التخطي إلى المحتوى

تنتمي نبتة البردقوش (الزعتر البري) لفصيلة النباتات العطرية، كالقرفة والنعناع وغيرها، وهي نبتة طبية تستخدم لعلاج الكثير من الأمراض، في مناطق مختلفة من الجسم، كما تستخدم أيضاً كمنكه للطعام، فتضاف كالتوابل للطواجن والصلصات والأسماك واللحوم. هذا ويتم استخدامها بأشكال عديدة إما جافة أو مطحونة أو كما هي طازجة، كما يتم عصره واستخراج الزيت منه فيستخدم كدهان موضعي لعلاج الآلام، وشفاء بعض الأمراض.

 

فوائد البردقوش

مكافحة الالتهابات

وذلك لاحتوائها على العديد من المضادات الحيوية الطبيعية، ومضادات الأكسدة، ك ( كارفاكرول ) والتي تعمل على محاربة الإلتهابات والأورام بجميع أنواعها، كما تعمل على الوقاية منها، لأنها تمنع تلف الخلايا عن طريق محاربة الجذور الحرة.

تخفيف حدة نزلات البرد وأمراض الشتاء

وذلك عن طريق، غلي بذور البردقوش وشربها، مما يساعد على علاج الأنفلوانزا، والبرد بجميع أعراضه، كما يعالج أيضاً التهابات الحلق والأنف والبلعوم، وغيرها من الالتهابات الرئوية.

تعزيز صحة الجهاز الهضمي

وذلك لعمله على ضبط التنظيم الإفرازي لإنزيمات الجهاز الهضمي،  وتخفيف قرحة المعدة، وعلاج المغص، والنزلات المعوية، كما أنه يعد من فواتح الشهية، التي تستخدم من قبل من ليس لديهم رغبة في تناول الطعام، وطريقة استخدامه، تكون بشرب مغلى بذور تلك النبتة، ( البردقوش ).

البردقوش

تنظيم الدورة الشهرية

فهو ينشط الدورة الدموية بالجسم، مما يساعد على سهولة خروج الدم، وتخفيف الألم.

يعمل على تنظيم الإفراز الهرموني لدى النساء، كما أنه مفيد جداً في علاج حالات تكيسات المبايض.

محاربة العدوى البكتيرية

وذلك لاحتوائه على مضادات الأكسدة، والعديد من المضادات الطبيعية الأخرى، فيستخدم في علاج كثير من حالات العدوى البكتيرية، ومن أشهرها عدوى المسالك البولية، عن طريق تناول زيت البردقوش، على فترات بكميات قليلة.

علاج الصداع والصداع النصفي ( الشقيقة ) والأرق

ويكون العلاج بدهن زيت الزعتر على مقدمة الرأس، بالإضافة لشرب مغلي البردقوش.

تقوية جهاز المناعة

فهو يعمل كمحفز للمناعة بسبب احتوائه على حمض الروزمارينيك، وهو من المركبات التي لديها قدرة عجيبة في القضاء على البكتيريا والالتهابات والفيروسات، لذا فهو معالج قوي للروماتيزم وبقية أمراض المفاصل والعضلات والأعصاب كذلك.

مسكن للآلام

لاحتوائه على مجموعة من الزيوت الطيارة، التي تعمل على تهدئة الألم.

الإكتئاب وتقلب المزاج

وذلك لأنه يعالج القلق والتوتر والصداع ويسكن الألم، بالإضافة إلى أن الزيوت الطيارة التي به بالإضافة لعملها كمهدئ، فهي تساعد على الاسترخاء والشعور بالسعادة.

التحسين من صحة الجلد والبشرة

لعمله كمطهر ومضاد للالتهابات، فهو يعالج الاكزيما بجميع حالاتها وحب الشباب والبثور، وغيرها من الالتهابات، بالاضافة لقدرته على منع تكون الفطريات داخل الجروح وبالتالي تسريع شفائها.

يعمل أيضاً على محاربة الشيخوخة، ومنع ظهور التجاعيد المبكرة في الوجه، والتي تنزعج منها الكثير من السيدات بل والرجال ويبحثون لها عن أدوية، والكثير منهم من يلجأ لعمليات التجميل والتي ربما تفشل، مسببة أضراراً بالغة.

إدرار الحليب

فينصح للمرضع بتناول مغلي البردقوش، والذي يكون بإضافة ملعقة من البردقوش للماء المغلي وتركه لثوان على النار، ثم تركه يهدأ، ليخرج كل مابتلك النبتة في الماء، ثم تناوله، وأنت على خيار، إما إضافة السكر وإما لا، ولكن لاتنناوله بصورة يومية، حيث لم يثبت أمانه التام على صحة الجنين، ولكن كل ما أخذ بالمعقول لايضر.

تقوية الشعر ولمعانه

وذلك باستخدام زيت البردقوش كحمام للشعر اسبوعياً، فستلاحظين الفرق في لمعان شعرك وتقويته، ومظهره الصحي، ومنع تساقطه، حيث أنه يعمل على تقوية البصيلات، وبالتالي تقوية الشعرة. ومن استخداماته أيضا (التخفيف من أعراض انقطاع الطمث) للنساء بعد سن ال 45 تقريباً.