من الذي اخترع الإنترنت؟

السبت, 21-نوفمبر-2020 15:47
من الذي اخترع الإنترنت؟

يقال إن ألبيرت أرنولد جور جونيور المشهور بـ آل جور Al Gore نائب الرئيس الأمريكي رقم 45، هُو من اخترع شبكة الإنترنت ولكن هذا غير صحيح على الإطلاق، إلا أنه من الأشخاص الذين أخذوا زمام المبادرة في هذا الأمر.

ففي مقابلة تلفزيونية مع شبكة سي إن إن عام 1999 قال آل جور إنه من الأشخاص الذين أخذوا زمام المبادرة في إنشاء الإنترنت، وذلك في رده على سؤال: “إذا ما كان مختلفا عن منافسه بيل برادلي في الترشح الديمقراطي للرئاسة في الولايات المتحدة الأمريكية”، إلا أنه لم يخترعه حقا. إذن من اخترع الإنترنت؟

من اخترع الإنترنت حقا؟

لا يمكن تتبع بداية الإنترنت بصورة مؤكدة ونسب إختراع تلك الشبكة الذكية العملاقة لشخص بعينه، لكن هناك سلسلة من الأحداث التي حدثت وأدت إلى إنشاء شبكة الإنترنت.

القصة تبدأ مع الرئيس الأمريكي الأسبق دوايت دي أيزنهاور، الذي قرر إنشاء وكالة مشاريع الأبحاث المتقدمة أو ما يطلق عليه ARPA عام 1958، وكان إنشاء الوكالة رد فعل مباشر لإطلاق السوفيت مركبة سبوتنيك Sputnik وصعود أول إنسان إلى الفضاء.

هدف إنشاء وكالة ARPA كان لتوسيع الأبحاث التكنولوجية والعلمية لتكون أكبر حتى مما يطلبها الجيش الأمريكي. وتم إنشاءها أيضا لمواجهة أي مفاجآت جديدة في مجال التقدم التكنولوجي.

هل كان هذا التصور الرئيسي للإجابة على سؤال من اخترع الانترنت
هل كان هذا التصور الرئيسي للإجابة على سؤال من اخترع الانترنت

كانت أجهزة الكمبيوتر في ذلك التوقيت من الخمسينات في القرن الماضي تستخدم بطاقات مثقبة، وشريط مغناطيسي، وكانت ضخمة في الحجم، ولم يكن هناك طريقة لربط أجهزة الكمبيوتر ببعضها البعض.

لم يتمكن أي كمبيوتر من إيصال بياناته إلى كمبيوتر آخر، وبما أن أجهزة الكمبيوتر خلال هذا الوقت كانت ذات قدرة معالجة ضعيفة، فهذا شكل مشكلة خطيرة جدا لقدرة الكمبيوتر على التقدم، فضلًا على قدرته ليعمل بـ لا مركزية المعلومات.

وبمساعدة وكالة مشاريع الأبحاث المتقدمةARPA الأمريكية عام 1969 تم تحقيق تقدم كبير في هذا المجال. واستعانت الوكالة بكل من العلماء الثلاثة في مجال الاتصالات بولت Bolt وبيرانيك Beranek ونيومان Newman أو ما يطلق عليهم اختصارا بـ BBN في إنشاء أول شبكة توصل أجهزة الكمبيوتر بعضها البعض وأطلقوا عليها اسم ARPANET.

ما هي أول شبكة إنترنت في العالم؟

بهذا نعلم أن شبكة ARPANET هي أول شبكة إنترنت في العالم وكانت توصل الرسائل بين 4 معالجات لأجهزة كمبيوتر مختلفة وكان يطلق على عملية الاتصالات هذه اسم (IMP) اختصارا لـ Interface Message Processors.

عملية الاتصالات (IMP) كانت البوابة الرئيسية لإيصال الأجهزة ببعضها البعض والتي أطلق عليها فيما بعد بأجهزة الراوتر routers في يومنا الحالي، ولتبسيط الموضوع لن نتطرق إلى كيفية التشغيل، عليك أن تتذكر فقط أن شبكة الإنترنت بدأت في العمل في الستينات وبشكل مختلف بشكل كامل عن عملها اليوم.

كان هناك 4 عمليات اتصالات (IMP) في شبكة ARPANET واحدة في جامعة كاليفورنيا، لوس أنجلوس UCLA وواحدة في جامعة ستانفورد، وفي جامعة كاليفورنيا، سانتا باربرا، وفي جامعة يوتا وكان يستخدم في كل مكان جهاز كمبيوتر يختلف عن الآخر في طريقة تشغيله، والفترة الزمنية التي يبدء العمل فيها، فكان أمر مدهش حقا أنهم تمكنوا من تشغيل هذه الأجهزة.

في 29 أكتوبر من عام 1969، تم إنشاء أول ارتباط ما بين كمبيوتر وكمبيوتر آخر، أرسل أحد المبرمجين في جامعة كاليفورنيا في لوس أنجلوس رسالة إلى جامعة ستانفورد، وكان من المفترض أن يتم قراءة الرسالة بأنها “تسجيل دخول Log In”، ولكن الحرفين الوحيدين اللذين تم إرسالهما فقط قبل تعطل النظام بأكمله هما الحرفين في اللغة الإنجليمية “L “، و”O” بعد ذلك تمكنوا من إعادة تشغيل الشبكة، وعادت للعمل مرة أخرى، ونجحوا بعد ذلك في إرسال الرسالة بأكملها في المرة الثانية.

متى تم إختراع الإنترنت بشكل دائم؟

بدأت ولادة الإنترنت بإنشاء أول رابط دائم بعد حوالي شهر من إرسال رسالة “تسجيل الدخول”، وفي شهر ديسمبر عام 1969 تم إيصال الأربعة أجهزة في الأربع جامعات بالولايات المتحدة الأمريكية بصورة دائما سويا. ومنذ ذلك الوقت تم تأسيس البروتوكولات الخاصة بكيفية عمل الإنترنت اليوم.

وفي بداية السبعينات توصل الباحثون إلى شبكة PRNET التي كانت تعمل بنظام “حزم موجات الراديو”، واستخدموا أيضا شبكة ARPANET لتوصيل أجهزة الكمبيوتر بـ موجات الراديو، والاتصالات اللاسلكية.

عام 1973 ربط العلماء الشبكتان بعضهما ببعض، وفي عام 1977 تم إيصال شبكة ثالثة والتي ربطة الولايات المتحدة بعضها البعض، وهي شبكة SATNET وهي شبكة الأقمار الصناعية المتحدة في أوروبا، وكانت تسمى هذه الاتصالات الشبكات البينية، وهكذا أصبح يطلق على هذه الشبكة مصطلح الإنترنت، وأصبح الإنترنت مشهورا.

متى تم إختراع الإنترنت
متى تم إختراع الإنترنت

ازدهار الإنترنت في بداية التسعينات

الازدهار بدأ في فترة التسعينات حيث بدأ الإنترنت في النمو، أصبح الإنترنت متصلا ببعضه البعض بصورة أكثر بساطة، السير تيم بيرنرز لي Tim Berners-Lee، المهندس والعالم في علوم الحاسوب بجامعة أوكسفورد، ابتكر طريقة أبسط لتصفح شبكة الإنترنت، وبهذا نشأ مصطلح WWW وهو اختصار مصطلح World Wide Web أي الشبكة العالمية المعلوماتية الإنترنت وينسب إليه فضل إختراع الإنترنت بصورته الحالية، وبدأ الإنترنت ينمو بعدما كان وليد، أصبح مراهق. 

ما الفرق ما بين الإنترنت Internet والـ www أو ما يطلق عليه World Wide Web؟

وهنا نصل إلى مرحلة الإرتباك لدى بعض القراء، فهناك فرق ما بين الإنترنت Internet وبين الـ WWW أو ما يطلق عليها باللغة العربية شبكة الويب العالمية فهما شيئان مختلفان تماما.

الإنترنت Internet : عبارة عن اتصال بالشبكات.

الـ www أو ما يطلق عليه World Wide Web: هي شبكة الويب العالمية وهي وسيلة التنقل عبر هذه الشبكات وفيما بينهما.

الـ Http: عبارة عن أحد أدوات التنقل التي اخترعها العالم بيرنرز للسماح لنا بإيجاد طريقنا والوصول للموقع الذي نريده عبر الإنترنت الفسيح.

الخلاصة: من الواضح جدًا أنه لا يوجد شخص اخترع الإنترنت، ولكن بدلا من ذلك هناك مجموعة من العلماء حقق كل شخص منهم جزء محدد في مجاله، ولو أردنا أن نعطي ثناء لأحد فلنثني على السوفيت عام 1957 حينما أطلقوا مركبة الفضاء سبوتنيك، فلولاها لما بدأ الأمريكيون اختراع الإنترنت على الإطلاق، وما تمكنا من قراءة هذه المقالة في الآن. في النهاية: تصفح سعيد للجميع على شبكة الويب العالمية.

الأخبار الرئيسية

مواضيع ذات صلة

شارك

المزيد حول هذا المقال