التخطي إلى المحتوى

أحمد ابن طولون أول حاكم لمصر يعلن استقلالها عن الخلافة العباسية، أحد أقوى الخلافات الإسلامية قاطبة، ويستأثر بحكم مصر هو وذريته، لقدرة مصر العسكرية والاقتصادية الاستثنائية على مواجهة جيوش الخلافة العباسية وتوفير نفقات تسليحها.

مسجد أحمد ابن طولون

التحفة المعمارية الفريدة بقلب القاهرة المعروفة بجامع ابن طولون بناها مهندس مسيحي، أتفق وجوده في زمن ابن طولون، مع رفض ابن طولون الاستعانه بأعمدة الكنائس لبناء المسجد، حيث أن المهندسين قدروا حاجة المسجد لعدد 300 عمود، وهو مسجد مهيب يمتد على مساحة ستة أفدنة – الفدان 4200 متر – المهندس المسيحي سعيد ابن كاتب الفرجاني، أخبر ابن طولون أنه يستطيع بناء المسجد بعامودين فقط عند القبلة.

كانت مأذنة جامع ابن طولون أقدم مأذنة تم بناءها في مصر – مسجد عمرو ابن العاص كان دون مأذنة – بنيت المأذنة على الطراز السامرائي، وهو طراز معماري شهير جدا بالعراق بالحضاره البابليه، وتصميمه الفريد، عباره عن دوامه تتجه قمتها نحو السماء، المأذنة بها 24 طاقة – فتحة – بعدد ساعات اليوم، كل طاقه تغلق بعد ساعة كاملة، وتفتح الطاقات مجتمعة مره واحده بعد مرور 24 ساعه، أي بعد مرور يوم كامل.

مستشفى أحمد ابن طولون

مستشفى أحمد ابن طولون
مستشفى أحمد ابن طولون

أنشأ ابن طولون بيمارستانا – مستشفى – لمعالجة المرضى مجانا دون تمييز بين الطبقات والأديان، وجعل العلاج فيه دون مقابل، وألحق به – أجزا خانة – أو صيدلية لصرف الأدوية، فإذا دخل المريض المستشفى تنزع ثيابه وتقدم له ثياب أخرى، ويودع ما معه من المال عند أمين المارستان، ويظل المريض تحت العلاج حتى يتم شفاؤه، وكان ابن طولون يتفقد المستشفى، ويتابع علاج الأطباء، ويتأكد من شفاء المرضى.

محمية ابن طولون الطبيعية

خمارويه ابن احمد ابن طولون أقام محمية طبيعية هي الأولى من نوعها في التاريخ، جمع فيها كل أنواع الأشجار و الطيور في العالم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *