عدد من الفيتامينات والمكملات الغذائية بتوصية من ‏الطبيب
  • تقليل استخدام الكافيين بصورة كبيرة
  • المحافظة على وزن صحي خلال أشهر الحمل الأولى
  • حاولي تجنب الإصابة بأي نوع من أنواع العدوى ‏
  • احرصي على تناول الطعام الصحي المتوازن.‏