التخطي إلى المحتوى

يلجأ كثير من الناس إلى استخدام شاي المريمية كمنقوع عطري ‏مصنوع من أوراق نبات المريمية، كبديل للنعناع أو حتى كعلاج ‏لعدد كبير من الأمراض، بسبب فوائده الصحية المذهلة.‏

تاريخ شاي المريمية

يشيع استخدام المريمية كتوابل، ولها أيضًا تاريخ طويل من ‏الاستخدام في الطب البديل والطب التقليدي في مختلف ‏الحضارات في عدد كبير من دول العالم. ‏

والجدير بالذكر أن شايها مليء بالفوائد الصحية المحتملة، على ‏الرغم من أن البحث العلمي حول هذا المشروب لا يزال في مراحله ‏الأولية‎.‎

الفوائد الصحية لاستخدام شاي المريمية:‏

‏1- غني بالمركبات المضادة للالتهابات ومضادات الأكسدة:‏

يحتوي شاي المريمية على مجموعة متنوعة من المركبات النباتية ‏القوية‎.‎

وعلى وجه الخصوص، تعمل مضادات الأكسدة الخاصة به على ‏تحييد المركبات الضارة التي تسمى الجذور الحرة. عندما تتراكم هذه ‏في جسمك، يمكن أن تؤدي إلى أمراض مزمنة مثل مرض السكري ‏من النوع 2 وأنواع معينة من السرطان.‏

شاي المريمية غني بشكل خاص بحمض الروزمارينيك. أظهرت ‏الدراسات التي أجريت على الحيوانات وأنبوب الاختبار أن مضادات ‏الأكسدة هذه توفر فوائد عديدة، مثل انخفاض الالتهاب ‏ومستويات السكر في الدم.‏

في حين أن الالتهاب هو استجابة جسدية طبيعية، إلا أن الالتهاب ‏المزمن يمكن أن يزيد من خطر إصابتك بالمرض‎.‎

توفر المريمية أيضًا كمية لا بأس بها من فيتامين‎ ‎‏”ك”، وهو ضروري ‏لصحة العظام والدورة الدموية وتجلط الدم السليم.‏

علاوة على ذلك ، يحتوي هذا الشاي على العديد من المركبات ‏الأخرى المعززة للصحة، بما في ذلك الكارنوسول والكافور.‏

في دراسة أجريت على الفئران، زاد مستخلص المريمية بشكل كبير ‏من مستويات المركبات المضادة للالتهابات المنتشرة في الدم مع ‏تقليل مستويات المركبات الالتهابية.‏

قد تكون التأثيرات المضادة للالتهابات ومضادات الأكسدة لشاي ‏المريمية مسؤولة عن العديد من فوائده المزعومة، ولكن من ‏الضروري إجراء المزيد من الأبحاث البشرية.‏

يعزز صحة الجلد والتئام الجروح
يعزز صحة الجلد والتئام الجروح

‏2- يمكن أن يعزز صحة الجلد والتئام الجروح:‏

الميرمية عنصر شائع في مستحضرات التجميل يتم استخدامه ‏موضعياً كعلاج طبيعي للعناية بالبشرة‏‎.‎

من الممكن أن يوفر شرب شاي المريمية بعض الفوائد نفسها‎.‎

في دراسة أنبوبة اختبار على خلايا جلد الفأر، وجد أن الكافور – أحد ‏المركبات الرئيسية للمريمية – يعزز نمو خلايا الجلد الصحية، ‏ويبطئ علامات الشيخوخة، ويقلل من تكوين التجاعيد.‏

بالإضافة إلى ذلك، ربطت دراسة أجريت على الحيوانات بين ‏كارنوسول هذه العشبة وحمض الكرنوزيك بالمساعدة في علاج ‏تلف الجلد المرتبط بأشعة الشمس ومشاكل الجلد الالتهابية ‏الأخرى.‏

أظهرت دراسات أخرى على الحيوانات أن مستخلص المريمية ‏يساعد في التئام قروح البرد ويسرع التئام الجروح.‏

علاوة على ذلك، أثبتت الدراسات المخبرية أن مستخلصه يقتل ‏بعض البكتيريا والفطريات الضارة، التي يمكن أن تضر بشرتك.‏

‏3- يعزز صحة الفم:‏

تعتبر المريمية من أكثر الأعشاب انتشارًا في طب الأسنان، حيث ‏تستهدف الألم والالتهابات ورائحة الفم الكريهة، كما أنها تمارس ‏خصائص مضادة للبكتيريا والتئام الجروح.‏

في الواقع، غالبًا ما يُنصح بالغرغرة بشاي المريمية كعلاج لجروح ‏الفم والتهاب الحلق.‏

غالبًا ما تُعزى هذه الفوائد عن طريق الفم إلى حمض روزمارينيك ‏القوي المضاد للأكسدة.‏

علاوة على ذلك، تضاف المريمية إلى بعض غسولات الفم بسبب ‏نشاطها المضاد للبكتيريا والالتهابات.‏

شاي المريمية لتعزيز صحة الفم
شاي المريمية لتعزيز صحة الفم

‏4- يمكن أن يكون لها خصائص مضادة للسرطان:‏

هناك بعض الأدلة على أن شاي المريمية قد يساعد في محاربة ‏الخلايا السرطانية‎.‎

ويحتوي على العديد من المركبات المضادة للسرطان، بما في ذلك ‏الكرنوسول والكافور وحمض الروزمارينيك. على وجه الخصوص، ‏كشفت الدراسات التي أجريت على الحيوانات وأنبوب الاختبار أن ‏الكارنوسول يمكن أن يقتل عدة أنواع من الخلايا السرطانية دون ‏التأثير على الخلايا السليمة.‏

في دراسة أجريت على أكثر من 500 شخص، تم ربط شاي المريمية ‏والبابونج بانخفاض خطر الإصابة بسرطان الغدة الدرقية.‏

وفي الوقت نفسه، في دراسة أنبوبة اختبار، ساعد شاي المريمية في ‏منع التغيرات الجينية التي تسبب تكوين خلايا سرطان القولون.‏

على الرغم من أن هذه النتائج واعدة، إلا أن المزيد من البحث ‏البشري ضروري‎.‎

‏5- يحسن السيطرة على نسبة السكر في الدم:‏

يمكن أن تساعد المريمية، وهي مكون متكرر في أدوية السكر في الدم ‏البديلة، في تحسين مستويات السكر في الدم والوقاية من مرض ‏السكري من النوع 2 أو علاجه‎.‎

ووجدت دراسة استمرت شهرين على 105 بالغين مصابين بداء ‏السكري من النوع 2 أن تناول مكملات 500 ملغ من خلاصة ‏المريمية 3 مرات يوميًا يحسن سكر الدم الصائم وسكر الدم بعد ‏الوجبة والهيموجلوبين.‏

وفي الوقت نفسه، توصلت دراسة على الفئران إلى أن استبدال الماء ‏بشاي المريمية يقلل من مستويات السكر في الدم أثناء الصيام.‏

علاوة على ذلك، اقترحت دراسة أُجريت على أنبوب اختبار أن ‏المريمية تتصرف بشكل مشابه للأنسولين – وهو هرمون يساعد في ‏إدارة مستويات السكر في الدم – عن طريق نقل السكر في دمك إلى ‏خلاياك للتخزين، وبالتالي خفض مستويات هذه العلامة‎.‎

شاي المريمية يكافح السرطان
شاي المريمية يكافح السرطان

‏6- يمكن أن يعزز صحة الدماغ ويحسن المزاج:‏

تستخدم المريمية على نطاق واسع في الطب البديل، لتعزيز الحالة ‏المزاجية، وتحسين الذاكرة، والمساعدة في منع الاضطرابات ‏المرتبطة بالدماغ مثل مرض الزهايمر. ‏

يتطور مرض الزهايمر بسبب لويحات الأميلويد التي تتكون في ‏الدماغ. تشير العديد من الدراسات التي أجريت على أنابيب الاختبار ‏والحيوانات إلى أن المريمية وحمض الروزمارينيك قد يساعدان في ‏منع تكوين هذه اللويحات.‏

بالإضافة إلى ذلك، لاحظت العديد من الدراسات البشرية أن ‏مستخلصات نبات المريمية تعمل على تحسين الذاكرة ووظائف ‏المخ والمزاج والتركيز.‏

ووجدت إحدى الدراسات التي أجريت على 135 بالغًا أن مجرد شم ‏رائحة هذه العشبة يعزز الذاكرة والمزاج ، مقارنة بمجموعة تحكم.‏

يمكن أن تخفف الميرمية الألم أيضًا، ولكن هناك حاجة إلى مزيد ‏من البحث حول آثارها على الدماغ والجهاز العصبي

‏7- يمكن أن يدعم صحة المرأة

يمكن أن توفر المريمية أيضًا بعض الفوائد الفريدة للنساء.‏

في الشرق الأوسط، تستخدم النساء الحوامل عادة المريمية لعلاج ‏أعراض الجهاز الهضمي مثل الغثيان، وهي مشكلة شائعة في وقت ‏مبكر من الحمل.‏

تاريخيًا، تم استخدام المريمية أيضًا كطريقة طبيعية لتقليل إنتاج ‏حليب الأم لدى النساء اللائي يفطمن أو لديهن إمداد وفير .‏

ومع ذلك، هناك القليل من الأبحاث لدعم أي من هذه ‏الاستخدامات التقليدية.‏

ومع ذلك ، تظهر الأبحاث أن نبات المريمية يساعد في تقليل ‏الهبات الساخنة. وجدت دراسة استمرت 8 أسابيع على 71 امرأة ‏في سن اليأس أن تناول قرص يومي يحتوي على حكيم طازج يقلل ‏من شدة وتواتر الهبات الساخنة بنسبة 64٪.‏

‏8- يمكن أن يعزز صحة القلب:‏

تشير بعض الأبحاث إلى أن المريمية قد تساعد في تحسين ‏مستويات الكوليسترول والدهون الثلاثية، مما يقلل من خطر ‏الإصابة بأمراض القلب.‏

في دراسة صغيرة استمرت 4 أسابيع على 6 نساء ، أدى شرب 10 ‏أونصات (300 مل) من شاي المريمية مرتين يوميًا إلى انخفاض ‏إجمالي الكوليسترول بنسبة 16٪، وانخفاض كوليسترول البروتين ‏الدهني منخفض الكثافة (الضار) بنسبة 20٪، وزيادة نسبة ‏الكوليسترول الحميد (الجيد) بنسبة 38٪.‏

ووجدت دراسة استمرت شهرين على 105 أشخاص مصابين بداء ‏السكري من النوع 2 على أدوية خفض الكوليسترول، أن أولئك ‏الذين تناولوا 500 مجم من خلاصة المريمية 3 مرات يوميًا لديهم ‏مستويات صحية من الدهون الثلاثية وجميع علامات الكوليسترول ‏، مقارنة بأولئك في المجموعة الضابطة

يدعم صحة المرأة
يدعم صحة المرأة

‏9- سهل الإضافة إلى نظامك الغذائي:‏

من السهل إضافة شاي المريمية إلى نظامك الغذائي، حيث يمكنك ‏شراء أكياس الشاي عبر الإنترنت أو من معظم متاجر البقالة.‏

ويمكنك أيضًا صنع هذا المشروب العطري في المنزل بالمكونات ‏التالية:‏

‏- 1 ملعقة كبيرة (15 جرام) من المريمية الطازجة أو 1 ملعقة ‏صغيرة (4 جرام) من المريمية المجففة.‏

‏- 1 كوب (240 مل) من الماء

‏- محلي حسب الذوق

عصير ليمون طازج (اختياري)‏

طريقة التحضير:‏

‏- ما عليك سوى إحضار الماء حتى يغلي، ثم يُضاف المريمية ويترك ‏لمدة 5 دقائق تقريبًا تصفيته لإزالة الأوراق قبل إضافة التحلية ‏المفضلة لديك وعصير الليمون حسب الرغبة.‏

‏- هذا المشروب ممتع ساخن أو بارد.‏

الاحتياطات والآثار الجانبية المحتملة لاستخدام شاي المريمية

لاحظ أن الكثير من الأبحاث حول المريمية أجريت على الحيوانات ‏وأنابيب الاختبار واستخدمت خلاصات عالية التركيز، عدد من ‏الجوانب السلبية:‏

‏- تحتوي المريمية على مركب يسمى ثوجون، والذي يوفر له رائحة ‏قوية ولكن يمكن أن يكون سامًا بجرعات عالية.‏

‏- يمكن أن يؤدي شرب كميات كبيرة جدًا من شاي المريمية – أو ‏تناول هذه العشبة بأشكال أخرى – على مدى فترة طويلة إلى حدوث ‏مشاكل في القلب ونوبات صرع وقيء وتلف في الكلى إذا كنت تتناول ‏أكثر من 3-7 جرام من ثوجون يوميًا.‏

‏- تجنب تناول زيت المريمية الأساسي أو إضافته إلى الشاي الخاص ‏بك، حيث يمكن أن تكون 12 قطرة فقط سامة.‏

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *