التخطي إلى المحتوى
التهاب الحلق عند الأطفال – أسبابه وطرق علاجه
اكتشاف التهاب الحلق عند الأطفال

يسبب التهاب الحلق عند الأطفال نوعا كبيرا من الإزعاج لهم، ‏بسبب الإحساس بالألم وعدم الراحة عند البلع، لكنه قد يكون أيضا ‏مؤشرا لما هو أخطر.‏

عرض شائع

ويقول خبراء الصحة إن التهاب الحلق عند الأطفال، يعتبر عرضا ‏شائعا، خاصة إذا كان ممزوجا بالكحة.‏

اقرأ أيضا

سعر أوركاديكسولين orchadexoline علاج التهابات العين

ويشير الخبراء إلى أن التهاب الحلق عند الأطفال يمكن أن يحدث، ‏بسبب الإصابة بعدوى فيروسية، مثل نزلات البرد أو الإنفلونزا، أو ‏عدوى بكتيرية، لكن هناك حالات خطرة أخرى يطلق عليها ‏‏”التهاب الحلق العقدي”، والذي قد يأتي جراء الإصابة بالحمى ‏الروماتيزمية أو عيب خلقي في القلب.‏

صور التهاب الحلق
صور التهاب الحلق

طلب فوري للمساعدة

ويحدد الأطباء بعض حالات الإصابة بالتهاب الحلق عند الأطفال، ‏التي تحتاج إلى طلب فوري للمساعدة الطبية العاجلة، والتي جاءت ‏أعراضها على النحو التالي

  • مصحوبة بصعوبة في التنفس (مكافحة أخذ كل نفس أو صوت ‏شخير عالي مع كل نفس)‏
  • صعوبة بالغة في البلع ‏
  • ظهور طفح جلدي
  • غير قادر على الشرب أو ظهور علامات جفاف على الطفل (فم ‏جاف جدا أو عدم نزول بول لأكثر من 8 ساعات إحساس ‏بالارتباك أو النعاس)‏
  • ظهور أعراض حمى وارتفاع درجات حرارة
  • ظهور ألم شديد في مؤخرة الحلق.‏

    صور التهاب الحلق
    صور التهاب الحلق

أسباب التهاب الحلق عند الأطفال

وجاءت أبرز أسباب التهاب الحلق عند الأطفال، بحسب خبراء ‏الصحة العالميين، على النحو التالي

  • ‏90% من التهاب الحلق عند الأطفال تكون بسبب عدوى ‏فيروسية، ويتحسن مع نفسه خلال أسبوع، كما أن المضادات ‏الحيوية لا تكون فعالة مع تلك الحالة
  • بعض الأطفال تصاب بالتهاب حلق بسبب عدوى بكتيرية، ‏وغالبا ما تكون بسبب المكورات العنقودية، ويحتاج إلى ‏مضادات حيوية لمدة 10 أيام تقريبا، لأن تركه يمكن أن يؤدي ‏لإصابة الشخص بالحمى الروماتيزمية
  • التهاب الحلق عند الأطفال بسبب التهاب اللوزتين
  • التهاب الحلق عند الأطفال، بسبب الحمى الغدية أو التهاب ‏الغدد النكافية

    التهاب الحلق عند الأطفال
    التهاب الحلق عند الأطفال

أعراض التهاب الحلق عند الأطفال

وتأتي أبرز أعراض التهاب الحلق عند الأطفال، على النحو التالي

  • صعوبة في البلع
  • احمرار في مؤخرة الفم
  • أعراض البرد والانفلونزا مثل السعال وبحة في الصوت واحمرار ‏العين وسيلان الأنف
  • ارتفاع درجات الحرارة عن 38.5 درجة مئوية
  • تورم اللوزتين، مع ظهور بقع بيضاء في بعض الأحيان
  • تورم أو رقة في الغدد في عنقهم
  • صداع الراس
  • القيء أو الغثيان
  • آلام في المعدة

    أعراض التهاب الحلق عند الأطفال
    أعراض التهاب الحلق عند الأطفال

وسائل لتخفيف التهاب الحلق عند الأطفال

ويحدد الأطباء عدد من الوسائل التي يمكن يستخدمها أولياء الأمور ‏لتخفيف حدة التهاب الحلق عند الأطفال، والتي جاءت على النحو ‏التالي

  • تناول عقاقير الباراسيتامول
  • الغرغرة بالماء الدافئ والملح (1 ملعقة صغيرة من الملح لكل ‏كوب من الماء)‏
  • استخدام بخاخات الحلق
  • امتصاص المستحلبات – وهذا يزيد من إنتاج اللعاب (لكن لا ‏تعطيه للأطفال الصغار بسبب خطر الاختناق)‏
  • شرب السوائل الدافئة – العسل أو الليمون طريقة شائعة لتوفير ‏الراحة
  • احتساء السوائل الباردة واستخدام مكعبات الثلج

    وسائل لتخفيف التهاب الحلق عند الأطفال
    وسائل لتخفيف التهاب الحلق عند الأطفال

وسائل لمنع التهاب الحلق عند الأطفال

أما بالنسبة للوقاية ومنع إصابة الأطفال بالتهاب الحلق، فيمكن ‏اتباع الخطوات التالية

  • شجع طفلك على تغطية فمه وأنفه عند العطس أو السعال
  • عود طفلك ألا يشارك أدوات الأكل مع أحد (مثل الأكواب أو ‏السكاكين أو الشوك أو الملاعق)، أو فرش الأسنان.
  • حاول خلق مساحة بين أطفالك عندما ينامون. هذا يحد من ‏فرصة انتشار الحشرات مثل تلك التي تسبب التهاب الحلق ‏من طفل إلى آخر من خلال السعال والعطس
  • حافظ على منزلك دافئًا وجافًا. يساعد هذا في منع انتشار ‏الحشرات من شخص إلى آخر.‏يسبب التهاب الحلق عند الأطفال نوعا كبيرا من الإزعاج لهم، ‏بسبب الإحساس بالألم وعدم الراحة عند البلع، لكنه قد يكون أيضا ‏مؤشرا لما هو أخطر.‏ عرض شائع ويقول خبراء الصحة إن التهاب الحلق عند الأطفال

    هل يحتاج إلى مضادات حيوية؟

    يلجأ الكثيرون إلى استخدام المضادات الحيوية عند الإصابة ‏بالعديد من الأمراض، وبالأخص لدى الأطفال، وهذا يكون له ‏تبعات سلبية خطيرة.‏

    لكن السؤال الذي يطرح نفسه، هل يحتاج الطفل المصاب بالتهاب ‏الحلق إلى مضادات حيوية؟

    ويقول الأطباء إنه “يتم وصف المضادات الحيوية إذا كان طفلك ‏معرضًا لخطر كبير للإصابة بالحمى الروماتيزمية، وكانت الاختبارات ‏إيجابية لالتهاب الحلق العقدي، أو إذا كان التهاب الحلق شديدًا، ‏مثل الحمى القرمزية. ‏

    وعادة ما تستغرق دورة المضادات الحيوية 10 أيام، ومن المهم أن ‏يكمل طفلك 10 أيام كاملة من المضادات الحيوية، حتى لو بدأ ‏طفلك يشعر بالتحسن. ‏

    وهذا يساعد في منع التهاب الحلق من التحول إلى الحمى ‏الروماتيزمية. ‏

    ويمكن إعطاء المضادات الحيوية في شكل كبسولة أو سائلة أو ‏كحقنة.‏

    وقد يحتاج الأطفال المصابون بالعدوى العقدية إلى الابتعاد عن ‏المدرسة أو مراكز الطفولة المبكرة لمدة 24 ساعة على الأقل، بعد ‏بدء المضادات الحيوية، لتقليل خطر انتشار البكتيريا العقدية.‏

    تشخيص التهاب الحلق عند الأطفال

    وتختلف طرق تشخيص التهاب الحلق عند الأطفال، حسب ‏الأعراض التي يعانيها الطفل.‏

    ويبدأ دوما الأطباء بفحص الفم، وقد يأخذ الأطباء مسحة من ‏الحلق، لاختبار إصابته بالمكورات العنقودية، حتى لا يكون الطفل ‏معرضا لخطر الإصابة بالحمى الروماتيزمية.‏

    أما في حالة اشتباه الأطباء بإصابة الطفل، بالحمى الغدية، فقد يلجأ ‏الطبيب إلى إجراء فحوصات دم على الطفل.‏

    أما بالنسبة لعلاج التهاب الحلق عند الأطفال، يعتمد علاج التهاب ‏الحلق على السبب الذي تعرض بسببه الطفل إلى المرض. ‏

    وتحدث معظم حالات التهاب الحلق عند الأطفال بسبب ‏الفيروسات، والمضادات الحيوية لا تصلح لعلاج التهاب الحلق ‏الفيروسي. ‏

    وإذا كان طفلك يعاني من التهاب الحلق الفيروسي، فلن يحتاج إلى ‏مضادات حيوية. ‏

    أسباب أخرى لالتهاب الحلق عند الأطفال

    يحدد الخبراء أسبابا عديدة للإصابة بالتهاب الحلق عند الأطفال، ‏والتي جاءت على النحو التالي

    • خراج حول اللوزة أو خلف البلعوم

    هو تجمع للصديد إما خلف اللوزتين (حول اللوزتين) أو في مؤخرة ‏الحلق (خلف البلعوم)/ ويمكن أن يكون خطيرًا. ‏

    ويمكن أن يكون الاحمرار والتورم في جانب واحد من الحلق أو ‏التهاب الحلق الشديد مع الحمى وتيبس الرقبة من العلامات.‏

    • التهاب الفم

    يحدث هذا بسبب الفيروسات، ويؤدي إلى تقرحات في الفم ‏والحلق. تتحسن الحالة من تلقاء نفسها، لكنها قد تجعل الأكل ‏والشرب أمرًا مزعجًا للغاية، ولهذا السبب ينتهي الأمر ببعض ‏الأطفال المصابين بالتهاب الفم (خاصة الأطفال الصغار جدًا) ‏بالجفاف، وهناك أدوية يمكن أن تساعد في تغطية القروح وتسهيل ‏الشرب للمساعدة في منع الجفاف.‏

    • ابتلاع أشياء خطرة

    الأطفال الصغار لديهم فضول، وليس لديهم أفضل مهارات الحفاظ ‏على الذات. ‏

    وإذا شربوا شيئًا ما هو حمض قوي أو قلوي، يمكن أن يحرق الفم ‏والحلق أثناء نزولهما. ‏

    ويمكن أن تسبب المنتجات المنزلية مثل المبيض ومنظفات ‏الصرف ومنظفات المرحاض وبعض المنظفات، وحتى بعض ‏منتجات التجميل مثل أدوات تمليس الشعر أضرارًا جسيمة ‏والتهاب الحلق لديهم. ‏

    وإذا لم يشهد شخص بالغ الابتلاع، فكل ما قد يعرفونه هو أن ‏الطفل يشكو فجأة من ألم في الفم والحلق.‏

    خطورة التهاب الحلق عند الأطفال
    خطورة التهاب الحلق عند الأطفال
    • بكتيريا عقدية

    نوع من العدوى من نوع معين من البكتيريا العقدية، وهي شائعة ‏جدًا، إلى جانب التهاب الحلق، قد يعاني الأطفال من الحمى ‏والصداع وآلام المعدة (أحيانًا مع القيء) وطفح جلدي وردي ناعم ‏يشبه ورق الصنفرة تقريبًا. ‏

    ويمكن أيضًا رؤية كل هذه الأعراض مع عدوى فيروسية، لذا فإن ‏الطريقة الوحيدة لمعرفة ما إذا كان التهاب الحلق هو أخذ مسحة ‏للاختبار السريع و / أو المزرعة. ‏

    ويمكن أن يتحسن التهاب الحلق العنقودي دون استخدام ‏المضادات الحيوية، لكننا نعطي المضادات الحيوية لمنع ‏المضاعفات، والتي على الرغم من ندرتها، يمكن أن تشمل مشاكل ‏القلب ومشاكل الكلى والتهاب المفاصل.‏