فوائد الترمس الحلو

السبت, 22-أغسطس-2020 17:36
فوائد الترمس الحلو

فوائد الترمس الحلو كثيرة جدًا ومن الصعب حقًا تخيل طعام بهذه الفوائد، فهو من أعلى مصادر البروتينات النباتية فكمية البروتين في الترمس 40% من وزنه، فهو أكبر بمقدار أربع مرات من القمح الكامل. وهو أحد أعلى المصادر الغذائية في الألياف، وسهل الهضم مع تنوع كبير للعناصر الغذائية والمعادن الأساسية.

فوائد الترمس الحلو لجسم الإنسان

(1) سهل الهضم مع ثراء في المعادن الأساسية.

(2) به نسبة عالية جدًا من الأحماض الأمينية الأساسية.

(3) خالي من الكوليسترول.

(4) يحتوي على كميات ضئيلة من مثبطات التربسين المعروف بأنها تتداخل مع الهضم، والتي تتواجد غالبًا في البقوليات الأخرى.

(5) منخفض جدًا في الليكتين والسابوتين، وهما عنصران من العناصر المهيجة للمعدة والأمعاء.

11 فائدة من فوائد الترمس الحلو ستدهشك
11 فائدة من فوائد الترمس الحلو ستدهشك

(6) يساعد على قمع الشهية.

(7) يقلل نسبة السكر في الدم مع الأطعمة الأخرى التي تحتوي على الكربوهيدرات.

(8) يساعد في تحسين التمثيل الغذائي للجلوكوز ( مرض السكري).

(9) يحسن صحة الأمعاء.

(10) الترمس خالي من الغلوتين، وغير معدّل وراثيًا.

(11) يحتوي الترمس على كمية متواضعة جدًا من السكريات النشطة، نحو 8% من السكاريد، وتستخدم السكريات القليلة كمكملات غذائية لتعزيز نمو البيفيدوباكتيريا المعوية المفيدة التي تحسن مقاومة الالتهابات المعدية المعوية التي تسببها الإشريكية القولونية والسالمونيلا.

ما هو الترمس؟

يعتبر الترمس من الوجبات المخللة التقليدية كوجبة خفيفة، ومنتشرة في حوض البحر الأبيض المتوسط، وأمريكا اللاتينية، وشمال إفريقيا، وأما الصنف المر يحتوي على نسبة عالية من القلويات، وتكون مريرة للغاية ما لم يتم شطفها بصورة صحيحة منهجية.

الترمس خالي من النشا، وهو أمر غير مألوف بالنسبة لأنواع من البقوليات الصالحة للأكل. يحتوي الترمس على طبقة سميكة بنسبة 25% وتتكون أساسًا من السليلوز ( ألياف النخالة غير القابلة للذوبان)، والألياف 40% ونسبة معتدلة من الدهون بنسبة 8%. وتتكون بشكل كبير من الأحماض الدهنية الغير المشبعة. ضمنت برامج لنمو النباتات.

ما هي حساسية الترمس؟

قد يسبب الترمس حساسية مفرطة لبعض الأفراد، لذلك على الأفراد الذين يعانون من الحساسية أن يتخذوا حذرهم. فقد يسبب لهم مشكلة كبيرة لأن الخبز والمعجنات والمعكرونة والكعك والآيس كريم كلها تباع بدون تحذيرات طبية، وقد تحتوي جميعها على نسبة من الترمس المطحون، بل إن الترمس قد يدخل في صناعة بعض صلصات الطماطم. وفي الوقت الحالي لا توجد أي علاجات لهذه الحساسية، لذلك لابد تجنب الوجبات التي تحتويها، بجانب حمل الأدوية المضادة للالتهابات.

الأخبار الرئيسية

مواضيع ذات صلة

شارك