التخطي إلى المحتوى
أفضل زيوت لعلاج الجيوب الأنفية
أفضل زيوت لعلاج الجيوب الأنفية

تعد آلام الجيوب الأنفية واحدة من أكثر الأعراض المرضية ‏المزعجة في العالم، ولذلك يسعى الكثير من الناس إلى عدد من ‏الزيوت الطبيعية لتهدئة تلك الأعراض المزعجة.‏

تمتلك العديد من الزيوت خصائص قوية مضادة للجراثيم ومضادة ‏للفيروسات ومضادة للالتهابات، وتلعب أخرى دورا مطهرا وقابضا ‏ومزيلا للاحتقان.‏

ما هو التهاب الجيوب الأنفية؟

تعرف عدوى الجيوب الأنفية، التي تعرف أيضا باسم التهاب ‏الجيوب الأنفية أو التهاب وتهيج الأنسجة، التي تغطي تجاويف ‏الجيوب الأنفية، والتي يمكن أن تنسد أيضًا أثناء التهابات الجيوب ‏الأنفية الخطيرة. ‏

وتوجد هذه التجاويف خلف الأنف وفوقه وإلى جانبه، عندما ‏تهاجم العدوى هذه المناطق، يمكن أن تكون مؤلمة وصعبة ‏التنفس، وتتميز بأعراض مشابهة لنزلات البرد، بما في ذلك سيلان ‏الأنف والاحتقان والصداع والتوتر بين العينين والحساسية أو الألم ‏في هذه المناطق. ‏

ويمكن أن يحدث التهاب الجيوب الأنفية بسبب أي تراكم جرثومي ‏أو فيروسي أو فطري في تجاويف الجيوب الأنفية، وقد يكون من ‏الصعب جدًا علاجه‎.‎

زيت الريحان الحلو للالتهابات الجيوب الأنفية
زيت الريحان الحلو للالتهابات الجيوب الأنفية

أنواع التهاب الجيوب الأنفية

يأتي التهاب الجيوب الأنفية بعدة أشكال ، إما التهاب الجيوب ‏الأنفية الحاد أو التهاب الجيوب الأنفية تحت الحاد أو التهاب ‏الجيوب الأنفية المزمن أو التهاب الجيوب الأنفية المتكرر. ‏

ويمكن أن تستمر هذه العدوى لمدة من أيام إلى شهور، ويمكن أن ‏تؤثر بشكل خطير على نوعية حياة الأشخاص الذين يتعاملون ‏باستمرار مع التهابات الجيوب الأنفية. ‏

على الرغم من أن معظم الأعراض تبدو وكأنها أعراض نزلة برد ‏عادية، بما في ذلك إفراز المخاط واحتقانه، إلا أن عدوى الجيوب ‏الأنفية غالبًا ما تميز نفسها بألم وحساسية في الوجه، وفقدان ‏الرائحة، ورائحة الفم الكريهة، والإرهاق، والحمى، أو ألم اللثة ‏الأسنان نظرًا لمدى صعوبة التخلص تمامًا من التهابات الجيوب ‏الأنفية، خاصةً بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من أنواع مزمنة ‏من هذا المرض، ويختار العديد من الأشخاص استخدام الزيوت ‏الأساسية القوية لعلاج التهاب الجيوب الأنفية‎.‎

زيوت عطرية لعلاج الجيوب الأنفية

‏1- زيت المسك

يشتهر هذا الزيت العطري بخصائصه المسكنة والمضادة ‏للالتهابات، ويمكنه أن يخفف بسرعة ضغط التهابات الجيوب ‏الأنفية أثناء تطهير المسالك الهوائية التنفسية، ويساعدك على ‏العمل بشكل طبيعي بينما يحارب جسمك العدوى‎.‎

طريقة الاستخدام – يمكنك وضع هذا الزيت بكميات صغيرة (2-3 ‏قطرات) على جانبي الأنف، مباشرة فوق اثنين من الجيوب الأنفية ‏الرئيسية. ‏

