التخطي إلى المحتوى

النمر والأنثى أحد أكثر أفلام الممثل المصري الكبير عادل إمام جدية، وربما بداية زعامته الحقيقية لجيل الثمانينات من رفاقه النجوم أمثال نور الشريف وأحمد زكي ويحيى الفخراني ومحمود عبد العزيز، الزعيم لقب حصل عليه النجم المصري الكبير عن جدارة.

النمر والأنثى

النمر والأنثى فيلم حركة مصري من إنتاج الثمانينات، وهو فيلم جاد للغاية موضوعا ومعالجة، ويجسد فيه نجم الكوميديا عادل إمام دورا بغاية الجدية، يتقنه للغاية كأنه لا يجيد سوى الأدوار الجادة، وهو المعروف عنه تجسيده للادوار الكوميدية.

وحيد

وحيد هو ضابط شرطة مصري بإدارة مكافحة الإتجار بالمخدرات، وحيد ضابط مباحث ملتزم للغاية بعمله، للحد الذي منعه من تكوين أسرة، فهو ضابط يكرس حياته لعمله فقط، فيبدو ملتزما دوما بالملابس الرسمية، ويهتم بمظهره وتدريبه.

نعيمة

نعيمة فتاة هوى تائبة تشبه أبنة أحد أكبر تجار المخدرات المفقودة منذ زمن، يستعين الضابط وحيد بنعيمة للأيقاع برجل المخدرات الشهير بالقماش، ويبتلع القماش الطعم في البداية، إلا أنه يكتشف حقيقة الخدعة ويحول الضابط وحيد إلى مدمن للمخدرات.

التعافي

يتعافى وحيد من تعاطي المخدرات بعد أن ينجو من حادث مدبر للخلاص من حياته بمساعدة نعيمة، ويقع بغرامها أيضا، حيث أنها ساندته بمحنته بحب حقيقي، ولم تتخلى عنه حتى النهاية.

يحصل وحيد على معلومات عن ميعاد تسليم المخدرات بليلة رأس السنة ويقبض على القماش متلبسا بحيازة المخدرات في حديقة نخيل كان قد أشتراها.

قصة فيلم النمر والأنثى والزعيم
قصة فيلم النمر والأنثى والزعيم

النهايات السعيدة

يستمر عرض فيلم النمر والأنثى قرابة الثلاث ساعات، وتشعر معه أنه فيلمين وليس فيلما واحد، ولا تشعر بالملل إثناء المشاهدة رغم طول مدة العرض وكثرة الأحداث.

وربما تكون النهاية السعيدة مبالغ فيها بعض الشيء، حيث يرتبط الضابط ببائعة الهوى السابقة، إلا أن السينما تحاول دوما أن تنتصر للمشاعر الإنسانية الحقيقية.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *