فوائد صحية رائعة لتناول الفول المدمس
فؤائد صحية للفول المدمس

من لا يحب في وطننا العربي وربما العالم تناول وجبة الفول ‏المدمس بمختلف طرقها وأشكالها وأصنافها، لكن يجهل الكثيرون ‏الفوائد الصحية الرائعة الموجودة داخل حبات الفول المدمس.‏

يندرج الفول، ضمن فئة البقوليات الخضراء، يوجد في صورتين ‏‏”خضراء” و”مجفف”، ويمتلك نكهلة حلوة يفضلها الناس في جميع ‏أنحاء العالم.‏

الفول محمل بعدد كبير من الفيتامينات والمعادن والألياف ‏والبروتين. ‏

يُعتقد أنها تقدم تأثيرات صحية رائعة، مثل تحسين الوظيفة ‏الحركية والمناعة‎.‎

الفوائد الصحية لتناول الفول المدمس:‏

‏1- تساعد في التحكم بأمراض الشيخوخة:‏

الفول غني بمركب “إل دوبا”، والذي يحوله جسمك إلى الدوبامين، ‏ونظرًا لأن مرض باركنسون يتميز بانخفاض مستويات الدوبامين، ‏فقد يساعد تناول الفول في علاج الأعراض. ‏

‏2- تعزيز صحة القلب:‏

يلعب المغنيسيوم في الفول دورًا كبيرا في المحافظة على صحة ‏القلب والأوعية الدموية. ‏

ويمكن أن تخفض المغذيات الموجودة في الفول المدمس ‏مستويات ضغط الدم، وهو أحد الأسباب الرئيسية لأمراض القلب ‏اليوم. ‏

كما تساعد الألياف الموجودة في الفول – فالألياف القابلة للذوبان ‏في الفول تساعد على خفض مستويات الكوليسترول السيئ في الدم‎.‎

الفول المدمس لتعزيز الطاقة
الفول المدمس لتعزيز الطاقة

‏3- توفير الطاقة:‏

تعتبر فيتامينات “ب” مهمة لاستقلاب الطاقة، ويلعب الفولات ‏دورًا مهمًا في هذا الجانب. ‏

يعتبر الفول المدمس أيضًا مصدرًا جيدًا للحديد، وهو ضروري ‏لجسمنا لإنتاج خلايا الدم الحمراء وتحويلها إلى طاقة وقدرة ‏يستخدمها أي شخص.‏

كما أن الفول المدمس يحتوي على مركب أدينوزين ثلاثي ‏الفوسفات، والذي يمكنه أن يتعامل مع نقص الحديد في جسم ‏الإنسان.‏

ويمكن أن توفر لك الألياف الموجودة في الفول المدمس بسرعة ‏زيادة تدريجية في مستويات السكر في الدم، مما يوفر إمدادات ثابتة ‏من الطاقة‎.‎

4- منع هشاشة العظام:‏

يحتوي الفول المدمس عنصرا غذائيا آخرا وهو المنغنيز. ‏

يزيد المنغنيز من كتلة العظام، ويمنع الإصابة بهشاشة العظام، ‏ويساعد على معالجة الجسم حالات نقص الكالسيوم‎.‎

ويمكن أن يؤدي تضمين المنغنيز في النظام الغذائي أيضًا إلى منع ‏الإصابة بالتهاب المفاصل‎.‎

‏5- الفول يقوي المناعة:‏

يساعد النحاس الموجود في الفول في الحفاظ على خلايا الدم ‏البيضاء سليمة. ‏

وتعمل خلايا الدم البيضاء هذه على تدمير مسببات الأمراض ‏والقضاء على الجذور الحرة من نظامك‎.‎

ومن المهم معرفة أن الجسم لا يستطيع إنتاج خلايا الدم البيضاء ‏بمفرده، وهذا هو سبب احتياجك للنحاس. ‏

بدون خلايا الدم البيضاء، يصبح جسمك عرضة للعدوى والمرض، ‏وهذا هو سبب أهمية النحاس للحفاظ على مناعة قوية.‏

مصدر لمضادات الأكسدة
مصدر لمضادات الأكسدة__

‏6- جيد لمرضى السكري:‏

هناك أدلّة على أن الألياف التي في الفول والبقوليات تحارب ارتفاع ‏نسبة السكر في الدم، واستبدال الألياف من اللحوم الحمراء بألياف ‏البقوليات، أفضل خيار للمحافظة على مستويات السكر في الدم، ‏والأنسولين، وثلاثي الغليسريد.‏

‏7- مصدر لمضادات الأكسدة:‏

يعتبر الفول المدمس مصدرا رئيسيا لمضادات الأكسدة، ومصدر ‏غنيا بالبوليفينول، وهو أحد مضادات الأكسدة، وهي مواد كيميائية ‏تؤثّر على مجموعة واسعة من العمليات في الجسم، مثل ‏الشيخوخة، والسرطان، والالتهابات.‏

آثار جانبية لتناول الفول المدمس

وتأتي أبرز الآثار الجانبية السلبية لتناول الفول المدمس على النحو ‏التالي:‏

‏1- مشاكل هضمية:‏

يمكن أن يسبب تناول الفول المدمس مشاكل هضمية متعددة مثل ‏الانتفاخ واضطرابات في الأمعاء وآلاما في البطن، خاصة بالنسبة ‏للأشخاص الذين يعانون من متلازمة الأمعاء المتهيجة.‏

منع هشاشة العظام
منع هشاشة العظام

‏2- التسمم الغذائي:‏

يحتوي الفول المدمس على بروتينات يطلق عليها “اللابتنس”، ‏والتي يمكن أن تؤدي إلى الإصابة بتسمم غذائي خاصة وأنه يمكن أن ‏يكون مواد السيانيد السامة خلال العملية الهضمية، لذلك ينصح ‏الخبراء بضرورة غلي الفول المدمس لأكثر من 10 دقائق كاملة خلال ‏عملية الطهي لمنع تكون تلك المواد السامة.‏

‏3- غير مناسب لمرضى النقرس:‏

لا ينصح الخبراء مرضى النقرس أو التهابات المفاصل الشديدة ‏بتناول الفول المدمس، لأنه يزيد من نسب البروتين الذي يزيد ‏بدوره من مستويات حمض اليوريك، ويزيد نوبات النقرس ‏المزعجة.‏

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.