التخطي إلى المحتوى

يستعرض موقع “ويكي مصر” ادوية تساقط الشعر، حيث تعاني العديد من البنات من تساقط الشعر المستمر، والذي عادة يأتي نتيجة المرور بحالة نفسية سيئة أو قد يكون بسبب ضعف والإصابة بفقر الدم والذي يأتي نتيجة نقص المعادن الأساسية في الجسم كالزنك والكالسيوم والحديد، أو قد يكون سقوط الشعر يرجع إلى عوامل وراثية، أو نتيجة الإصابة بمرض الثعلبة، فهناك العديد من الأسباب التي تطلب الكشف الطبي قد البدء في أي كورس علاجي.

ادوية تساقط الشعر 

يجب قبل أخذ أي جرعة من ادوية تساقط الشعر استشارة الطبيب أولا، وتحديد إذا كان الفرد يفقد نسبة طبيعية من الشعر أم لا، وكذلك الإجابة على سؤال “هل فقدان الشعر في مرحلة المرهقة؟”، “هل هناك حكة شديدة في فروة الرأس؟”، ” هل الفرد يعاني من قشرة واحمرار فروة الرأس أم لا”، كل هذه الأسئلة تجعل الطبيب يحدد نوع تساقط الشعر، لتحديد أحد الأدوية التالية:

 دواء فيناسترايد

يعد دواء فيناسترايد أحد أشهر الأدوية التي يصفها الأطباء لمرضى تساقط الشعر، فهو لديه القدرة على إعادة نمو الشعر ووقف هرمون التستوستيرون وتحويله إلى هرمون ديهدروتستوستيرون الذي يعالج تساقط الشعر لدى الرجال، ولكن يجب استشارة الطبيب أولا حتى لا يحدث أي مضاعفات تؤثر على المريض، ومن أبرز الأعراض الجانبية لتناول هذا الدواء ضعف الرغبة الجنسية لدى الرجل.

دواء مينوكسيديل

يعد دواء مينوكسيديل أفضل العلاج الذي يعالج نوعي تساقط الشعر الذكوري والأنثوي، فهو يعمل على تخفيف تساقط الشعر، ويعيد نمو الشعر بطريقة جيدة، على أن تكون فترة كورس العلاج مدة تصل إلى 4 شهور تحت إشراف الطبيب، وعادة ما يفضل الأطباء مد الفترة لأكثر من ذلك حتى لا يتساقط الشعر مرة أخرى.

دواء دوتاستيرايد

ينصح الأطباء مرضى الشعر الذكوري والذي يتساقط من منتصف الرأس بخط مستقيم، بتناول دوتاستيرايد، والذي يعمل على وقف تساقط الشعر وعلاجه من أي ضعف يمر بها، ومن ثم يعيد نموه مرة أخرى، ولكن يحظر أخذ جرعة من هذا الدواء دون استشارة الطبيب خاصة السيدة الحامل أو المرضعة طبيعي، فمن الممكن أن يؤثر على صحة المريض.

دواء سبيرونولاكتون

يعد سبيرونولاكتون من أفضل الأدوية التي تعالج تساقط الشعر الأنثوي، والذي يتساقط بشكل دائري في أعلى الرأس، حيث يعمل على إعادة نمو الشعر بطريقة طبيعية، ولكن يحظر أخذ جرعة من هذا الدواء دون استشارة الطبيب المعالج.

سيدة تعاني من تساقط الشعر
سيدة تعاني من تساقط الشعر

أنواع تساقط الشعر

هناك أكثر من نوع لتساقط الشعر، فهناك الذكوري والأنثوي و  مرحلة التنامي الكربي والثعلبة، والتي سوف نذكرهم بالتفصيل فيما يلي: 

تساقط الشعر الذكوري

يعرف تساقط الشعر الذكوري بأنه مرض “الثعلبة ذكرية الشكل” وهو أحد الأمراض التي تأتي نتيجة العامل الوراثي في العائلة، ويتم تحديد إذا كان سقوط للشعر طبيعي أم الثعلبة الذكرية فذلك عن طريق إذا تم سقوط الشعر من منتصف الرأس بنسب كبيرة بشكل غير معتاد، وفي هذه الحالة يجب الذهاب للطبيب الجلدية لتشخيص الحالة.

تساقط الشعر الأنثوي

يتميز تساقط الشعر الأنثوي بإنه يتساقط من منتصف الرأس تاركا مساحات فارغة كبيرة متخذا خط مستقيم حتى نهاية الرأس، لذا يجب زيارة الطبيب لتحديد نوعية سقوط الشعر إذا كان “الأنثوي” أو “الذكوري” لشدة التشابه بينهما في نسبة سقوط الشعر، فكل منهما لهم علاج مختلف عن الآخر.

تساقط الشعر الكربي

يعد تساقط الشعر الكربي مرتبط بالعوامل الخارجية التي تجعله يستساقط بنسبة كبيرة، أبرزها خلال فترة الحمل وتغير الهرمونات في الجسم التي تجعل الشعر يتساقط، وكذلك نتيجة فقدان الجسم الكثير من الوزن في وقت قياسي، مما يؤدي إلى سقوط الشعر بنسبة كبيرة، تناول مضادات الاكتئاب تؤثر على نمو الشعر وتجعله عرضة للسقوط، لذا يجب استشارة الطبيب وعدم ترك الشعر في مرحلة الضعف والسقوط، فعادة ما يكون الشعر علامة على الصحة الجيدة للجسم.

تساقط شعر مرحلة التنامي 

تعد مرحلة تساقط شعر مرحلة التنامي من أصعب المراحل التي يمر بها الفرد، فهو يعود إلى أخذ مرضى الأورام جرعات من الكيميائي التي تجعل الشعر يتساقط بنسبة كبيرة وقد يصل إلى مرحلة عدم وجود شعر في الرأس والوجه والجسم، وقد يكون بسبب الإصابة بالسموم والالتهابات الشديدة.

تساقط الشعر نتيجة الثعلبة

يتساقط الشعر نتيجة الإصابة بالثعلبة فهي أحد أمراض المناعة التي تهاجم الجهاز المناعي في الجسم وخاصة منطقة بصيلات الشعر، وقد يكون الإصابة نتيجة الإصابة بأحد الأمراض الوراثية، وتتميز الثعلبة بأن فروة الرأس تفقد الشعر كامل أو نصفه، لذا تحتاج إلى تدخل طبي عاجل والإلتزام بكورس الدواء الذي وصفه الطبيب.