وسيتم امتصاص الزيت وسيبدأ مفعوله بعد فترة وجيزة من ‏الاستخدام، ويمكن إعادة وضعه مرتين إلى ثلاث مرات يوميًا حتى ‏تهدأ الأعراض‎.‎

‏2- زيت المنثول

عندما يتعلق الأمر بزيوت تطهير الجيوب الأنفية ، وجد أن المنثول ‏أكثر فعالية من بعض الزيوت الأساسية. ‏

وتكفي المركبات العطرية وحدها لتبريد بقع الأنسجة الملتهبة، بينما ‏تساعد الخصائص المطهرة في البحث عن أي عدوى كامنة في ‏الأنف أو الجهاز التنفسي والقضاء عليها‎.‎

طريقة الاستخدام – يُفرك هذا الزيت عادةً مباشرة على الصدر أو ‏الرقبة أو المنطقة فوق الشفة العليا، حيث يمكن استنشاقه بعد ‏ذلك في تجاويف الجيوب الأنفية، حتى أثناء النوم، لتهدئة الانزعاج ‏والالتهاب‎.‎

‏3- زيت البابونج

بفضل احتوائه على مركبات مهدئة ومطهرة، لا يمكن لزيت ‏البابونج فقط تهدئة التوتر في الجيوب الأنفية، وبالتالي تخفيف ‏التوتر والألم، بل يمكنه أيضًا مهاجمة العدوى التي تسبب عدم ‏الراحة في المقام الأول‎.‎

طريقة الاستخدام – يمكن وضع الأشكال غير المخففة من هذا ‏الزيت – بكميات صغيرة – تحت الأنف أو فركها على الخدين ‏والجيوب الأنفية، بما في ذلك الصدغ، من أجل نهج شامل لعلاج ‏التهابات الجيوب الأنفية‎.‎

‏3- زيت إكليل الجبل

بفضل خصائصه المخففة للألم، يمكن لهذا الزيت أن يساعد في ‏تخفيف التوتر بين العينين وتهدئة صداع الجيوب الأنفية، مع ‏التخلص أيضًا من الانسداد بسبب خصائصه الطاردة للبلغم، مما ‏يساعدك على التنفس بشكل طبيعي أثناء التعافي‎.‎

طريقة الاستخدام – مزج زيت إكليل الجبل بزيت النعناع يمكن أن ‏يصنع مزيجًا منعشًا ومنعشًا يمكن تدليكه في المعابد والجيوب ‏الأنفية لتخفيف الألم وانسداد الجيوب الأنفية‎.‎

‏4- زيت الليمون

زيت الليمون معبأ بالفيتامينات ومضادات الأكسدة، بالإضافة إلى ‏المركبات المضادة للالتهابات، يعتبر زيت الليمون أحد أفضل ‏الزيوت الأساسية المضادة للميكروبات في السوق. ويمكن أن ‏يساعد ذلك في تنظيف الجيوب الأنفية وتسريع وقت الشفاء من ‏التهابات الجيوب الأنفية‎.‎

طريقة الاستخدام – يكون أكثر فاعلية عند استنشاقه، إما مباشرة ‏من الزجاجة أو عند إضافة بضع قطرات إلى وعاء من الماء الساخن، ‏تقوم بتغطية رأسك بمنشفة ثم تتنفس بعمق من المركبات ‏العطرية لزيت الليمون‎.‎

زيت النعناع للتخفيف من حدة الجيوب الأنفية
زيت النعناع للتخفيف من حدة الجيوب الأنفية

‏5- زيت النعناع

مع المركبات المضادة للفيروسات والبكتيريا والمضادة للالتهابات، ‏من المعروف أن هذا الزيت يهدئ التهيج ومناطق الخدر قليلاً في ‏الجيوب الأنفية، مما يجعلك أقل عرضة للحكة والعطس وإفراز ‏المخاط، بينما يهاجم أيضًا العدوى الكامنة.‏

