التخطي إلى المحتوى
اسباب طنين الاذن وطرق العلاج
اسباب طنين الاذن وطرق العلاج

اسباب طنين الاذن هي واحدة من الأشياء التي يجهلها الكثيرين، فبالرغم احساس البعض بعدم الراحة أو بوجود شيء ما في غير طبيعي في الأذن إلا أنه قد يتم تجاهل الأمر وتفاقم الوضع وازدياد الحالة سوءًا، لذا ينبغي علينا التعرف على مسببات وعلاج ومضاعفات طنين الأذن.

 

اقرأ أيضًا: اسباب الاحساس ب دوخة وزغللة وعدم اتزان، دواء بيتاسيرك betaserc 16 لعلاج طنين الأذن والدوخة.

 

مفهوم طنين الأذن

قبل التطرق إلى الحديث عن أهم أسباب طنين الاذن يجب أن نتعرف سويًا على مفهوم مصطلح الطنين، حيث يتم تعريف طنين الاذن على أنه احساس غير موضوعي بمجموعة من الأصوات المزعجة إلى حد ما، ويطلق عليه احساس موضوعي لانه مقتصر على المريض أو صاحب المشكلة فقط، وتظهر هذه المشكلة في الغالب نتيجة أحد الحالات أو الأعراض المرضية.

والجدير بالذكر أن هذه المشكلة لا يمكن التعرف عليها أو اكتشافها من خلال الفحوصات أو الكشف الطبي للمريض فقط يشعر بها ويخبر الطبيب بها، ففي أغلب الأحيان يشبه صوت هدير الماء أو الضجيج الناتج عن الأصوات العالية أو الضوضاء، أو صوت تحرك الحشرات كما يمكن سماع صوت يشبه الصفير أو خروج البخار من مكان ضيق.

اسباب طنين الاذن
اسباب طنين الاذن

اسباب طنين الاذن المفاجئ

تتعدد وتتنوع اسباب طنين الاذن من مريض لآخر تبعًا لحالته، ومن أبرز هذه الأسباب ما يلي

 

حدوث انسداد جزئي أو كلي في الأذن

وتحدث هذه المشكلة نتيجة لعدة عوامل منها تراكم الشمع داخل الأذن، أو وجود التهاب في القناة السمعية، وفي بعض الأحيان تحدث هذه المشكلة نتيجة وجود أورام حميدة في العصب السمعي.

 

التعرض للضوضاء والأصوات العالية

يعتبر الجلوس في أماكن بها ضوضاء أو أصوات مرتفعة أكثر من اللازم هو أحد أهم اسباب طنين الاذن، حيث أنه يشكل نسبة 90% من مسببات المشكلة، حيث لا يقتصر الأمر على الشعور بالطنين فقط لبعض الوقت، بل أنه قد تصل الخطورة إلى التأثير على الخلايا الحساسة المسئولة عن استشعار الأصوات داخل القوقعة الموجودة في الأذن.

 

تصلب عظام الأذن

ويعد مرض تصلب عظام الأذن واحد من الأسباب الأقل شيوعًا، وهو مرض يصيب عظام الأذن ويؤدي إلى تقوسها داخل الأذن الوسطى.

 

تناول بعض أنواع الأدوية

هناك بعض الأدوية مثل المضادات الحيوية ومضادات الالتهاب والاسبرين والمهدئات إلى الشعور بطنين الأذن كعرض جانبي من الأعراض الجانبية للعقار، وغالبًا ما تزول هذه المشكلة مع انتهاء الجرعة المحددة من قبل الطبيب.

 

التقدم في العمر

تعتبر الشيخوخة والتقدم في العمر من أهم أسباب طنين الأذن، وخاصة أنه تفقد العديد من الأجهزة قدرتها على القيام بمهامها كما كان من قبل، ومنها قوقعة الأذن التي تؤثر بشكل مباشر على السمع والشعور بالطنين.

 

الإصابة بالعديد من الأمراض

فهناك بعض الأمراض التي تؤدي إلى حدوث مشكلة طنين الأذن، وعلى رأسها أمراض ضغط الدم المرتفع وقصور القلب والشرايين واعتلال الدورة الدموية والانيميا ومشاكل الغدة الدرقية وأمراض المناعة.

 

نصائح للوقاية من مشكلة طنين الأذن

بعد الاطلاع على أهم اسباب طنين الاذن، نطرح لكم مجموعة من النصائح والإرشادات من أجل التخلص من طنين الأذن نهائيًا، والتي تتلخص في مجموعة النقاط الآتية

  • حماية الأذن من خلال قلة تعرضها للصخب وللأصوات العالية، وخاصة لدى الأشخاص التي تتطلب مهامهم إلى الجلوس في أماكن بها ضوضاء مثل المصانع والورش، لأنه على المدى البعيد يتأثر العصب السمعي بهذه الأصوات ويفقد قدرته على السمع، لذا يجب ارتداء خوذة مانعة للضوضاء.
  • الاهتمام بصحة القلب والشرايين وعمل الفحوصات بشكل دوري للتأكد من سلامة الأوعية الدموية.
  • المواظبة على ممارسة بعض التمارين الرياضية الخفيفة مثل المشي أو السباحة بشكل دوري.