التخطي إلى المحتوى
10 حقائق لا تعرفها عن ستيف جوبز مؤسس آبل
10 حقائق لا تعرفها عن ستيف جوبز مؤسس آبل

إذا ما كنت تقرأ هذا المقال عبر جهاز أيفون فهذه فرصة جيدة لتعرف مؤسس هذا الجهاز، ومؤسس شركة آبل العملاقة، إنه رائد التكنولوجيا ستيف جوبز، الذل ولد في 24 فبراير عام 1955، وغير شكل ومعيار أجهزة الكمبيوتر الشخصية بالكامل. في عام 1976 شارك ستيف جوبز في تأسيس شركة آبل، وتم طرده من الشركة عام 1985 وعاد إلى الشركة مجددًا كرئيس تنفيذي عام 1996، واستمر كواجهة للعلامة التجارية حتى وفاته بسبب مرض سرطان الغدد الصماء العصبية عام 2011.

 

بدون جوبز الذي انتشر في كل مكان قد تبدو تكنولوجيا العالم الحديث مختلفة تمامًا، فالرجل الذي يقف وراء الآلة شخصية معقدة جدًا، وفيما يلي بعض الحقائق الغائبة، عن ستيف جوبز التي قد لا تعرفها.

 

10 حقائق لا تعرفها عن ستيف جوبز مؤسس آبل

1- إخفاء حياته الشخصية

ربما كان ستيف جوبز شخصية عامة ومشهورة جدًا، لكنه حرص على إخفاء حياته الخاصة، فقد كان والده بيولوجيًا مهاجرًا سوريًا، ويدعى عبد الفتاح الجندلي، ورفض جوبز التواصل مع أبيه، ونفى أبوته لابنته ليزا لعدة أعوام.

2- ستيف جوبز كان متسربًا من الجامعة

لا تدع أي شخص يخبرك أن الشهادة الجامعية شرط أساسي للنجاح المهني، فلقد جاء جوبز من خلفية عملية ومن الطبقة العاملة ولم يكمل دراسته في كلية ريد بعد ستة شهور فقط بسبب الضغوط المالية التي كانت تعانيها عائلته، ومن المثير للاهتمام أن جوبز كشف بعد عقود من الزمان أن قاعة محاضرات كلية ( ريد ) كانت مصدر إلهام له ليقدم خطوط الطباعة المستخدمة في أجهزة كمبيوتر ماك.

3- لماذا ارتدى ستيف جوبز دائمًا تي شيرت له ياقة دائرية

بدأ ستيف جوبز في ارتداء الـ تي شيرت الأسود المميز لأن موظفيه لم يرغبوا في ارتداء زي الشركة: هذا هو السبب الرئيسي لذلك فلقد ظهر في العديد من المناسبات بهذه التيشيرت الأسود، وهو من تصميم المصمم الياباني المبدع، إيسي مياكي.

مصدر إلهام جوبز في الأساس لبدء ارتداء الزي الرسمي حينما زار مقرّ شركة سوني في طوكيو في الثمانينيات وأعجب بالزي الرسمي البسيط الذي صممه مياكي بتصميم زي موحد، واستنسخه لـ شركة آبل، لكن الموظفين كرهوا الفكرة، وحينما واجه خطر ترك الموظفين أعمالهم ارتدى التي شيرت ذو الياقة الدائرية ليحسم الأمر.

4- ستيف جوبز لم يكن يمتلك بعض الخبرة التكنولوجيا التي تتوقعها

لا يمكن تصنيف ستيف جوبز عالم تكنولوجيا، مقارنة بزملائه ولكن كان معروفًا بذكائه التجاري وإبداعه أكثر من براعته التقنية.

قال ستيف وزنياك، الذي شارك في تأسيس شركة آبل مع جوبز وتنحى عن منصبه في عام 1985 ، ذات مرة: “لم يكن يعرف التكنولوجيا. لم يصمم أبدًا أي شيء كمهندس أجهزة، ولم يكن يعرف البرمجيات. أراد أن يكون مهمًا ، والأشخاص المهمون هم دائمًا رجال الأعمال. لذلك هذا ما أراد أن يفعله “.

5. تم بيع أقدم جهاز كمبيوتر لستيف جوبز في المزاد مؤخرًا مقابل ما يقرب من 500000 دولار.

من الصعب تصديق أن جهاز كمبيوتر من عام 1976 سيظل يعمل حتى اليوم ، لكن الطراز الأول لسطح المكتب من Apple ، Apple-1 النادر (الذي تم بيعه في الأصل بسعر شيطاني قدره 666.66 دولارًا) جعله مؤخرًا في مزاد في Christie’s في حالة صالحة للعمل.

