التخطي إلى المحتوى
تجميل الأنف اللحمي بالعمليات الطبية معلومات هامة
الأنف اللحمي

الأنف اللحمي هو الأنف الذي يوجد به طبقة محدبة من الجلد في الجزء العلوي من الأنف فيكون جلد الأنف سميك والغضاريف ضعيفة ويبدو الأنف واسع وضخم، وقد لا يكون هذا الشكل من أشكال الأنف غير مناسبا للكثير من الناس ويرغبون في تغييره حيث أصبح الآن تغييره من الأمور المتوفرة والسعلة وبإمكان أي شخص التخلص من الأنف اللحمي بسهولة.

 الأنف اللحمي

يعرف الأنف اللحمي بسماكة الجلد الذي يحيط بالغضاريف في طرفي الأنف مما يعطي الجلد حجم عريض وتبدو الأنف بشكل أكبر حجما.

جراحة الأنف اللحمي

هي عبارة عن عملية جراحية لتغيير شكل الأنف لأسباب تجميلية مثل تحسين مظهر الأنف أو أسباب علاجية مثل علاج صعوبة التنفس أو لكل هذه الأسباب.

تتكون الأنف من جزء علوي يتمثل في العظام وجزء سفلي يتكون من غضروف، قد يقوم الطبيب بتغيير شكل الغضاريف أو العظام أو الجلد أو بالقيام بالتغيير فيهما جميعا.

ويحدد الطبيب قبل إجراء العملية شكل الوجه وبشرة الأنف، وما يرغب المريض في تغييره، وبعد التأكد من أن العملية مناسبة لك يبدا الطبيب بوضع خطة العلاج.

هل جراحة الأنف اللحمي خطيرة

قد يحدث بعض المضاعفات التي قد تجعل هناك بعض الخطورة في هذه العملية، ومن هذه المخاطر:

  • قد يحدث تجمع للسوائل تحت الجلد وذلك لوجود طبقة دهون تحت الجلد لدى الأنف اللحمي.
  • ظهور ندبات تحت الجلد بسبب زوال طبقة السوائل الموجودة تحت الجلد، ويتم في هذه الحالة استخدام حقن الستيرويد لتجنب هذه الندب.
  • صعوبة في التنفس من خلال الأنف.
  • الإحساس بتخدير في منطقة الأنف.
  • ظهور انتفاخ وتلون.
  • وجود ندبات.
  • قد يحتاج الشخص لإجراء عملية جراحية أخرى.

الاختلاف بين الأنف اللحمي والأنف العظمي

الأنف العظمي يكون فيه الجلد طري ومرن حيث يمكن للشخص رؤية تفاصيل عظام الأنف من تحت الجلد وتلاحظ في الجزء السفلي من الأنف ويكون عادة الغضروف ثابت وقوي، وذلك على عكس ما يظن البعض من أن الأنف العظمي يحتوي على جلد محدب، ومن خلال ممارسة أطباء الجراحة فإن جراحة الأنف العظمي تعد من أسهل الجراحات.

الأنف اللحمي يكون فيه الجلد سميكا وتفاصيل العظام والغضاريف تكون واضحة، ويكون الجلد حول الغضروف رقيق وضعيف ويكون هذا النوع من الأنف سميك ومسطح.

تجميل الأنف اللحمي بالعمليات الطبية
تجميل الأنف اللحمي بالعمليات الطبية

اقرأ ايضا: أقراص achtenon لتحسين حركة العضلات و علاج الشلل الرعاش

متى يقوم الشخص بجراحة الأنف اللحمي

أغلب الأشخاص الذين لديهم الأنف اللحمي يرغب في إجراء جراحة لها وتغيير شكلها الغير منتظم وتبدو أحيانا محدبة أو منحرفة أو يكون عدم الانتظام في الشكل هذا ناتج عن صدمة أو حادثة تعرض لها الشخص، ومع إجراء جراحة للأنف تزول هذه المشكلة ولكن لابد من معرفة أن الأنوف اللحمية لا تقبل التغيير بسهولة مثل الأنف العظمي

متى يأخذ الأنف اللحمي شكله النهائي بعد عملية التجميل

تظهر نتيجة عملية التجميل الخاصة بالأنف اللحمي بعد ذهاب التورم، حيث يظهر أكثر من 50% من شكلها النهائي بعد زوال التورم وترتفع هذه النسبة تدريجيا حتى تصل إلى 100% في خلال 6 أشهر على الأكثر وقد تقل المدة عن ذلك.

تجميل الأنف اللحمي العريض

تعد جراحات تجميل الأنف هي أحد الإجراءات الجراحية لتغيير شكل الأنف بما يتناسب مع شكل الوجه ويعتمد أطباء الجراحة في تجميل الأنف العريض على جراحة خارجية أو جراحة بداخل الأنف وذلك يحدده الطبيب لما يجده يتلاءم أكثر مع الحالة التي سيقوم بإجراء الجراحة لها والأقل من حيث الضرر والأفضل من حيث النتيجة.

