التخطي إلى المحتوى
أخطاء فادحة يقع فيها معظم من يحاولون إنقاص الوزن عن طريق ‏ريجيم منخفض الكربوهيدرات
أخطاء فادحة يقع فيها معظم من يحاولون إنقاص الوزن عن طريق ريجيم منخفض الكربوهيدرات

يسعى عدد كبير من الناس لإنقاص وزنهم عن طريق اتباع ريجيم ‏ونظام غذائي منخفض الكربوهيدرات، لكنهم يتفاجئوا بعدم ‏انخفاض أوزانهم بصورة مرضية لوقوعهم في عدد من الأخطاء ‏الفادحة.‏

تشير الكثير من الأدلة العلمية إلى أن الأنظمة الغذائية منخفضة ‏الكربوهيدرات يمكن أن تكون فعالة جدًا في إنقاص الوزن، ولكن في ‏حال اتباعها بالصورة السلمية.‏

ومع ذلك، كما هو الحال مع أي نظام غذائي، يتوقف الناس أحيانًا ‏عن الخسارة قبل أن يصلوا إلى الوزن المطلوب‎.‎

ونرصد في التقرير التالي، مجموعة من الأخطاء الفادحة، التي يقع ‏فيها معظم الناس خلال اتباعهم ريجيم منخفض الكربوهيدرات، ‏والتي جاءت على النحو التالي:‏

‏1- أنت تفقد الدهون من دون أن تدري مع اتباع الريجيم:‏

فقدان الوزن ليس عملية خطية، وستكون هناك أيام يرتفع فيها ‏المقياس وأخرى ينخفض. هذا لا يعني أن الريجيم لا يعمل بشكل ‏عام‎.‎

ويفقد الكثير من الناس الكثير من الوزن في الأسبوع الأول من اتباع ‏ريجيم منخفض الكربوهيدرات، ولكن هذا الوزن في الغالب هو وزن ‏الماء. وسيتباطأ فقدان الوزن بشكل ملحوظ بعد هذه المرحلة ‏الأولية‎.‎

تفقد الدهون من دون أن تدري مع اتباع الريجيم
تفقد الدهون من دون أن تدري مع اتباع الريجيم

‏2- فقدان الوزن يختلف عن فقدان الدهون في الريجيم:‏

من الممكن، خاصة إذا كنت قد بدأت للتو في رفع الأثقال أو بناء ‏العضلات، أن تكتسب وزنًا عضليًا في نفس الوقت الذي تفقد فيه ‏الدهون‎.‎

لمعرفة ما إذا كنت تفقد الدهون، حاول استخدام قياسات أخرى ‏غير الميزان المعتاد للوزن. ‏

جرب استخدام شريط قياس لقياس محيط الخصر، بالإضافة إلى ‏ذلك، يمكنك أن تطلب من مقدم الرعاية الصحية قياس نسبة ‏الدهون في جسمك كل شهر أو نحو ذلك‎.‎

ويمكنك أيضًا محاولة التقاط الصور لرسم مخطط لخسارتك للوزن ‏وملاحظة كيف تتناسب ملابسك. هذه مؤشرات على فقدان الوزن ‏أيضًا‎.‎

‏3- أنت لا تقلل كميات طعامك بما فيه الكفاية في الريجيم:‏

بعض الناس لديها أكثر حساسية للكربوهيدرات من غيرهم‎.‎

إذا كنت تتناول ريجيم منخفض الكربوهيدرات وبدأ وزنك في ‏الاستقرار، فقد ترغب في تقليل عدد الكربوهيدرات في نظامك ‏الغذائي، لخسارة الوزن بصورة أكبر.‏

يمكنك اتباع ريجيم صحي منخفض الكربوهيدرات عن طريق تناول ‏الكثير من البروتين والدهون الصحية والخضروات منخفضة ‏الكربوهيدرات‎.‎

وللتأكد من أن نظامك الغذائي يحتوي على نسبة منخفضة من ‏الكربوهيدرات، جرب استخدام متتبع التغذية المجاني عبر ‏الإنترنت‎.‎

ويمكن أن تأتي الأنظمة الغذائية المقيدة بمضاعفات صحية. ‏تحدث دائمًا إلى اختصاصي تغذية أو مقدم الرعاية الصحية الخاص ‏بك قبل إجراء أي تغييرات كبيرة على نظامك الغذائي‎.‎

‏4- تشعر بالتوتر خلال اتباعك الريجيم:‏

لا يكفي دائمًا تناول الطعام الصحي وممارسة الرياضة. تعتبر العناية ‏بصحتك العقلية خطوة مهمة في إنقاص الوزن بشكل صحي‎.‎

الإجهاد يبقي الجسم في حالة “القتال أو الهروب”، ويزيد من كمية ‏هرمونات التوتر، مثل الكورتيزول، في الدم‎.‎

يمكن أن يؤدي ارتفاع مستويات الكورتيزول بشكل مزمن إلى زيادة ‏الشعور بالجوع والرغبة الشديدة في تناول الأطعمة غير الصحية.‏

جرب التأمل وتمارين التنفس العميق واليوميات وطرق أخرى ‏للتحكم في التوتر‎.‎

فقدان الوزن يختلف عن فقدان الدهون في الريجيم
فقدان الوزن يختلف عن فقدان الدهون في الريجيم

5- أنت لا تأكل طعاما مغذيا في الريجيم:‏

النظام الغذائي منخفض الكربوهيدرات هو أكثر من مجرد تناول ‏كمية أقل من الكربوهيدرات. ‏

لفقدان الوزن بشكل صحي، يحتاج الناس إلى استبدال هذه ‏الكربوهيدرات بالأطعمة المغذية الكاملة‎.‎

وتجنب جميع المنتجات منخفضة الكربوهيدرات المعالجة. ‏الأطعمة الكاملة لها فوائد صحية أكبر بكثير‎.‎

ويمكن أن يساعدك استبدال بعض الكربوهيدرات باللحوم الخالية ‏من الدهون والأسماك والبيض والخضروات والدهون الصحية على ‏إنقاص الوزن‎.‎

لا بأس من تناول الحلويات من حين لآخر، لكن تناول الحلويات كل ‏يوم – حتى لو كانت تحتوي على مكونات صحية، يمكن أن يبطئ أو ‏يمنع فقدان الوزن‎.‎

وتعتبر الدهون الصحية جزءًا مهمًا من الريجيم الصحي. يحتوي ‏الأفوكادو والجوز على نسبة عالية من الدهون الصحية‎.‎

محاولة تقليل الكربوهيدرات والدهون في نفس الوقت يمكن أن ‏تجعلك تشعر بالجوع الشديد‎.‎

يمكن أن يكون تناول ريجيم لا يحتوي إلا على البروتين ضارًا ‏بصحتك‎.‎

يمكن أن يؤدي اتباع ريجيم منخفض الكربوهيدرات وعالي الدهون ‏ومتوسط البروتين إلى دخول الجسم إلى حالة الكيتوزية، حيث ‏يحرق الدهون للحصول على الطاقة‎.‎

‏6- أنت تأكل الكثير من المكسرات في الريجيم:‏

المكسرات هي أطعمة كاملة، لكنها أيضًا غنية بالدهون. على سبيل ‏المثال، يحتوي اللوز على حوالي 50٪ من الدهون.‏

المكسرات لها كثافة طاقة عالية. يمكنك تناول كميات كبيرة دون ‏الشعور بالشبع‎.‎

من السهل جدا الإفراط في تناول المكسرات. قد تأكل كيسًا من ‏المكسرات دون الشعور بالرضا، على الرغم من أن هذه الحقيبة قد ‏تحتوي على سعرات حرارية أكثر من الوجبة النموذجية‎.‎

ويمكن أن يؤدي تناول المكسرات أو زبدة المكسرات كل يوم إلى ‏زيادة إجمالي عدد السعرات الحرارية أكثر من المتوقع، مما يمنع ‏فقدان الوزن‎.‎

‏7- أنت لا تنام كفاية رغم اتباعك الريجيم:‏

النوم مهم للغاية للصحة العامة. تشير الدراسات إلى أن قلة النوم ‏مرتبطة بزيادة الوزن والسمنة.‏

قلة النوم يمكن أن تجعلك تشعر بالجوع.‏

يمكن أن يجعلك أيضًا تشعر بالتعب وأقل دافعًا لممارسة الرياضة ‏أو تناول طعام صحي‎.‎

اضطرابات النوم شائعة إلى حد ما ويمكن علاجها غالبًا. تحدث إلى ‏مقدم الرعاية الصحية الخاص بك إذا شعرت أنك قد تعاني من ‏اضطراب في النوم‎.‎

تتضمن بعض النصائح لتحسين النوم ما يلي‎:‎

‏- تجنب الكافيين بعد الساعة 2 بعد الظهر‎.‎

‏- النوم في الظلام الدامس.‏

‏- تجنب ممارسة الرياضة قبل النوم بساعات قليلة.‏

‏- افعل شيئًا من الاسترخاء قبل النوم لمساعدتك على النوم، مثل ‏القراءة.‏

‏- حاول أن تذهب إلى الفراش في نفس الوقت كل ليلة.‏

تأكل الكثير من المكسرات في الريجيم
تأكل الكثير من المكسرات في الريجيم

‏8- ‏‎ ‎أنت تأكل الكثير من منتجات الألبان خلال الريجيم:‏

الألبان من الأطعمة منخفضة الكربوهيدرات، لكنها يمكن أن ‏تسبب مشاكل لبعض الناس‎.‎

غالبًا ما تحتوي منتجات الألبان على نسبة عالية من البروتين. ‏يمكن للبروتين، مثل الكربوهيدرات، رفع مستويات الأنسولين، مما ‏يشجع جسمك على تخزين الطاقة‎.‎

