التخطي إلى المحتوى
اسباب التهاب اللوزتين وأشهر الأدوية المعالجة لها
اسباب التهاب اللوزتين وأشهر الأدوية المعالجة لها

اسباب التهاب اللوزتين الذي يصيب الأنسجة اللمفية التي توجد على جانبي الحلق والتي تساعد في حماية الجسم من الإصابة بالعدوى، وفي الغالب يتعافى الإنسان من التهاب اللوزتين في فترة ما بين 4-10 أيام ولكن في بعض الأحيان يكون لابد من استخدام العلاج المناسب.

اسباب التهاب اللوزتين الشائعة

إذا كنت ممن يعانون من التهاب اللوزتين أو تتكرر لديك هذه الالتهابات كل فترة فمن المهم أن تتعرف على الأسباب التي تؤدي إلى التهاب اللوزتين.

 

أسباب التهاب اللوزتين المتكرر عند الكبار

هناك العديد من الأسباب التي تجعل الإنسان يصاب بالتهاب اللوزتين، ومن هذه الأسباب ما يلي:

  • وجود ضعف عام في الجهاز المناعي للجسم مما يؤدي إلى عدم القدرة على مقاومة العدوى سواء كانت عدوى فيروسية أو بكتيرية ويعد ذلك من أهم أسباب التهاب الحلق ومن أكثر الأسباب شيوعا.
  • التدخين وذلك لأن استنشاق الإنسان للدخان والمواد الكيماوية السامة التي توجد في التبغ تسبب تهيج لأنسجة الحلق مما يؤدي إلى حدوث التهاب في الحلق، كما أن التدخين يسبب ضعف المناعة وذلك يؤدي إلى الإصابة المتكررة بالعدوى والالتهاب، والإنفلونزا وغير ذلك من أضرار التدخين على صحة الإنسان.
  • استنشاق الهواء الملوث باستمرار والذي يسبب الشعور بألم في الصدر، والتهاب متكرر في الحلق، وسعال وقد يصل الأمر إلى الإصابة بالربو.

علاج التهاب اللوزتين للكبار – كم يوم يستغرق علاج التهاب اللوزتين

 

العدوى البكتيرية تعد من أهم اسباب التهاب اللوزتين لذلك فإن الهدف الأساسي من العلاج هو وقف نمو البكتيريا وتقليل الأعراض المصاحبة لهذا الالتهاب، ومن العلاجات المنزلية المفيدة في هذا الأمر ما يلي:

  1. الغرغرة بالماء الدافئ والملح وهذه الوصفة نافعة للكبار والأطفال أيضا بداية من سن 8 سنوات حيث يساعد هذا الأمر على التخلص من البكتيريا الموجودة بالفم وتعد بمثابة تعقيم للفم، وتزيد من تدفق الدم إلى الفم مما يعجل بالشفاء.
  2. شرب السوائل الدافئة بكثرة مثل: الحساء، الأعشاب، يساعد على علاج التهاب اللوزتين.
اسباب التهاب اللوزتين وأشهر الأدوية المعالجة لها
اسباب التهاب اللوزتين وأشهر الأدوية المعالجة لها

أفضل مضاد حيوي لعلاج التهاب اللوزتين

هناك بعض العلاجات الموجودة في الصيدلية التي تساعد على تخفيف الألم وسرعة الشفاء ومن أهم هذه العلاجات مسكنات OTC التي تقلل الشعور بآلام الحلق وأعراض التهاب اللوزتين المؤلمة، ويوجد علاجات أخرى لالتهاب اللوزتين مثل: اسيتامينوفين، الايبوبروفين، والأسبرين. ويصف الطبيب المضادات الحيوية كعلاج إذا كان إلتهاب اللوزتين بسبب عدوى بكتيرية وأشهر هذه المضادات البنسلين والذي يؤخذ لمدة تصل إلى 10 أيام، وقد يصف الطبيب دواء آخر إذا كان الشخص يعاني من حساسية من البنسلين.

تأثير التهاب اللوزتين على الجسم

تساعد اللوز في وقاية الجسم من البكتيريا والجراثيم التي من أهم اسباب التهاب اللوزتين وما يصاحب هذه الالتهابات من مشاكل صحية على الجسم عامة، ومن آثار هذه التهابات اللوزتين على الجسم ما يلي:

  • الالتهابات المتكررة في اللوز فقد يعاني بعض الأشخاص من التهابات مستمرة وتسبب الشعور بالألم الشديد وصعوبة في البلع.
  • الإصابة بميكروب في الحلق وقد يؤدي هذا إلى مشاكل صحية كبيرة في الجهاز التنفسي في حالة عدم الاهتمام بعلاجه سريعا وقد يصل الأمر إلى استئصال اللوزتين.
  • التكرر المستمر للحمى والرشح فأحيانا يسبب التهاب اللوزتين العديد من الأعراض وذلك عند تكرر الالتهاب ويمكن أن يسبب ذلك مضاعفات خطيرة إذا ترك بدون علاج.

 

أعراض التهاب اللوزتين الفيروسي

يحدث التهاب الحلق الفيروسي نتيحة الإصابة بالعدوى، أو التأثر ببعض العوامل البيئية، مثل: الهواء الجاف، ويصاحب هذا الالتهاب السعال وسيلان الأنف واحمرار العين وكثرة الدموع، والعطاس، والشعور بألم عام في الجسم، والحمى، والصداع، وأعراض نزلات البرد الأخرى.

علاج التهاب اللوزتين عند الأطفال بدون مضاد

التهاب اللوزتين عند الأطفال

تنتشر الإصابة بإلتهاب اللوزتين بين الأطفال وخاصة ما قبل سن السادسة وقد يسبب مضاعفات خطيرة عند التأخر في علاجه ومن أبرز هذه المضاعفات الارتفاع في درجة حرارة الجسم، الإصابة بالحمى الروماتزمية، كما يؤثر أحيانا على حاسة السمع، وتعتبر فيروسات الإنفلونزا ونزلات البرد من أهم اسباب التهاب اللوزتين عند الأطفال.

أعراض اللوز الخبيثة

هناك مجموعة من الأعراض تعتبر من أكثر الأعراض المزعجة لالتهاب اللوزتين، وهي: الحمى، والصعوبة في بلع الطعام، والشعور بألم في الأذن، تورم وألم في الحنجرة، وإذا تكرر حدوث الالتهاب بهذه الأعراض فلابد حينها من الذهاب للطبيب، لأن التهاب اللوزتين قد يشكل خطر كبير على صحة القلب والكليتين.

 

تكرار التهاب اللوزتين عند الأطفال

هناك العديد من اسباب التهاب اللوزتين وأهمها العدوى البكتيرية وتتكرر الإصابة بهذه العدوى عند وجود ضعف في مناعة الطفل، وقد يكون هذا الضعف بسبب عدم تناول الطفل الطعام الصحي الذي يحتوي على الكثير من الفيتامينات والعناصر الغذائية الهامة لنمو وصحة جسم الطفل.

لذا ينصح الأطباء بتناول الطفل الكثير من الخضروات والفاكهة الطازجة وحساء الخضروات لأن هذه الأطعمة غنية بمضادات الأكسدة التي تعمل على زيادة مناعة الجسم مما يحمي الطفل من الإصابة بالأمراض المختلفة.

علاج التهاب اللوزتين عند الأطفال بالأعشاب

تعد العلاجات بالأعشاب من الطرق التي كانت تلجأ إليها الكثير من الأمهات منذ قديم الزمان، وذلك لفوائد هذه الأعشاب وقدرتها على التخفيف من التهاب اللوزتين، ومن أشهر الأعشاب المستخدمة في علاج التهاب اللوزتين هو الزنجبيل وذلك لاحتوائه على خصائص مضادة للبكتيريا. ووصفة الزنجبيل من أكثر الوصفات الفعالة في علاج التهابات الحلق وهي عبارة عن إضافة الزنجبيل المطحون لكوب من الماء الساخن ثم تغطيته وتركه لمدة عشر دقائق ثم تحليته بعسل النحل مع إضافة عصير ليمونة عليه والتقليب جيدا حتى تتمازج جميع المكونات وشربه من ثلاث لأربع مرات يوميا حتى تخف الأعراض.

تضخم اللوزتين

هذه مجموعة من اسباب التهاب اللوزتين وظهور تضخم بهما أو قد تؤدي للإصابة بتضخم اللوزتين، وهي:

  1. إصابة الجسم ببعض الفيروسات مثل: فيروس الإنفلونزا.
  2. تعرض الإنسان لأنواع معينة من البكتيريا، مثل: بكتيريا الميكوبلازما.
  3. الإصابة بالحساسية الموسمية أو أنواع أخرى من الحساسية التي تؤدي إلى تضخم اللوزتين.

أعراض صديد اللوزتين

قد يحدث صديد للوزتين ويصاحب ذلك ظهور اللون الأبيض على اللوزتين أو على الفم ويؤدي ذلك إلى الشعور بالحكة وصعوبة البلع، وأعراض أخرى منها:

  1. العطس والسعال.
  2. التهاب في الحلق مع الشعور بألم عند البلع.
  3. ارتفاع كبير في درجة حرارة الجسم.
  4. الشعور بآلام في الجسم وصداع.
  5. انسداد الأنف.
  6. وجود رائحة كريهة في الفم.
  7. الشعور بالتورم في منطقة الحلق.
  8. أحيانا يجد المريض صعوبة في التنفس.

إلتهاب إحدى اللوزتين

يعد تغير المواسم من أحد اسباب التهاب اللوزتين لدى بعض الأشخاص وقد يحدث لديهم التهاب في لوزة واحدة وذلك لعدة أسباب قد تكون أسباب متعلقة بطبيعة الحلق لديهم، أو وجود التهابات وعدوى أخرى في الجسم، مثل منطقة الأسنان، أو الأذنين، أو الإصابة بالعدوى الفيروسية، مثل: فيروس الإنفلونزا والفيروسات الأخرى المعدية، وليس الفيروسات فقط بل تلعب البكتيريا أحيانا دورا هاما في إصابة إحدى جانبي الحلق بالالتهاب والتي تنتقل من شخص لآخر عن طريق العطس أو السعال.

تختلف اسباب التهاب اللوزتين من شخص لآخر ولعل من أشهر هذه الأسباب هو العدوى البكتيرية ويوجد علاجات كثيرة لهذه الالتهابات منها المنزلية باستخدام الأعشاب أو الكيميائية باستخدام العقاقير المختلفة.

علاج التهاب اللوزتين بالليمون

يمكن استخدام فاكهة الليمون واعتبارها علاج لـ التهاب اللوزتين ولكنه مجرد تحفيز للمناعة ولا ينصح باستخدامه إلا بإشراف من طبيبك الخاص حتى لا تتفاقم أي أعراض، ومع ذلك في الطب الشعبي العالمي يستخدم مستخدموه لأن الليمون به مجموعة من المواد الحامضية التي تقاوم الالتهابات بشكل عام.

علاج احتقان اللوز الأدوية من الصيدلية .. أدوية مضادة للالتهاب والتورم