التخطي إلى المحتوى

تصدرت العملة المصرية الجديدة والتي تتخذ بعض المواصفات البلاستيكية الخاصة لفئة العشرة والعشرين جنية تريند مواقع التواصل الاجتماعي ومواقع البحث الشهيرة خلال الساعات القليلة الماضية، فمن المقرر طرح هذه العملات أواخر عام 2021 وتحديدًا في شهر نوفمبر المقبل، ولذلك سنوضح لكم عبر موقع “ويكي مصر” شكل العملة البلاستيكية المصرية الجديدة والمزيد عن مزاياها.

 

شكل العملة البلاستيكية المصرية الجديدة

العملة البلاستيكية المصرية الجديدة هي العملة الأولى من نوعها التي يشهدها المصريون، ولذلك تتزايد التساؤلات حول شكلها وطريقة استعمالها وتداولها مع العلم أن هذه العملة سيتم إصدارها عن دار طباعة النقد التابعة للبنك المركزي بالعاصمة الإدارية الجديدة من مادة البوليمر البلاستيكية في موعد أقصاه شهر نوفمبر المقبل، مع العلم أن علامة الهولوجرام التي تتضح مع ألوان الطيف والموجودة على عملة العشرين جنية قد أثارت الكثير من الجدل على مواقع التواصل الاجتماعي ولكنها إحدى عناصر تأمين العملة ضد التزييف أو التزوير لأنها تتغير بصريًا عند تعرضها للضوء بما يثبت أنها عملة أصلية.

شكل العشرة جنيه الجديدة البلاستيك
شكل العشرة جنيه الجديدة البلاستيك

اقرأ أيضا: ما هي عملة بريطانيا؟ يعود تاريخها إلى عام 757 م

شكل العشرة جنيه الجديدة البلاستيك

تم تداول صور العملة البلاستيكية المصرية الجديدة على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث اتخذت العملة من فئة العشرة جنيهات نفس ألوان عملة الجنية المصري الورق وعلى الجانب الأيمن من العملة صورة مسجد الفتاح العليم بينما الجانب الأيسر صورة زهرة اللوتس، أما شكل العملة البلاستيكية المصرية الجديدة فئة العشرين جنية تتخذ اللون الأخضر بتدرجاته وعلى العملة صورة مسجد محمد علي بجانب صورة القلعة بألوان قوس قزح مع وجود علامة تمويهية باللون الأخضر الفاتح، وما ينبغي التنويه عنه هو أن أشكال هذه العملات أشكال مبدئة وقابلة للتطوير.

 

العملة المصرية الجديدة 2021

من المقرر أن يستقبل السوق المصري العملة المصرية الجديدة 2021 والمصنوعة من مادة البوليمر الآمنة والصديقة للبيئة، وذلك بعدما اجتمع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في أوائل أغسطس 2021 مع الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، وطارق عامر محافظ البنك المركزي، واطلع الرئيس على عينات من البنكنوت الجديد، وقد تم التصديق على طرحها في الأسواق كعملة جديدة مطلع شهر نوفمبر المقبل 2021.

 

وما ينبغي التنويه عنه أن هناك الكثير من الدول التي تعتمد على العملات البلاستيكية بجانب الورقية لمزاياها المتعددة وعلى رأس هذه الدول بريطانيا والمكسيك وروسيا والبرازيل، ولكن تجربة العملة البلاستيكية هي الأولى من نوعها في مصر فعلى الرغم من أنها أعلى تكلفة في طباعتها بالمقارنة مع العملة الورقية إلا أنها أكثر مقاومة في نقل الفيروسات والبكتيريا بين الأفراد، كما لها مزايا اقتصادية أخرى تعود على الدولة بالنفع.

شكل العشرون جنيه الجديدة البلاستيك
شكل العشرون جنيه الجديدة البلاستيك

 

مميزات العملة البلاستيكية المصرية الجديدة

العملة البلاستيكية المصرية والمقرر صنعها من مادة البوليمر سيكون لها مزايا متعددة حيث عمرها الافتراضي الطويل بالمقارنة مع العملات الورقية، كذلك صعوبة تزوير هذه العملة البلاستيكية المجسمة وصعوبة الكتابة عليها كما أنها تتمتع بنعومة السطح الذي يجعلها مقاومة للأوساخ والرطوبة وبالتالي سيكون استخدامها آمن مع التنقل من يد إلى يد أخرى.

 

ينبغي التنويه بأن مادة البوليمر هو نوع من البلاستيك الرقيق والمرن وهذه المادة هي السبب في طول عمر عملة البنكنوت والتي تصل إلى 14 عاما بينما العملة الورقية يصل عمرها الافتراضي إلى عامين فقط، وبالتالي سيعادل عمر العملة البلاستيكية 6 أضعاف العملة الورقية خصوصًا وأنها عملة مقاومة للماء على عكس العملات الورقية.

 

العملة البلاستيكية المصرية الجديدة تحتوي على علامة مائية غائرة وشرائط معدنية سيسهل على حاملها معرفة العملة المزورة من الأصلية كما سيسهل استخدامها في ماكينات الصراف الآلي، ونظرا لمرونتها سيمكن طيها لوضعها في المحفظة الشخصية مع باقي النقود، والأهم في هذه العملة أنها ستقلل خطر انتقال عدوى فيروس كورونا بين الأشخاص.

 

وأخيرا.. أستراليا هي الدولة الأولى على مستوى العالم في استخدام العملات البلاستيكية المصنوعة من البوليمر، بينما الكويت هي الدولة العربية الأولى التي طبعت عملة البنكنوت البلاستيك منذ عام 2013 ومن بعدها جاءت السعودية لتكون الدولة العربية الثانية في طباعة عملات بلاستيك من فئة 5 ريالات سعودي في عام 2020، ومن المقرر أن تكون مصر هي الدولة العربية الثالثة في نوفمبر 2021 في طباعة فئة العشرة والعشرون جنية مصري.