ويعد اختيار الطبيب التقنية المناسبة لتجميل الأنف يعطي نتيجة جيدة، ويتم استخدام الجراحة للأنف اللحمي لاعتقاد البعض أنها مناسبة أكثر ملائمة له.

تجميل الأنف اللحمي بالليزر

انتشرت مؤخرا عمليات تجميل الأنف اللحمي بالليزر حيث أصبحت من العمليات المفضلة بالنسبة للكثيرين وذلك لأنها عملية خالية من متاعب الجراحة وتستغرق حوالي ساعة أو ساعتين، ويستطيع الشخص الرجوع إلى حياته الطبيعية في خلال يوم أو يومين وذلك بالنسبة للأشخاص الذين لديهم مسؤوليات ودائما وقتهم ضيق.

حيث يقوم الليزر بجعل جلد سطح الأنف أرق ويقلل من الأنسجة الجلدية الزائدة من خلال تلقي جلد الأنف حرارة من الليزر للحصول على أنف صغير ومتناسق وذلك خلال عملية تجميل الأنف بالليزر.

اقرأ أيضا سعر دواء الليرجيل allergyl مضاد للحساسية واعراض السعال

أنف لحمي وأنف عظمي

الأنف اللحمي ليس به الكثير من العضلات ولكن يتميز بوجود جلد سميك ودهني ومسام واسعة وشفرات الأنف تكون سميكة والجزء السفلي من الأنف عريض وشفرة الأنف عريضة، أما الأنف العظمي تكون واضحة ولها شكل ممدد ومتحدب وتكون واضحة في شكل الأنف وخاصة في المنظر الجانبي للوجه.

تصغير الأنف اللحمي بدون جراحه

هي عملية بسيطة لتجميل الأنف اللحمي حيث أنها لا تحتاج إلى تخدير كلي خلال إجرائها كما أنها أيضا قليلة في مخاطرها ومضاعفاتها المحتملة كما أن تكلفتها أقل، وتكون عن طريق عدة تقنيات مثل استخدام الإبر أو عن طريق الليزر وذلك من خلال مراكز جراحة التجميل بدون جراحه.

فترة الشفاء من عملية جراحة الأنف اللحمي

قد يأخذ الإنسان وقتا من أسبوع ونصف إلى أسبوعين حتى يشعر بالتحسن بعد هذه العملية ويجب عليك خلال هذه الفترة إبقاء رأسك في وضع أعلى من جسمك أي مرفوعا للأعلى حتى خلال فترة النوم، ويتم إزالة الأشياء التي بالأنف بعد أسبوع ثم بعد ثلاثة أسابيع سيخف الورم بنسبة 20 إلى 30% وبعد 6 أسابيع سيزول بنسبة من 50 إلى 60% وفي بعض الحالات إلى سيزول بنسبة 90% ثم سيختفي تدريجيا في خلال شهر أو شهرين وبعد ثلاثة أشهر سيعود الأنف إلى شكله الطبيعي.

تصغير الأنف اللحمي طبيعيا

قد يحب البعض اللجوء إلى الطرق الطبيعية لتصغير الأنف اللحمي ولذلك سنقدم لك هنا بعض الوصفات الطبيعية التي تعطي نتائج جيدة في هذا الأمر، وهي:

  • استعمال مسحوق الزنجبيل وذلك لأنه يساعد في تقليل الدهون الزائدة حول الأنف، وذلك بخلط مسحوق الزنجبيل مع كمية مناسبة من الماء وخلطها جيدا ووضع هذا الخليط على الموضع المراد تصغيره من الأنف.
  • استخدام بعض الزيوت مثل: زيت السدر، أو زيت الجريب فروت، أو زيت السرو، وذلك بدهن الزيت على الجزء الذي ترغبين في تصغيره من الأنف مع تكرار ذلك كل يوم.
  • وضع الثلج على الأنف يقلل من انتفاخه وذلك بلف مكعبات الثلج بقطعة من القماش النظيفة مع تحريك مكعبات الثلج على الأنف لمدة عشر دقائق وتكرر 3 مرات في اليوم.
  • استخدام الكونتور وهو نوع من أنواع مساحيق التجميل التي يتم استعمال الألوان الداكنة منه لجعل الأنف يبدو أصغر حجما، ولكن لابد أن تعرفي جيدا كيفية تحديد الخطوط على الأنف لجعلها تبدو أصغر، كما يجب أيضا اختيار الفرشاة المناسبة لذلك والألوان المناسبة للون بشرتك، كما يمكنك جعل أنفك قصير بوضع الظل أسفل الأنف وعلى جانبي الأنف أيضا.

تذكر دائما أن الأنف اللحمي شكل من أشكال الأنف الذي قد يناسب بعض الأشخاص ولكن البعض الآخر قد يرغب في إجراء تغيير فيها وذلك على حسب رغبة الشخص واستشارة الطبيب ليخبرك بالأفضل لك ولصحتك ومظهرك العام.