ألم في وسط القفص الصدري متى يكون خطير؟
ألم في وسط القفص الصدري

ألم في وسط القفص الصدري موضوعنا في هذه المقالة. فلربما يكون ألم القفص الصدري حادًا أو خفيفًا ويكون محسوسًا عند الصدر أو تحته أو فوق السرة على كلا الجانبين. وقد يحدث بعد إصابة واضحة أو بدون تفسير. ويمكن أن يحدث ألم القفص الصدري بسبب مجموعة متنوعة من الأشياء، تتراوح من العضلات المشدودة إلى كسر الضلع. واحتمالية حدوث الألم فور الإصابة أو يتطور ببطء بمرور الوقت. بل يمكن أن يكون أيضًا علامة على وجود حالة طبية أساسية. يجب عليك إبلاغ طبيبك على الفور بأي حالة من آلام القفص الصدري غير المبررة.

ألم في وسط القفص الصدري

الأسباب الأكثر شيوعًا لألم القفص الصدري هي انسحاب العضلات أو كدمات في الضلوع . قد تشمل الأسباب الأخرى للألم في منطقة القفص الصدري ما يلي:

  1. كسور في الأضلاع.
  2. إصابات في الصدر
  3. كسور الضلع
  4. الأمراض التي تصيب العظام مثل هشاشة العظام
  5. التهاب بطانة الرئتين
  6. تشنجات عضلية
  7. تورم الغضروف الضلعي.

كيف يتم تشخيص آلام القفص الصدري؟

عند التحدث إلى طبيبك، صِف نوع الألم الذي تشعر به والحركات التي تزيد الألم سوءًا. يمكن أن يساعد نوع الألم الذي تعاني منه وكذلك منطقة الألم طبيبك على تحديد الاختبارات التي ستساعده في التشخيص.

إذا بدأ الألم بعد الإصابة، فقد يطلب طبيبك إجراء فحص بالتصوير مثل الأشعة السينية . يمكن أن تظهر الأشعة السينية على الصدر دليلاً على حدوث كسور أو تشوهات في العظام. الأشعة السينية ذات تفاصيل الضلع مفيدة أيضًا.

ألم في وسط القفص الصدري
ألم في وسط القفص الصدري

في حالة ظهور أي تشوهات، مثل النمو غير الطبيعي على الأشعة السينية أو أثناء الفحص البدني، سيطلب طبيبك فحصًا لتصوير الأنسجة الرخوة، مثل التصوير بالرنين المغناطيسي . يعطي فحص التصوير بالرنين المغناطيسي للطبيب عرضًا تفصيليًا للقفص الصدري والعضلات والأعضاء والأنسجة المحيطة.

إذا كنت تعاني من ألم مزمن، فقد يطلب طبيبك إجراء فحص العظام. سيطلب طبيبك إجراء فحص للعظام إذا شعر أن سرطان العظام قد يسبب الألم. في هذا الفحص، سوف يحقنونك بكمية صغيرة من الصبغة المشعة تسمى التتبع.

سيستخدم طبيبك بعد ذلك كاميرا خاصة لفحص جسمك بحثًا عن المتتبع. ستسلط الصورة من هذه الكاميرا الضوء على أي تشوهات في العظام.

ما هي خيارات العلاج لألم القفص الصدري؟

العلاج الموصى به لألم القفص الصدري يعتمد على سبب الألم.

إذا كان ألم القفص الصدري ناتجًا عن إصابة طفيفة، مثل شد عضلي أو كدمة، فيمكنك استخدام ضغط بارد على المنطقة لتقليل التورم. إذا كنت تعاني من ألم شديد، فيمكنك أيضًا تناول مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية مثلاسيتامينوفين (تايلينول).

إذا لم تخفف الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية الألم الناتج عن الإصابة، فيمكن لطبيبك أن يصف لك أدوية أخرى، بالإضافة إلى التفاف الضغط . اللف الضاغط عبارة عن ضمادة كبيرة مرنة تلتف حول صدرك.

يحافظ غلاف الضغط على المنطقة بإحكام لمنع المزيد من الإصابة وألم أكبر. ومع ذلك، فإن هذه اللفافات ضرورية فقط في حالات نادرة لأن ضيق الغلاف الضاغط يجعل التنفس صعبًا. هذا يمكن أن يزيد من خطر إصابتك بالالتهاب الرئوي .

إذا كان سرطان العظام يسبب الألم، فسوف يناقش طبيبك خيارات العلاج معك بناءً على نوع السرطان وأصله. إن تحديد أصل السرطان سوف يكون طبيبك هو ما إذا كان قد بدأ في الضلع أو انتشر من منطقة أخرى من الجسم. قد يقترح طبيبك إجراء عملية جراحية لإزالة أو أخذ خزعة من الأورام غير الطبيعية.

في بعض الحالات، لا يكون الاستئصال الجراحي ممكنًا أو قد يكون خطيرًا للغاية. في هذه الحالات، قد يختار طبيبك تقليصها باستخدام العلاج الكيميائي أو العلاج الإشعاعي . بمجرد أن يكون النمو صغيرًا بدرجة كافية، يمكنهم بعد ذلك إزالته جراحيًا.

متى ترى طبيبك ؟

  • قد يظهر ألم القفص الصدري بدون حركة. قد تشعر أيضًا بألم حاد عند التنفس أو عند الانتقال إلى وضع معين.
  • اتصل بطبيبك على الفور إذا كنت تعاني من ألم شديد عند التنفس أو تحريك جسمك إلى وضع معين، أو إذا كنت تعاني من أي صعوبة في التنفس.
  • إذا شعرت بضغط أو ألم في صدرك مع عدم الراحة في القفص الصدري، فاتصل برقم 911. قد تكون هذه الأعراض علامة على نوبة قلبية وشيكة .

كيف يمكنني منع آلام القفص الصدري؟

  • يمكنك منع ألم القفص الصدري بسبب إجهاد العضلات أو الالتواء عن طريق شد عضلاتك واستخدام معدات التمرين بشكل صحيح والبقاء رطبًا.
  • إذا تسبب مرض ما في ألم القفص الصدري، فاحصل على قسط وافر من الراحة واتبع خطة طبيبك العلاجية. يمكن أن تساعد أيضًا علاجات الرعاية الذاتية، مثل وضع الثلج على الإصابات أو أخذ حمام ساخن للاسترخاء، في منع الألم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.