طريقة الاستخدام – للحماية طويلة الأمد أو علاج التهابات الجيوب ‏الأنفية، قم بتوزيع بضع قطرات من هذا الزيت في منزلك كل يوم، ‏ولكن لمزيد من التهابات الجيوب الأنفية الحادة، استنشق مباشرة ‏من الزجاجة أو أضف 4-5 قطرات لاستنشاق البخار كعلاج ‏موضعي.‏

‏6- زيت شجرة الشاي

زيت شجرة الشاي أسطوري لتأثيره على الجهاز المناعي، وذلك ‏بفضل خصائصه المضادة للفيروسات والمضادة للالتهابات ‏والبكتيريا، فهو قادر على تهدئة العديد من أعراض التهابات الجيوب ‏الأنفية، مما يساعد على إزالة الاحتقان وفتح الشعب الهوائية ‏للتنفس الطبيعي.‏

طريقة الاستخدام – قم دائمًا بتخفيف زيت شجرة الشاي قبل ‏وضعه على الجسم، عادةً باستخدام زيت اللوز الحلو أو زيت جوز ‏الهند. بعد ذلك، ضع كمية صغيرة من هذا الزيت مباشرة تحت ‏الأنف، أو دلكه على الجيوب الأنفية، أو افركه جيدًا في الصدغ ‏للحصول على راحة شاملة.‏

‏7- زيت الريحان الحلو

غالبًا ما يؤدي ضيق تجاويف الجيوب الأنفية إلى الصداع أو حتى ‏الصداع النصفي، ولكن يمكن تخفيف هذا الضغط باستخدام زيت ‏الريحان الحلو. والأهم من ذلك، أن الطبيعة المسكنة لهذا الزيت ‏يمكن أن تهدئ الانزعاج وتمنح جسمك الوقت والطاقة للشفاء.‏

طريقة الاستخدام – أضف هذا الزيت القوي إلى موزع للغرفة ‏للتخفيف السريع من آلام الصداع وضغط الجيوب الأنفية ‏ولتخفيف أسرع، ببساطة استنشق بعمق من زجاجة من هذا الزيت ‏العطري.‏

‏8- زيت الصنوبر

يحتوي هذا الزيت العطري على خصائص طاردة للبلغم ومزيل ‏للاحتقان، والتي يمكن أن تساعد في التخلص من المخاط والبلغم ‏المتراكم في المسالك التنفسية. هذا يمكن أن يمنع العدوى البكتيرية ‏أو الفيروسية من الإقامة هناك، مما قد يسرع الشفاء بشكل كبير.‏

طريقة الاستخدام – ضع 2-3 قطرات من زيت الصنوبر تحت ‏الأنف حيث يمكن استنشاقه للراحة طوال اليوم، أو ببساطة أضف ‏بضع قطرات إلى ناشر الغرفة؛ هذا يمكن أن يخفف الضغط بسرعة ‏وفعالية ويجفف الأغشية المخاطية.‏

زيت القرنفل لعلاج الجيوب الأنفية
زيت القرنفل لعلاج الجيوب الأنفية

‏9- زيت القرنفل

يُعرف زيت القرنفل بكونه أحد أفضل الزيوت الأساسية لعدوى ‏الجيوب الأنفية، وله خصائص مضادة للالتهابات، ومسكن، ‏ومقشع، ومطهر ومضاد للأكسدة، مما يعني أنه يمكنه فعل كل ‏شيء بدءًا من علاج أعراض التهابات الجيوب الأنفية إلى البحث ‏عن مسببات الأمراض الكامنة وتدميرها. ‏

طريقة الاستخدام – على الرغم من أن العديد من الأشخاص ‏يختارون تخفيف هذا الزيت بزيت جوز الهند أو زيت الزيتون، إلا ‏أنه يمكن استخدامه أيضًا في شكل غير مخفف، إما يوضع مباشرة ‏على جانبي الأنف والجيوب الأنفية، أو يضاف إلى ناشر الغرفة ‏للعلاج طويل الأمد من هذه الحالة المزمنة.‏

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *