يعتبر الخرشوف أحد أبرز الخضروات المهضوم حقها في المطابخ ‏العالمية، رغم تأكيد دراسات عديدة فوائده الصحية العديدة ‏والمميزة، ويطلق على الخرشوف أيضا اسم “النبات الأرضي الشوكي”.‏

تاريخ الخرشوف

نشأ نبات الخرشوف في البحر الأبيض المتوسط، واستخدم لعدة ‏قرون لخصائصه الطبية المحتملة‎.‎ وتشمل فوائده الصحية المزعومة انخفاض مستويات السكر في ‏الدم وتحسين الهضم وصحة القلب وصحة الكبد‎.‎

كما أن مستخلص الخرشوف، الذي يحتوي على تركيزات عالية من ‏المركبات الموجودة في النبات، يحظى بشعبية متزايدة كمكمل ‏غذائي‎.‎

الخرشوف يساعد في تنظيم ظغط الدم
الخرشوف يساعد في تنظيم ظغط الدم

المكونات الغذائية داخل الخرشوف

يعتبر الخرشوف نباتا مليئا بالعناصر الغذائية القوية، تحتوي حبة ‏الخرشوف متوسط الحجم (128 جرام نيئ، 120 جرام مطبوخ) ‏على ما يلي:

  • ‏13.5 جرام كربوهيدرات.‏
  • ‏6.9 جرام ألياف.‏
  • ‏4.2 جرام بروتين.‏
  • ‏0.2 جرام دهون.‏
  • ‏ 25 % من الاحتياجات اليومية من فيتامين سي.‏
  • ‏24 % من الاحتياجات اليومية من فيتامين ك.‏
  • ‏65 من الاحتياجات اليومية من الثامين.‏
  • ‏5 % من الاحياجات اليومية من الريبو فلافين.‏
  • 7 % من الاحتياجات اليومي من النياسين.‏
  • ‏11.6 % من الاحتياجات اليومية من فيتامين “ب6”.‏
  • ‏22 % من الاحتياجات اليومية من الفولات.‏
  • ‏9 % من الاحتياجات اليومية من الحديد.‏
  • ‏19 % من الاحتياجات اليومية من المغنسيوم.‏
  • ‏12 % من الاحتياجات اليومية من الفسفور.‏
  • ‏14 % من الاحتياجات اليومية من البوتاسيوم.‏
  • ‏6 % من الاحتياجات اليومية من الكالسيوم.‏
  • ‏6 % من الاحتياجات اليومية من الزنك.‏

يعتبر الخرشوف نبات منخفض الدهون وغني بالألياف ‏والفيتامينات والمعادن ومضادات الأكسدة، ويحتوي على نسبة عالية من حمض الفوليك وفيتامينات “سي” ‏و”ك”، كما أنها توفر المعادن المهمة مثل: الماغنيسيوم والفوسفور ‏والبوتاسيوم والحديد‎.‎

ويحتوي الخرشوف المتوسط على ما يقرب من 7 جرامات من ‏الألياف، وهي نسبة هائلة تبلغ 23 – 28 % من الاستهلاك اليومي ‏المرجعي‎، كما يحتوي على 60 سعرا حراريا لكل خرشوف ‏متوسط، وحوالي 4 جرامات من البروتين أعلى من المتوسط ‏بالنسبة للأطعمة النباتية‎، وعلاوة على ذلك يعتبر الخرشوف من أكثر الخضروات الغنية ‏بمضادات الأكسدة.‏

فوئد الخرشوف الصحية

‏1- يمكن أن يخفض الكوليسترول الضار‎ ‎ويزيد الكوليسترول الجيد‎ ‎

قد يكون لمستخلص أوراق الخرشوف، تأثير إيجابي على مستويات ‏الكوليسترول.‏ وجدت مراجعة كبيرة أجريت على أكثر من 700 شخص أن تناول ‏مكملات مستخلص أوراق الخرشوف يوميا لمدة 5-13 أسبوعا أدى ‏إلى انخفاض في الكوليسترول الضار الكلي والكوليسترول الضار على ‏وجه التحديد.‏

وأظهرت إحدى الدراسات التي أجريت على 143 بالغا يعانون من ‏ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم أن تناول مستخلص أوراق ‏الخرشوف يوميا لمدة 6 أسابيع أدى إلى انخفاض بنسبة 18.5% ‏و22.9% في الكوليسترول الضار‏‎ ‎الكلي.‏

بالإضافة إلى ذلك، أبلغت دراسة أجريت على الحيوانات عن ‏انخفاض بنسبة 30% في الكوليسترول الضار‎ ‎وانخفاض بنسبة ‏‏22% في الدهون الثلاثية بعد الاستهلاك المنتظم لمستخلص ‏الخرشوف.‏

علاوة على ذلك، قد يؤدي تناول مستخلص الخرشوف بانتظام إلى ‏زيادة الكوليسترول الحميد “الجيد” لدى البالغين المصابين بارتفاع ‏الكوليسترول.‏

ويؤثر مستخلص الخرشوف على الكوليسترول بطريقتين أساسيتين‎:

  • يحتوي الخرشوف على مادة اللوتولين  أحد مضادات الأكسدة ‏التي تمنع تكوين الكوليسترول.‏
  • يشجع مستخلص أوراق الخرشوف جسمك على معالجة ‏الكوليسترول بشكل أكثر كفاءة، ما يؤدي إلى انخفاض المستويات ‏الإجمالية.

‏2- يمكن أن يساعد في تنظيم ضغط الدم

قد يساعد مستخلص الخرشوف الأشخاص المصابين بارتفاع ‏ضغط الدم‎.‎ وجدت إحدى الدراسات التي أجريت على 98 رجلا يعانون من ‏ارتفاع ضغط الدم أن تناول مستخلص الخرشوف يوميا لمدة 12 ‏أسبوعا قلل من ضغط الدم الانبساطي والانقباضي بمعدل 2.76 و‏‏2.85 ملم زئبق على التوالي.

بالإضافة إلى ذلك، يعتبر الخرشوف مصدرا جيدا للبوتاسيوم الذي ‏يساعد في تنظيم ضغط الدم.‏ ومع ذلك، من غير الواضح ما إذا كان استهلاك الخرشوف الكامل ‏يوفر نفس الفوائد، إذ أن مستخلص الأرضي شوكي المستخدم ‏في هذه الدراسات شديد التركيز‎.‎

يحسن صحة الكبد
يحسن صحة الكبد

‏3- يمكن أن يحسن صحة الكبد

قد يحمي مستخلص أوراق الخرشوف الكبد من التلف ويعزز نمو ‏أنسجة جديدة، كما أنه يزيد من إنتاج الصفراء، ما يساعد على إزالة السموم الضارة ‏من الكبد.‏

في إحدى الدراسات، أدى استخدام مستخلص الخرشوف الذي تم ‏إعطاؤه للفئران إلى تقليل تلف الكبد، وارتفاع مستويات مضادات ‏الأكسدة، وتحسين وظائف الكبد بعد تناول جرعة زائدة من الدواء.‏

تظهر الدراسات التي أجريت على البشر أيضا آثارا إيجابية على ‏صحة الكبد‎، على سبيل المثال، كشفت تجربة واحدة أجريت على 90 شخصا ‏يعانون من مرض الكبد الدهني غير الكحولي أن تناول 600 ملجم من ‏مستخلص الخرشوف يوميا لمدة شهرين أدى إلى تحسين وظائف ‏الكبد.‏

في دراسة أخرى أجريت على البالغين الذين يعانون من السمنة ‏المفرطة والذين يعانون من مرض الكبد الدهني غير الكحولي، ‏أدى تناول مستخلص الخرشوف يوميا لمدة شهرين إلى تقليل ‏التهاب الكبد وتقليل ترسب الدهون مقارنة بعدم تناول مستخلص ‏الخرشوف.‏

ويعتقد العلماء أن بعض مضادات الأكسدة الموجودة في الخرشوف ‏‏– مثل السينارين والسيليمارين – مسؤولة جزئيا عن هذه الفوائد.‏

وهناك حاجة إلى مزيد من البحث لتأكيد دور مستخلص الخرشوف ‏في علاج أمراض الكبد‎.‎

‏4- يمكن أن يحسن صحة الجهاز الهضمي

يعتبر الخرشوف مصدرا للألياف، والتي يمكن أن تساعد في ‏الحفاظ على صحة الجهاز الهضمي عن طريق تعزيز بكتيريا الأمعاء ‏الصديقة، وتقليل خطر الإصابة ببعض أنواع سرطان الأمعاء، ‏وتخفيف الإمساك والإسهال، إذ يحتوي الخرشوف على مركب إينولين، وهو نوع من الألياف يعمل ‏كمواد حيوية‎.‎

في إحدى الدراسات، شهد 12 بالغا تحسنا في بكتيريا الأمعاء عندما ‏تناولوا مستخلص الخرشوف، الذي يحتوي على الأنسولين كل يوم ‏لمدة ثلاثة أسابيع.‏

وقد يوفر مستخلص الخرشوف أيضا الراحة من أعراض عسر ‏الهضم، مثل الانتفاخ والغثيان وحرقان المعدة، ووصلت دراسة أجريت على 247 شخصا يعانون من عسر الهضم ‏إلى أن تناول مستخلص أوراق الخرشوف يوميا لمدة 6 أسابيع ‏يقلل من الأعراض، مثل انتفاخ البطن والشعور بعدم الراحة ‏بالامتلاء، مقارنة بعدم تناول مستخلص أوراق الخرشوف.‏

قد يتسبب مركب السينارين، وهو مركب طبيعي في الخرشوف، في ‏حدوث هذه التأثيرات الإيجابية عن طريق تحفيز إنتاج الصفراء، ‏وتسريع حركة الأمعاء، وتحسين هضم بعض الدهون.‏

‏5- يمكن أن يخفف من أعراض القولون العصبي

متلازمة القولون العصبي، ‏‎‎هي حالة تؤثر على الجهاز الهضمي ‏ويمكن أن تسبب آلاما في المعدة وتشنجات وإسهال وانتفاخ ‏وإمساك وانتفاخ‎.‎

في إحدى الدراسات التي أجريت على الأشخاص المصابين بمرض ‏القولون العصبي، فإن تناول مستخلص أوراق الخرشوف يوميا لمدة ‏6 أسابيع ساعد في تخفيف الأعراض، والأكثر من ذلك  أن 96% ‏من المشاركين قيموا المستخلص بنفس فعالية – إن لم يكن أفضل ‏من – علاجات القولون العصبي الأخرى، مثل مضادات الإسهال ‏والملينات.‏

اكتشفت دراسة أخرى أجريت على 208 أشخاص مصابين بمرض ‏القولون العصبي أن تناول 1-2 كبسولة من مستخلص أوراق الخرشوف ‏يوميا لمدة شهرين، قللت الأعراض بنسبة 26% وحسنت ‏نوعية الحياة بنسبة 20%.‏

‏6- يمكن أن يخفف مستخلص الخرشوف التشنجات

تحتوي بعض المركبات الموجودة في الخرشوف على ‏خصائص مضادة للتشنج، وهذا يعني أنها يمكن أن تساعد في وقف ‏التشنجات العضلية الشائعة في القولون العصبي، وتوازن بكتيريا ‏الأمعاء، وتقليل الالتهاب.‏

الخرشوف له آثار مضادة للسرطان
الخرشوف له آثار مضادة للسرطان

‏7- يمكن يساعد في خفض نسبة السكر في الدم

قد يساعد الخرشوف ومستخلص أوراق الخرشوف في خفض ‏مستويات السكر في الدم، ووجدت إحدى الدراسات التي أجريت على 39 بالغا يعانون من ‏زيادة الوزن أن تناول الفاصوليا وخلاصة الخرشوف يوميا لمدة ‏شهرين خفض مستويات السكر في الدم في أثناء الصيام مقارنة بعدم ‏تناول المكملات.‏

وأشارت دراسة صغيرة أخرى إلى أن تناول الخرشوف المسلوق في ‏الوجبة يقلل نسبة السكر في الدم ومستويات الأنسولين بعد 30 ‏دقيقة من تناول الطعام، والجدير بالذكر أن هذا التأثير لم يُلاحظ إلا ‏في البالغين الأصحاء الذين لا يعانون من متلازمة التمثيل الغذائي.‏

وقد ثبت أن مستخلص الخرشوف يبطئ نشاط “ألفا ‏جلوكوزيداس”، وهو إنزيم يكسر النشا إلى جلوكوز، ولكن ضع في ‏اعتبارك أن هناك حاجة إلى مزيد من البحث‎.‎

‏8- يمكن أن يكون لها آثار مضادة للسرطان

تشير الدراسات التي أجريت على الحيوانات وأنابيب الاختبار إلى أن ‏مستخلص الخرشوف أضعف نمو السرطان بصورة كبيرة.‏

ويُعتقد أن بعض مضادات الأكسدة – بما في ذلك البروتين، ‏والكيرسيتين، والسيليمارين، وحمض الغاليك – في الخرشوف هي ‏المسؤولة عن هذه التأثيرات المضادة للسرطان، على سبيل المثال، ‏تم العثور على سيليمارين للمساعدة في الوقاية من سرطان الجلد ‏وعلاجه في الدراسات التي أجريت على الحيوانات وأنبوب الاختبار.‏

كيفية إضافة الخرشوف إلى نظامك الغذائي

تحضير وطهي الأرضي شوكي ليس صعبا كما يبدو‎، إذ يمكن القيام بطهيه على البخار أو غليه أو شويه أو تحميصه، ويمكنك ‏أيضا تحضيره محشو أو مغطى بالبقسماط، وإضافة التوابل ‏والتوابل الأخرى للحصول على نكهة إضافية‎.‎

والتبخير هو أكثر طرق الطهي شيوعا ويستغرق عادة من 20 إلى 40 ‏دقيقة، حسب الحجم، بدلا من ذلك، يمكنك خبز الأرضي شوكي ‏لمدة 40 دقيقة عند 350 درجة فهرنهايت أي ما يوازي 177 درجة ‏مئوية.‏

ضع في اعتبارك أنه يمكن أكل الخرشوف وأوراقه وقلبه نظرا للفوائد ‏الصحية لكل أجزاء الخرشوف، بمجرد الطهي، يمكن سحب الأوراق الخارجية وتغميسها في ‏الصلصة، مثل الأيولي أو زبدة الأعشاب، ما عليك سوى إزالة الجزء الصالح للأكل من الأوراق عن طريق ‏سحبه من خلال أسنانك‎.‎

اقرأ أيضًا : كيف يؤكل الخرشوف ؟ وما هي فوائده ووصفاته في الطبخ ؟