تعمل في دبي ولكن تقلق بشأن التخطيط للتقاعد؟ يمكن أن يكون مخطط التقاعد الذهبي هو الحل لجميع مشاكلك حيث يبدو أنه مصمم لمساعدة الموظفين الوافدين في القطاع الخاص في تخطيطهم المالي. أعلنت شركة الصكوك الوطنية، وهي شركة ادخار مملوكة لمؤسسة دبي للاستثمار، عن الخطة التي تستهدف الموظفين الذين يبحثون عن البساطة والاستثمار منخفض المخاطر. مع قيام شركة في دبي بالتسجيل بالفعل في برنامج التقاعد الذهبي، كل ما يتطلبه الأمر هو أن يسجل صاحب العمل موظفيه في إعداد الصكوك الوطنية.

مخطط المعاشات الذهبية: النقاط الرئيسية

النقطتان الأساسيتان اللتان يجب تذكرهما هما أنه يمكن للموظف الاستثمار بقدر ما يريد في المخطط، وقتما يريد، وكذلك صاحب العمل – وإن كان بشكل منفصل. بموجب الخطة، يحق لصاحب العمل إما استثمار كامل مزايا نهاية الخدمة – المتراكمة من قبل الموظف خلال سنوات خدمته، والتي كانت تُدفع مسبقًا عندما يترك الشخص وظيفته ويُعرف باسم “المكافأة” – كمبلغ مقطوع جمع أو استثمار جزء.

لكن المفتاح هو مرونة برنامج المعاشات الذهبية، حيث يتوفر للموظفين أيضًا خيار المساهمة بمبلغ 100 درهم شهريًا من راتبهم الأساسي. على تطبيق الصكوك الوطنية، يمكنك حتى مشاهدة مدخراتك التقاعدية وهي تنمو في الوقت الفعلي. يمكن للموظفين سحب الأموال فقط من نظام التقاعد الخاص بالصكوك الوطنية، والذي وضعه هناك من قبل صاحب العمل، عندما يسمح لهم صاحب العمل بذلك. لكن يمكنهم الانسحاب من مساهماتهم في برنامج المعاشات الذهبية متى شاءوا.

مخطط المعاشات الذهبية في الامارات : أين يتوفر؟

الهيئة العامة للمعاشات والتأمينات الاجتماعية أصدرت أحدث برنامج المعاشات الذهبية تأثيرًا فوريًا. وقالت الصكوك الوطنية إن شركة في دبي يعمل بها تسعة آلاف موظف قد اكتتبت بالفعل. تأتي هذه الخطوة بعد أن سلط جائحة Covid-19 الضوء على القضايا المالية للموظفين. وجد استطلاع أُجري في أبريل / نيسان أن 45 في المائة من المقيمين في الإمارات العربية المتحدة لم يبدؤوا بعد في التخطيط لسنوات معاشهم التقاعدي. لذا فإن الانتقال من الصكوك الوطنية يهدف إلى وقف المد، وإضافة الثقة إلى العاملين في دبي.

شرح مخطط ادخار الوافدين في الامارات العربية المتحدة

يمكن للموظفين الاستثمار بأموالهم في الامارات العربية المتحدة
يمكن للموظفين الاستثمار بأموالهم في الامارات العربية المتحدة

يبدو أن المخطط مبني على مقترحات تم تحديدها في الأصل من قبل صاحب السمو الملكي الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي، في منصبه كرئيس للمجلس التنفيذي. تم إنشاء مبادرة برنامج ادخار العمالة الوافدة لحماية حقوق الموظفين، مما يتيح الفرصة لزيادة المدخرات وتعزيز أي مزايا لنهاية الخدمة. كما أنها تهدف إلى تقديم المساعدة في التخطيط المالي والتدقيق في المستقبل.

برنامج التأمين ضد البطالة الإماراتي

كما يأتي بعد يوم واحد فقط من إطلاق وزارة الموارد البشرية والتوطين (MOHRE) نظام التأمين ضد البطالة لموظفي الحكومة والقطاع الخاص. بموجب الخطط الجديدة، سيتم دفع التعويض شهريًا على أساس 60 في المائة من الراتب الأساسي للموظف ويخضع بحد أقصى 20 ألف درهم شهريًا إذا فقد وظيفته. ينطبق القانون الجديد على جميع العاملين في دولة الإمارات العربية المتحدة – مما يعني أنه يؤثر على كل من موظفي الحكومة الاتحادية وموظفي القطاع الخاص. أُعلن لأول مرة في مايو، وهو يستثني الموظفين بدوام جزئي والمتقاعدين الذين لديهم معاش ومن هم دون سن 18 عامًا. تقول الوزارة إن المخطط سيضمن حياة كريمة مستدامة لسكان الإمارات العربية المتحدة إذا كانوا عاطلين عن العمل. كما يهدف إلى تعزيز جاذبية سوق العمل في دولة الإمارات العربية المتحدة وتعزيز القدرة التنافسية العالمية لدولة الإمارات العربية المتحدة كمكان للعمل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.