تم بيع قطعة الآلات الضخمة التي تعود إلى السبعينيات إلى مشترٍ مجهول مقابل حوالي 470 ألف دولار.

مؤسسا شركة أبل ستيف وزنياك وستيف جوبز في الأيام الأولى للشركة.
مؤسسا شركة أبل ستيف وزنياك وستيف جوبز في الأيام الأولى للشركة.

6. قام ستيف جوبز بتأريخ أيقونة موسيقية في الستينيات.

قبل عقد من لقاء زوجته ، لورين باول ، قام جوبز بتأريخ المغنية الشعبية جوان بايز في عام 1982. ووصف جوبز علاقتهما بأنها “علاقة جدية بين صديقين عرضيين أصبحا عاشقين”.

اشتهر بايز بتأريخ بوب ديلان وعزف معه في الستينيات والسبعينيات. لقد حدث أن جوبز كان أيضًا من أشد المعجبين بديلان – فقد ارتبط هو ووزنياك في الأصل بفاندومهم للفنان غزير الإنتاج وجمعوا تسجيلاته غير المشروعة. التقى جوبز أخيرًا ببطله الموسيقي في عام 2004 ، لكن موضوعات حديثهما ظلت مجهولة.

7- تعاطى ستيف جوبز المخدرات

مثل العديد من جيل الطفرة السكانية ، كان جوبز يشبه الهبي في سنوات شبابه. كان هو وصديقه والموظف المستقبلي ، دانيال كوتكي ، يتعاطون عقاقير الـ ال إس دي المخدرة في السبعينات، وهما طلاب في الكلية.

ووصف الصديقان أنفسهما بـ ” الكهنة العاشقة”، وتأثر جوبز جدًا بـ كتاب اسمه ( هنا الآن Here Now ) عام 1971 وهو كتاب لـ المعلم الروحي ( رام داس)، بل مارس جوبز العبادة البوزية وتأثر بمبادئها وهذا ما ساعده في وضع تصميمات بسيطة وعملية للغاية.

8- تصميمات ستيف جوبز كانت لنفسه فقط ولم يكن يهتم بذوق الجمهور

وعلى سبيل المثال عام 2000 وظفت شركة آبل ( رون جونسون) لإدارة أول متجر تجزئة لشركة آبل، وأصبح فيما بعد نائب الرئيس الأول السابق للبيع بالتجزئة، إن ستيف جوبز لم يفكر أبدًا في فكرة ( جينيوس بار Genius Bar) وهي خدمة العملاء وجهًا لوجه لعملاء أجهزة آبل.

وأوضح رون جونسون، إن ستيف جوبز وصف فكرة خدمة العملاء وجهًا لوجه فكرة غبية، مضيفًا : ” لم أقابل أي أحد عالم بالتكنولوجيا يعرف كيفية التواصل مع البشر، إنهم جميعًا مهاويس! يمكنك وصف خدمة العملاء التقنية جينيوس بار بـ خدمة المهاويس”.

9- أراد ستيف جوبز الأيفون الأصلي أن يستخدم كـ .. هاتف

بلا شك الايفون غيّر مفهوم الهواتف المحمولة للأبد، وجعلها أجهزة كمبيوتر صغيرة جدًا لها العديد من الوظائف، ما أدى لابتعاد المستخدمين عن استخدامها كهواتف بالأساس، وصولًا إلى استخدامها للتواصل بالمراسلة والسوشيال ميديا. ومن المدهش معرفة أن الايفون الأصلي كان هدفه بالأساس هاتف، ففي عام 2007 وصف ستيف جوبز الايفون قائلًا: ” نرغب في إعادة اختراع الهاتف، يا له من تطبيق رائع؟! تطبيق يجري اتصالات، هذا مدهش يا لها من صعوبة الاتصال على أغلب الهواتف.”

10- الكلمات الأخيرة لـ ستيف جوبز

لم يقابل ستيف جوبز أخته البيولوجية منى سيمبسون، حتى العشرين من عمرها، ومعروف أن سيمبسون روائية كتبت تأبينًا في جنازة جوبز، ووصفت علاقتهما بالفريدة وتذكرت أيامه الأخيرة خلال معركته مع مرض السرطان. وفي نهاية تأبينها كشفت عن الكلمات الأخيرة التي قالها أخاها فقد كانت بسيطة ومؤثرة وهي : ” أوه واو. أوه واو أوه واو.”.