إن تركيبة الأحماض الأمينية لبروتين الألبان تجعلها جيدة جدًا في ‏زيادة الأنسولين. في الواقع، يمكن لبروتينات الألبان أن تؤدي إلى ‏زيادة الأنسولين مثل الخبز الأبيض.‏

حتى لو شعرت أن جسمك يتحمل منتجات الألبان جيدًا، فإن ‏تناول منتجات الألبان غالبًا يمكن أن يؤثر سلبًا على عملية التمثيل ‏الغذائي لديك. هذا يمكن أن يمنعك من الحصول على الفوائد ‏الكاملة لنظام غذائي منخفض الكربوهيدرات‎.‎

قد ترى فوائد من تجنب الحليب وتقليل الجبن والزبادي والقشدة، ‏ويمكن استخدام المنتجات قليلة البروتين، وزبدة اللاكتوز ‏المنخفضة لا تؤدي عادة إلى زيادة الأنسولين‎.‎

‏9-  ‎أنت لا تمارس الرياضة بشكل فعال مع اتباعك الريجيم:‏

ممارسة الرياضة أمر بالغ الأهمية للصحة الجسدية والعقلية‎.‎

يمكن أن تساعدك التمرين على إنقاص الوزن عن طريق‎:‎

‏- تحسين صحة التمثيل الغذائي الخاص بك.‏

‏- زيادة كتلة عضلاتك.‏

‏- تحسين مزاجك.‏

لكن من المهم القيام بالنوع الصحيح من التمرين، يمكن أن يكون ‏مزيج بناء القلب والعضلات مزيجًا فعالًا‎:‎

‏- رفع الاثقال:‏

يمكن أن يؤدي رفع الأثقال إلى تحسين مستويات الهرمونات بشكل ‏كبير وزيادة كتلة العضلات، مما قد يساعدك على فقدان الدهون ‏والحفاظ عليها على المدى الطويل إذا حافظت على نظام التمرين‎.‎

‏- التدريب المتقطع: ‏

فترات الشدة العالية هي شكل ممتاز من أمراض القلب التي تعزز ‏التمثيل الغذائي الخاص بك وتزيد من مستويات هرمون النمو ‏البشري‎ ‎‏.‏

‏- الكثافة المنخفضة:‏

يمكن أن يؤدي النشاط المستمر وممارسة بعض التمارين منخفضة ‏الكثافة كل يوم، بما في ذلك المشي ، إلى إحداث فرق كبير‎.‎

0‏1- أنت تتناول الكثير من السكريات “الصحية‎”‎‏ في الريجيم:‏

عند اتباع نظام غذائي منخفض الكربوهيدرات أو الكيتون، فإن ‏تناول السكريات التي يتم تسويقها على أنها بدائل “صحية” – مثل ‏سكر جوز الهند أو سكر القصب الخام – ليس بالضرورة مفيدًا ‏لصحتك‎.‎

كل السكر يحتوي على نسبة عالية من الكربوهيدرات ويمكن أن ‏يمنع جسمك من التكيف مع النظام الغذائي منخفض ‏الكربوهيدرات‎.‎

ينطبق هذا أيضًا على‎:‎

‏- العسل.‏

‏- رحيق الصبار.‏

‏- سكريات أخرى.‏

المحليات منخفضة السعرات الحرارية جيدة لمعظم الناس، ولكن ‏قد ترغب في الحد منها إذا كنت تواجه مشكلة في فقدان الوزن. ‏وتحتوي بعض المنتجات على الكربوهيدرات القابلة للهضم كمواد ‏مالئة‎.‎

لا تقلل كميات طعامك بما فيه الكفاية في الريجيم
لا تقلل كميات طعامك بما فيه الكفاية في الريجيم

‏11- قد تكون هناك حالة طبية تمنع فقدان الوزن في الريجيم:‏

يمكن للعديد من الحالات الهرمونية أن تسبب زيادة الوزن أو تمنع ‏فقدان الوزن ، وخاصة قصور الغدة الدرقية‎.‎

إذا كنت تشك في وجود حالة طبية أساسية، فراجع مقدم الرعاية ‏الصحية الخاص بك. اشرح له أنك تعاني من مشاكل في إنقاص ‏الوزن وأنك تريد استبعاد أي مشاكل طبية‎.‎

ويمكن أن تحفز بعض الأدوية زيادة الوزن. تحقق من قائمة الآثار ‏الجانبية لمعرفة ما إذا كانت زيادة الوزن مدرجة في القائمة. قد ‏تتمكن من تناول دواء بديل ليس له هذا التأثير الجانبي.‏

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *