الفوائد الصحية لاستخدام زيت السلمون
فؤائد زيت السلمون

يعتبر زيت السلمون أحد أبرز المكملات المستخرجة من مصادر ‏الأسماك، والتي تمتلك فوائد صحية مذهلة لعل أبرزها فوائده ‏المذهلة للقلب.‏

المكونات الغذائية لزيت السلمون

زيت السلمون منتشر بصورة كبيرة في معظم أسواق العالم، ويباع في ‏صورة كبسولات كمكمل غذائي أو في شكل سائل.‏

وأظهرت دراسة علمية منشورة في المجلة الأمريكية للتغذية ‏السريرية أن زيت السلمون يوفر للجسم أكثر من 80% من النسبة ‏التي يحتاجها جسم الإنسان من أحماض أوميجا 3 الدهنية.‏

يحتوي زيت السلمون على حمضي إيكوسابنتايونيك ‏والدوكوساهيكسانويك، وهما معروفين بفوائدهما المذهلة لصحة ‏القلب والأوعية الدموية.‏

لكن رغم فوائده الصحية العديدة، ينبغي أن يتم تناول زيت ‏السلمون بطريقة جيدة، لضمان حصولك على ما يكفي من أحماض ‏اوميجا 3 في نظامك الغذائي من دون الحاجة إلى تناول السمك، ‏خاصة إذا كنت لست من محبي الأسماك.‏

زيت السلمون للحفاظ علي صحة القلب
زيت السلمون للحفاظ علي صحة القلب

الفوائد الصحية لاستخدام زيت السلمون

يُعتقد أن أحماض أوميغا 3 الدهنية الموجودة في زيت السلمون ‏ضرورية للصحة البدنية. ‏

وتشمل الفوائد الصحية المحتملة لأحماض أوميجا 3 الدهنية، أو ‏لاستخدام زيت السلمون، الآتي:‏

‏1- الحفاظ على صحة القلب والأوعية الدموية:‏

يحافظ زيت السلمون على صحة القلب والأوعية الدموية بعدة ‏طرق. ‏

تشير دراسة نشرت في الجريدة الرسمية لجمعية القلب الأمريكية إلى ‏أن أوميجا 3، تساعد على إبطاء تراكم الترسبات في الشرايين، ‏ومحاربة الالتهابات في الجسم، والمساعدة في الحفاظ على صحة ‏الأوعية الدموية. ‏

كل هذه الأشياء تساعد على تقليل فرص الإصابة بالنوبات القلبية ‏وأمراض القلب والسكتة الدماغية. ‏

‏2- تكسير الدهون:‏

تساعد أحماض أوميجا 3 الدهنية‎ ‎في زيت السلمون على تكسير ‏الدهون الثلاثية، وهي دهون في الجسم يمكن أن تزيد من خطر ‏الإصابة بالسكتة الدماغية وأمراض القلب‎.‎

‏3- خفض ضغط الدم:‏

يمكن أن يساعد تكسير الدهون الثلاثية في خفض ضغط الدم في ‏الجسم، والذي بدوره يمكن أن يقلل من خطر الإصابة بتصلب ‏الشرايين والنوبات القلبية والسكتة الدماغية‎.‎

‏4- تعزيز النمو:‏

وفقًا لتقرير بحثي نُشر في المجلة الأمريكية للتغذية السريرية، فإن ‏استهلاك توازن متساوٍ من أحماض أوميجا 3 وأوميجا 6 الدهنية ‏أمر بالغ الأهمية للتطور الطبيعي والتوازن لجميع خلايا الجسم.‏

زيت السلمون يعالج التهاب المفاصل

‏5- تخفيف أعراض التهاب المفاصل:‏

نظرًا لأن أحماض أوميجا 3 الدهنية تساعد في مكافحة الالتهابات ‏في الجسم عن طريق قمع الجينات الالتهابية، فمن المعتقد أنها قد ‏تساعد أيضًا في تخفيف أعراض التهاب المفاصل والأمراض المزمنة ‏ذات الصلة وفقًا لدراسة نشرها، معهد الطب الحيوي وعلوم الحياة ‏في جامعة جلاسكو الأسكتلندية.‏

6- تحسين صحة الدماغ:‏

لطالما كان يُعتقد أن أحماض أوميجا 3 الدهنية تلعب دورًا في ‏الحفاظ على صحة الدماغ المثلى من خلال الحفاظ على مستويات‎ ‎أوميجا 3‏‎ ‎في الدماغ. ‏

‏7- مضاد للاكتئاب:‏

لا تزال هناك الدراسات جارية، ولكن يُعتقد أن مستويات‎ ‎أحماض ‏أوميجا 3،‎ ‎قد تؤثر على قدرتنا على الاتصال ومزاجنا. ‏

لذلك، يمكن أن يكون زيت السلمون إضافة مفيدة لمضادات ‏الاكتئاب الموصوفة في مكافحة الاكتئاب، بالإضافة إلى مكمل تعزيز ‏الدماغ للأشخاص مع تقدمهم في السن ويكونون أكثر عرضة ‏للإصابة بحالات مثل مرض الزهايمر والخرف.‏

الآثار الجانبية لاستخدام زيت السلمون:‏

على الرغم من كل الأشياء الجيدة الموضحة أعلاه، من المهم ‏مراعاة الآثار الجانبية المحتملة لتناول زيت السلمون، بما في ذلك ‏ما يلي‎:‎

‏- رائحة الفم الكريهة والذوق.‏

‏- الغثيان.‏

‏- عدم استقرار المعدة والجهاز الهضمي.‏

‏- حركات الأمعاء الرخوة.‏

زيت السلمون مضاد الاكئتاب
زيت السلمون مضاد الاكئتاب

الكمية الموصى بها لاستخدام زيت السلمون:‏

لا تتجاوز الكمية اليومية الموصى بها من 3 جرام من زيت السلمون.‏

يمكن أن تزيد المستويات المفرطة من أحماض أوميجا 3 الدهنية ‏في الجسم من خطر النزيف، وقد تؤثر على مستويات السكر في ‏الدم. ‏

كما ينصح الأطباء ألا تتناول هذا المكمل، إذا كان لديك أي ‏حساسية من الأسماك.‏

واستشر طبيبًا متخصصًا قبل تناول زيت السلمون، إذا كنت تتناول ‏أي أدوية أخرى. ‏

ويجدر أيضًا التفكير في مستويات الزئبق والسموم البيئية الأخرى ‏الموجودة غالبًا في الأسماك مثل السلمون، لذلك احصل دائمًا على ‏مكملات زيت السلمون من مصدر حسن السمعة‎.‎

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.