علاج نقص فيتامين د هو الموضوع الذي يهم حوالي مليار شخص حول العالم، وهي النسبة التي تعاني من نقص فيتامين د أو ما يطلق عليه فيتامين الشمس، حيث يتم إفرازه في الجسم نتيجة التعرض لأشعة الشمس الصحية، ولأن نقص هذا الفيتامين في الجسم يسبب الكثير من المضاعفات لذلك سنوضح لكم في هذا المقال عبر موقع “ويكي مصر” علاج نقص فيتامين د بـ 5 طرق أساسية، فإلى التفاصيل.

 

ما هو فيتامين د

فيتامين د أو  Vitamin D هو نوع من أنواع الفيتامينات التي تعد بمثابة هرمون يحتاج إليه جسم الإنسان ويحصل عليه من خلال الأطعمة الدهنية مثل منتجات الألبان، وزيوت كبد الحوت، وصفار البيض بجانب التعرض لأشعة الشمس فلا يمكن الحصول على كميات كافية من فيتامين د عن طريق الأطعمة فقط، ولكن أشعة الشمس لها عامل كبير حتى يمتص الجسم هذا الفيتامين ومن ثم يستفيد الكبد والكلى.

 

يمثل فيتامين د أهمية كبيرة لجسم الإنسان فهو المسؤول عن توازن المعادن في الجسم من خلال تعزيزه لامتصاص المعادن في الأمعاء والعظام، ويتحكم أيضا في تنظيم عمليات نمو الخلايا السليمة في الجسم ومنع نمو الخلايا السرطانية، فضلا عن تعزيزه لصحة الجهاز المناعي.

 

هناك العديد من أعراض نقص فيتامين د والتي سيكون حينها نسبة الفيتامين أقل من 20 نانو جراما في الجسم وبالتالي سيتم الشعور بكساح العظام، وآلام المفاصل، والإرهاق والخمول وزيادة فرص الإصابة بأمراض المناعة الذاتية، وأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم، ما يؤكد أهمية علاج نقص فيتامين د حتى تصبح نسبته في الجسم ما بين 30 إلى 60 نانو جراما.

علاج نقص فيتامين د
الأطعمة التي تحتوي على فيتامين د

 

علاج نقص فيتامين د

يمكن علاج نقص فيتامين د من خلال 5 طرق أساسية تتمثل في الآتي:

  • التعرض لأشعة الشمس: كما أشارنا في السابق فيتامين د هو فيتامين الشمس لأن التعرض لأشعة الشمس قادر على تزويدنا بكميات كافية من هذا الفيتامين، ولذلك ينصح بتعرض أطراف الجسم أي اليدين والقدمين إلى أشعة الشمس في الفترة ما بين 10 صباحا حتى 3 عصرا وذلك لـ 3 مرات أسبوعيا.
  • المكملات الغذائية: يفضل أخذ فيتامين D في شكل أقراص تتوفر في صورتين إما D2 بمصدره النباتي، أو D3 بمصدره الحيواني وهو الأكثر فعالية ويمكن أخذه دون وصفة طبية، ولكن يفضل استشارة الطبيب لمعرفة الجرعة المحددة وفقا لمستويات نقص الفيتامين مع ضرورة إجراء تحليل دم بعد 3 أشهر من تناول هذه المكملات لمعرفة مدى ارتفاع مستويات فيتامين د.
  • النظام الغذائي: لابد من إمداد الجسم بالعناصر الغذائية التي تحتوي على فيتامين د، حيث سمك التونة والسالمون والماكريل وعصير البرتقال والحبوب الكاملة، والكبدة، والحليب، ومشروبات الصويا والبروكلي والأفوكادو وغيرها من الأطعمة المفيدة التي تجنبنا نقص فيتامين د خصوصا في فصل الشتاء الذي يقل فيه التعرض لأشعة الشمس .
  • الحفاظ على وزن الجسم: ينبغي إبقاء وزن الجسم ضمن مستويات الوزن المثالي مع ممارسة تمارين رياضية معتدلة بصفة يومية للتخلص من الدهون الضارة المتراكمة في الجسم.
علاج نقص فيتامين د
مصادر الحصول على فيتامين د

 

علاج نقص فيتامين د بالتين

أما الطريقة الخامسة لعلاج نقص فيتامين د تتمثل في التين فهو يحتوي على الكثير من القيم الغذائية العالية التي جعلت منها علاجا فعالا لنقص فيتامين د، حيث يحتوي بكل أشكاله سواء التين الطازج أو المجفف على الحديد والكالسيوم والفسفور وبعض الفيتامينات الأخرى فضلا عن المواد السكرية الطبيعية المفيدة للجسم.

 

يعالج التين الإمساك المزمن فهو ملين طبيعي قوي، كما ينقي الكلى من الاملاح، ويقوي الرئتين بفضل قدرته على تخلص الصدر من البلغم، ويستعمل كمطهر للمعدة في حال تناوله على الريق، ولذلك يعد التين بمثابة صيدلية طبيعية لا غنى عن وجودها في المنزل.

علاج نقص فيتامين د بالتين
فاكهة التين الطازجة

 

يمكن علاج نقص فيتامين د بالتين من خلال الآتي:

تحضير منقوع التين ينقع حبة تين مجفف أو حتى طازج بعد تقطيعها 3 قطع في كوب من الماء الفاتر لمدة ليلة كاملة ثم تناوله في الصباح على الريق مع الاستمرار في هذه الوصفة لمدة 3 أشهر متتاليين، مع ضرورة امتناع مرضى السكري حيث يحتوي التين على نسبة عالية من السكريات التي ربما تسبب لهم ارتفاع سكر الدم.