التخطي إلى المحتوى

حدوتة قبل النوم للكبار باللهجة العامية. حيث إن حكي حدوتة للكبار يختلف بشكل كبير عن القص للأطفال. حيث إن الكبار لديهم معلومات أكثر عن الحياة وبالعادة خيالهم ليس كالأطفال ولذا لا يمكنك أن تحكي لهم عن الأرنب أو أن النحل يتكلم مع بعضه البعض. بل يجب أن تحكي حكايات أكثر واقعية ولا مانع في قليل من الخيال. وتجدر الإشارة إلى أنه عليك تحديد عمر الكبير الذي تريد أن تحكي له بالضبط حتى يتناسب القص معه فما يتناسب مع الشباب لا يتناسب مع الشيوخ.

حدوتة قبل النوم للكبار رومانسية

إن الحكايات الرومانسية هي أكثر أنواع الحكايات التي يحب الجميع الاستماع لها. وذلك لما بها من مشاعر راقية وجميلة تدخل السرور والسكينة بداخل الفرد. ولذا يمكنك أن تحكي هذا النوع من القصص للكبار ومن بين الأمثلة التي تستطيع الاستعانة بها ما يلي:

  • في ذات الأيام وأثناء عودة أحمد من عمله كانت الدنيا تهطل مطرًا شديدًا حتى أصبح من الصعب عليه أن يمشي في الشارع فقرر الجلوس تحت أحد المظلات المتواجدة بالشارع حتى يهدأ المطر قليلًا. ولكن استرعى انتباهه تلك الفتاة التي تستمتع بالمطر وتعلب تحته بالرغم من شدته. فلما أشار لها بيديه حتى تأتي تحت المظلة رفضت واستمرت باللعب. وفي اليوم التالي وأثناء تسوقه بالمتجر رأى نفس الفتاة فقرر أن يسألها عن سبب فعلتها بالأمس.

ولما وصل لها وسألها استغرب كثيرًا من إجابتها حيث قالت له أن المطر لا يهطل كثيرًا ولذا فهي على استعداد للعب تحته حتى وإن مرضت بعد ذلك. واستمر لقاءهما بين الحين والآخر في أماكن مختلفة وكان في كل مرة يعجب بكل أفعالها وأقوالها لما بها من مغامرة وحماس. وأخيرًا وقع بحبها وطلب أن يتزوجها وتعلم منها كيف يستمتع بكل ما في الدنيا وبخاصة تلك اللحظات التي لا تتكرر كثيرًا.

  • وعن حدوتة للكبار رومانسية يمكنك أن تروي عن وردة تلك الفتاة التي كانت قد فقدت الأمل الكامل في حياتها وذلك بعدما أصيبت بجرح شديد في وجهها. فقررت الانعزال عن العالم بأسره حتى أصيبت بالاكتئاب ودخلت إحدى المصحات النفسية. وهناك قابلت ياسر ذلك الطبيب النفسي حديث التخرج المفعم بالحياة والحماس.

وعندما تعرف لحالتها حزن من أجلها حزنًا شديدًا وبخاصة أنها كانت بالغت الجمال. وقرر أن يخلصها من حالتها هذه. فبدأ ببرنامج علاجي محكم حتى تستعيد ثقتها بنفسها رغم كل ما تشعر به. ومع مرور الأيام نجح بالفعل في جعلها تستعيد ثقتها وتقبل على الحياة. فبدأ الحديث بينهما عن حياة كل منهما حتى نشب بينهما حبًا كبيرًا وتزوجا وتعاهدا على العيش سويًا لآخر يوم بالدنيا.

حدوتة مضحكة للكبار

ومن باب التسلية وإدخال السرور في قلب الأجداد والجدات يمكنك أن تحكي لهم حدوتة للكبار من النوع الكوميدي. ومن أمثلة ذلك ما يلي:

قرر جحا الشهير ذات يوم أن يفتح عيادة لكسب المال. فأعلن عنها قائلًا: ” إن العلاج عندنا بعشرين جنيهًا ولن لم يقدر الله شفاءك فستأخذ 40 جنيه” فقرر أحد المحتالين الذهاب له وأخبره أنه يعاني من فقدان التذوق منذ زمن. فقرر حجا أن يضع بفمه ملعقة من الشطة فصرخ بشدة. ففرح جحا وقال له حمدًا لله قد شفيت.

لم يستسلم المحتال عند هذه المرة بل عادة له مرة أخرى ولكن بحجة أنه مصاب بفقدان الذاكرة منذ المرة الماضية. وعندها فهم جحا أن الرجل محتال. فطلب من ممرضته أن تعطيه العبوة التي كانت تحتوي على الشطة. وعندها صرخة المريض وقال لا أريد أن أتناول هذا الشيء وهرب خارجًا.

حدوتة قبل النوم للكبار
حدوتة قبل النوم للكبار

حدوتة قبل النوم للكبار معبرة

عليك أن تحرص بين الحين والآخر أن تحكي للكبار والشباب حكايات تحتوي على عبرة وموعظة لهم بحيث تحفزهم على القيام بمختلف المهام الواجبة عليهم دون كلل أو ملل وأيضًا تبث فيهم أملًا بالحياة وتجعلهم أكثر يقينًا بأن الخير هو ما يقدره الله عز وجل. وعن حدوتة للكبار معبرة يمكنك قص ما يلي:

كان يا ما كان. كان هناك ولد يدعى حاتم لا يهتم في حياته إلا بما يرضيه من لعب ولهو دون الانتباه لمن حوله من الأفراد وواجباته نحوهم. فقد كان يتصف بالأنانية وحب الذات بشكل كبير حتى مع أمه التي عانت الكثير من أجله. وفي ذات الأيام وبعد عودته للمنزل تشاجر مع أمه وترك لها المنزل وذهب للهو مع أصدقاءه. ولما عاد وجدها ملقاة في الأرض ولا تستطيع التنفس.

فأسرع بنقلها للمشفى سريعًا وهناك أخبره الطبيب أنها قد توفيت. وعندها ندم ندمًا شديدًا وعاش عمره الباقي يصلي ويدعو الله أن يغفر له. وهنا أدرك كيف أنه قضى حياته بالكامل بلا أي فائدة وخسر أمه بسبب الأنانية وعدم الانتباه لها ولما تريد. ومن هذه الـحدوتة للكبار يتبين لنا كيف يجب ألا نضيع كل أوقاتنا فيما لا يفيد وأن ننتبه للأهل ونرعاهم.

حكايات للكبار قبل النوم

قبل النوم قد يحتاج بعض الأشخاص إلى سماع حدوتة للكبار وذلك حتى يطمئنوا ويخمدوا للنوم بأمان. ولذا لا بد أن تتعلم حكي بعض الحكايات التي تتناسب مع هذا الوقت من النوم ومنها ما يلي:

  • كان يقطن في أحد القرى الصغيرة الأستاذ أحمد والذي كان يحب اللغة العربية كثيرًا ويحرص على تعليمها للطلاب بكل ما بها من جماليات لا يمكن أن تجدها بلغة أخرى. ولكن في أحد الأيام تعرض لحادث أليم أفقده القدرة على النطق. فأصابه الاكتئاب وجلس في منزله حزينًا. ولكن طلابه ولشدة حبهم له قرروا أن يذهبوا له ويطلبوا منه أن يعلمهم اللغة رغم كل شيء.

ولكن أستاذهم رفض في البداية لاعتقاده باستحالة القيام بذلك وأنه سيكون مصدرًا للسخرية. ومع إصرارهم قرر أن يجرب ولو لمرة. وساعده في ذلك أحد الطلاب وبالفعل نجح في نقل خبرته من خلال الكتابة فقط وعاد له الأم بالحياة مجددًا. ومن حدوتة للكبار هذه نستخلص كيف يجب ألا نفقد الأمل في الحياة وإن عانينا منها كثيرًا. وأن نزرع الخير حتى نحصده.

حدوتة قبل النوم للكبار باللهجة العامية

بعيدًا عن اللغة العربية الفصحى يمكنك أن تنتقي حدوته للكبار بالعامية حتى يسهل عليهم استيعابها ويستمتعوا بما فيها من معاني. ومن بين أمثلة الحكاوي العامية ما يلي:

بتحكي قصتنا عن ولد جميل اسمه مصطفى وعمره 13 سنة. كان الولد ده بيحب ياكل حاجات حلوة كتير طول الوقت. لحد ما وص وزنه 100 كيلو ومبقاش يعرف يتحرك من مكانه. وفضلت أمه وأبه يقولوله لازم تخس لازم تنزل وزنك. ومع ذلك مكنش يستجيب ليهم. حد ما في مرة وقف قدام المراية وسأل نفسه أنا ليه بعمل في نفسي كده ليه أنا مش غالي عندي وذو قيمة لدرجة إني أتعب علشاني.

ومن ساعتها قرر ميكلش أي حلويات تاني وألتزم بأكل الطعام الصحي وشرب اللبن. ومن ناحية تانية كان يقعد يلعب رياضة ويتحرك رغم أنه كان بيتعب أوي ويتعذب لما يشوفكل الأطفال بيشتروا حاجات حلوة. ولكن هو كان عنده هدف كبير وهو أنه يحب نفسه ويعمل علشانها أقصى جهد. وفعلًا نجح الولد في رحلته وخسر وزنه الزائد بعد 4 شهور من التعب.

الأسئلة الشائعة:

1-        هل يجب علي أن أحكي حكاية كل ليلة لجدتي؟

لا يجب عليك بالضرورة فعل ذلك. ولكن إن كانت جدتك تطلب ذلك منك فهي بالتأكيد تحتاج للأنس قبل النوم ولذا لا بد أن تحكي لها ما تشاء.

2-        لماذا لا يجب على أن أحكي قصص مرعبة للكبار بالسن؟

عادة ما يكون الكبار في السن مثلهم مثل الأطفال. ولا لا يجب عليك أن تحكي حكايات مرعبة حتى لا تثير بداخلهم الخوف فلا يتمكنوا من النوم. ولكن إن كان الكبير يحب هذا النوع من الحكايات ولا يوجد له مشكلة معها فتستطيع حكي ما تريد في أي وقت.